مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         بلاغ / المغرب يتوصل رسميا بالدفعة الاولى من لقاح سينوفارم الصيني المضاد لفيروس كورونا             إدانة المطربة دنيا باطما بسنة سجنا نافذة في قضية حساب حمزة مون بيبي             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة الفقيد ''حمتو ول المكي'' رحمه الله تعالى             مفارقة / حاويات ملك الاخطبوط المصادرة بأكادير.. عدم تطبيق القانون يفند تصريحات اخنوش!!             ''الديستي'' تمكن الولايات المتحدة من تحييد جندي متطرف كان ينوي القيام بعمل ارهابي             العراك تسائل وزير الداخلية عن المجهودات المبذولة للارتقاء بمركز بئركندوز الى قطب حضري جديد             رسميا / السفير الإسرائيلي ''دافيد غوفرين'' يصل إلى الرباط بعد تطبيع العلاقات بين البلدين             بيان / جمعية شباب العركوب للصيد البحري تتهم مدير مجموعة ''السنتيسي'' بطرد بحار بشكل تعسفي             الخطاط ينجا يستقبل بمقر الجهة صحفيين من إسبانيا والمكسيك             بعدما اثبتت علو كعبها بالداخلة.. تعيين ''فاطمة اسلاو'' مديرة لمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون             إصطدام مجموعة من السيارات يخلف إصابة 8 أشخاص بنواحي برشيد             وزارة الصحة تباشر عملية توزيع لقاح كورونا على جهات وأقاليم المملكة             إدارة بايدن تؤكد دعمها لإتفاقات التطبيع مع اسرائيل ما يدعم الاعتراف الامريكي بمغربية الصحراء             المكتب الوطني للماء والكهرباء يعاني من عجز مالي يضعه على حافة الافلاس             بعدما كان لها الفضل في انتشال الحي من السكن غير اللائق.. حلف الجماني يحاول سرقة انجازات العراك             شاهد.. تصريح رئيس الجهة الخطاط ينجا عقب استقبال مجموعة من الصحفيين الاسبان            شاهد..تصريح كل من الخطاط ينجا وجان باسكال درييت رئيس الغرفة التجارية الفرنسية بالبيضاء            في غياب مجلس بلدي مسؤول تضيع مصالح المواطن في وجه مدينة ملائم ومرافق تناسب حجم المداخيل            شاهد.. الداخلة تحتفل بطريقتها برأس السنة الأمازيغية الجديدة            شاهد.. الشريف الخطاط شاب من مدينة الداخلة يدخل غمار الاستثمار بقطاع الرخويات بشكل ناجح            كلمة الخطاط ينجا خلال الاجتماع الخاص بخطة اقلاع قطاع التعمير والاسكان            شاهد.. أسير حرب سابق لدى جبهة البوليساريو يحكي عن تفاصيل أسره بالمخيمات            "ماء العينين" مواطن صحراوي من ساكنة بئركندوز يفند الاخبار الرائجة حول وجود حرب بالكركرات            شاهد.. تصريحات على هامش زيارة فعاليات المجتمع المدني والفنان محمد الغاوي لمعبر الكركرات            شاهد.. العثماني يكذب رسميا إدعاءات البوليساريو بوجود إطلاق نار او حرب عسكرية            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأربعاء 27 يناير 2021 12:17


أضيف في 10 يونيو 2020 الساعة 18:54

فضيحة / لماذا يتجنب ''ملك الأخطبوط'' بالداخلة تقديم الموظف المسؤول عن سرقته الى العدالة ؟



الداخلة الآن


من الغريب هذه الأيام ونحن نتتبع إدعاءات ملك الأخطبوط ووحداته التي تبيض ذهبا، وتحاول بعون أخنوش ووزارته وحوارييه أن تتملك سوق الأخطبوط وتحتكره رغما عن أنف باقي المستثمرين وأبناء المنطقة. فالوحدات المذكورة ومستثمرها المثالي تريد إيهام الرأي العام بأن القضية تتعلق بسرقة واختراق للنظام المعلوماتي من طرف موظف بالشركة متواطئ مع شركات اخرى منافسة.

لعبة مفضوحة تعود في الأصل لسيناريو أفلام المخابرات والتجسس، حيث لا يمكن لأي عاقل تصديق الرواية خصوصا إذا كان من المهتمين بشؤون الصيد البحري في هذه الجهة التي يحاول ملك الأخطبوط تسيدها وضرب أخماس سوق الرخويات بأسداسه ليكون صاحب الكلمة الأولى فيها.

الداخلة الآن، ومن خلال تتبعها للملف عن قرب، والذي نواصل فيه فتح تحقيق معمق لإطلاع الرأي العام حول حقيقة ما يجري من سيناريوهات محبوكة، حيث لانزال على يقين بأن مستوى صاحب الشركة المعرفي ولا العلمي لن يؤهله لحبك خيوطها، بل هي من تدبير من يسيرونه من مبنى حي اكدال و فيلا حي الرياض بالرباط.

وإذا كان حسب صاحب الشركة المستهدفة، المتهم الأصلي في القضية هو المسؤول السابق بالشركة عن التصدير، فلما لا يتم تقديم شكاية في حقه من طرف مدير الشركة المتضررة، خصوصا وأن نشر القضية في الرأي العام وتأكيد مدير الوحدة انه لم يباشر إجراءاته القانونية بعد، سيمنح الموظف السابق إمكانية الفرار خارج حدود المملكة وبالتالي الإفلات من العقاب.

الموظف المذكور والذي يحمل اسم "ر"، حاولت الداخلة الآن الإتصال به لسؤاله عن حيثيات القضية، غير ان هاتفه كان خارج التغطية، بينما توصلنا من خلال نبش خيوط القضية يؤكد بالململوس بأن صاحب الوحدة المذكورة لا يستطيع إطلاقا متابعة الرجل قانونيا نظرا لعدة أسباب :

أول تلك الأسباب ان الموظف السابق يملك كنز أسرار وحدات الرجل التجميدية، وبالتالي فكل معاملاته القانونية والغير قانونية ستكون مدونة في محاضر الشرطة وفي رفوف المحاكم.

ثاني الأسباب، ان السرقة المذكورة والتي يؤكد مالك الوحدة المستهدفة أنها تتعلق بسرقة أطنان من الاخطبوط المجمد المعد للتصدير، هو أمر غير صحيح ومضحك، بل كل ما في القضية ان هناك تجارة سرية في الوثائق القانونية للمنتوج بين الموظف السابق ووحدات أخرى منافسة.

ثالث الاسباب، ان فتح تحقيق مع الموظف المذكور سيدين موظفين سابقين بمندوبية الصيد البحري، باتوا من أغنى أغنياء المغرب رغم تنقيلهم من طرف وزارة الصيد البحري نحو مدن اخرى، كما ان نبش الواقعة مع الموظف سيفتح الباب أمام التسهيلات والمتاجرة في الوثائق القانونية الذي قامت به شركات ملك الاخطبوط، وهو ما سيضع سمعة وزارة الصيد البحري وإدارتها بالجهة أمام محك خطير.

إذا كل ما في الأمر هو محاولة يائسة من ملك الاخطبوط لإبتزاز جبناء الرأسمال من أصحاب الوحدات الاخرى التي تاجرت مع الموظف السابق، لكن تقديمه لشكاية رسمية أمام القضاء ستضع حبل المشنقة حول عنقه.

ولذلك نتحداه، ان يقدم موظفه السابق والمسؤول الرئيسي عن القضية الى القضاء، إن كان فعلا في القضية بصمة حقيقة ؟.

ولنا عودة مع الموضوع..

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا