مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         ما السبب وراء التستر الخفي لمدير المصالح على مديرة الشؤون المالية والادارية والمرافق ؟             المجلس الحكومي يقرر تمديد سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية شهرا إضافيا             رئيس مجلس جماعة الداخلة يستقبل القنصل العام لجمهورية السنغال بالداخلة             من يتحمل المسؤولية في إقصاء البرلمانيات من الندوة الموضوعاتية الخاصة بمجلس المستشارين ؟!             بحضور النعم ميارة.. انطلاق الندوة الموضوعاتية المنظمة بين مجلس المستشارين ومجلس جهة الداخلة وادي الذهب             عاجل / إنسحاب النائبات البرلمانيات المنتميات لمدينة الداخلة من الندوة المنظمة من طرف مجلس المستشارين             الداخلة.. ''هدى الخياطي'' رئيسة جديدة لمصلحة الموارد المالية واللوجستيك والشراكة بقطاع الصحة             بعد صعوده على ظهر المصاهرة.. المدير العام للمصالح بالجهة يواصل سياسة تسخير إمكانيات الجهة لمصالحه الخاصة             مؤلم.. غرق طفلين من أسرة واحدة في شاطئ تروك شمال مدينة الداخلة             المستثمر المثالي يبيع 15 حاوية من الاخطبوط بثمن أقل من ثمنه في أسواقه السمك.. فما السبب ؟             وهبي يؤكد أن القانون الجنائي الخاص بالجرائم الالكترونية سوف يكون جاهزا في شهر فبراير             بلاغ / المجلس الجماعي لجماعة اكليبات الفولة الترابية يدين القرار الصادر عن البرلمان الأوروبي             خلافات عميقة بين الرئيس والأعضاء تدفع لتأجيل الدورة العادية للمجلس الاقليمي لأوسرد             الراغب حرمة الله يستقبل السلطان ملك قبيلة البامون بالكاميرون والوفد المرافق له             وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية تعلن غدا الاثنين أول أيام شهر رجب.. و 60 يوما تفصلنا عن شهر رمضان             شاهد.. قبيلة اولاد دليم-اولاد بعمر تنظم ملتقى صلة الرحم بتاورطة            شاهد.. حزب الاحرار ينظم المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية وسط حضور غفير            شاهد.. تصريحات على هامش المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بجهة الداخلة            شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الجمعة 27 يناير 2023 15:51


أضيف في 24 يناير 2023 الساعة 14:58

وهبي يؤكد أن القانون الجنائي الخاص بالجرائم الالكترونية سوف يكون جاهزا في شهر فبراير



الداخلة الآن


 قال وزير العدل عبد اللطيف وهبي إن القانون الجنائي لن يتم إقراره في أبريل، بل يمكن أن يكون جاهزا في شهر فبراير المقبل، على أن تتم إضافة باقي القوانين الأخرى إليه.

وأكد وهبي خلال حضوره نقاشا حول القانون الجنائي: ورهانات الإصلاح، المنظم من قبل وكالة المغرب العبي للأنباء، الثلاثاء، أن مناقشة القانون الجنائي داخل الوزارة قد انتهت، باستثناء بعض الفصول، مضيفا أنه بعد إعادة النظر في كل شيء، وبعد العمل الذي تم القيام به، سيكون جاهزا خلال أواسط أو نهاية شهر فبراير.

 وأوضح وزير العدل أن هناك تعديلات كثيرة في القانون الجنائي، حيث تمت إعادة النظر في العقوبات، وفي طبيعة التعامل مع بعض الجرائم، وتم خلق نصوص جديدة لبعض الجرائم التي خلقتها المرحلة، خاصة منها ما يتعلق بحماية الناس في حياتهم الحميمية، وحماية أسرارهم، وحماية الصورة التي تهم الإنسان.

 ونبه إلى أن القانون الجنائي يقوم بصيغة تشاركية، ولا يقوم به وزير العدل لوحده، مشيرا إلى أن الوزير يقوم فقط بالدفاع عن وجهة نظره وعن تصوره.

 وفي معرض رده على سؤال للصحافة حول زواج القاصرات، أعلن وزير العدل عن عقد مؤتمر دولي لمناقشة موضوع زواج القاصر خلال أبريل المقبل.

 وأوضح عبد اللطيف وهبي أن قانون المسطرة المدنية سيحال على البرلمان في الأسابيع المقبلة، وأن قانون المسطرة الجنائية سيتم البدء فيه مع الأمانة العامة للحكومة الأسبوعين المقبلين.

 إلى جانب ذلك أكد وزير العدل قانون العقوبات البديلة لا يتضمن السجن، بل يضم فقط القيد الرقمي، والاشتغال من أجل المصلحة العامة، والاشتغال داخل المؤسسات العمومية والجماعات الترابية، مضيفا أنه لكي يتم التعامل مع الموضوع بشكل أمثل، فإن اللجنة التي تقوم بالأمر تضم جميع الوزارات.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا