مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         مراسلة / حزب الاتحاد الاشتراكي يصدر نداء العيون بمناسبة زيارة ''ادريس لشكر''             بعد أن قاطعها الوالي ورؤساء المجالس والصحافة المحلية.. ليلى أوعشي تستنجد بوزير الثقافة لإنقاذ تظاهرتها             هل يقف حمدي ولد الرشيد مع حزبه جهويا في الاستحقاقات المقبلة بعد أخطاء الماضي القريب من قيادة الحزب ؟             بفضل جهود قادها ''النعم ميارة''.. البرلمان الانديزي يكذب مزاعم الجزائر             ابن قيدوم قطاع الصيد بالداخلة.. حفاظو العياشي ينال جائزة المعرض الدولي أليوتيس             كمال صبري يتسلم جائزة معرض ''أليوتيس'' الدولي كأحسن رواق لشركته المتخصصة في بيع المستلزمات البحرية             ''المدرج النيجة'' يتسلم جائزة معرض ''أليوتيس'' الدولي كأحسن رواق لمجموعة ''كونجل ميرامار'' الفاعلة في تثمين الاخطبوط             أبراهيم البطاح يتسلم جائزة الغرفة الاطلسية الجنوبية كأحسن رواق لمؤسسة عمومية خلال معرض ''أليوتيس''             وزير الشباب والثقافة والتواصل ينظم زيارة رسمية لعدد من الفضاءات بمدينة الداخلة             تعزية من الداخلة الآن في وفاة المرحوم '' سيداحمد ول السالك ول عبد الله ول أكماش'' رحمه الله تعالى             تنظيف المراحيض أو الطرد.. مدير الشركة المكلفة ببناء الميناء الاطلسي يمارس التمييز ضد الصحراويين             عاجل / الراغب حرمة الله يشرف شخصيا على تتبع وضعية ضحايا التسمم بمستشفى الحسن الثاني الجهوي             عاجل / حالة تسمم كبيرة تطال أحياء متعددة بالداخلة بسبب ألبان محلية تنتج بتاورطة             الداخلة .. اللجنة الجهوية لحقوق الانسان وبتنسيق مع النيابة العامة تقف على ملابسات تعنيف فتاة بحي النهضة             ''خطاري بنسيدي'' يستقبل وزير الفلاحة والصيد البحري خلال فعاليات المعرض الدولي ''أليوتيس'' بأكادير             شاهد.. قبيلة اولاد دليم-اولاد بعمر تنظم ملتقى صلة الرحم بتاورطة            شاهد.. حزب الاحرار ينظم المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية وسط حضور غفير            شاهد.. تصريحات على هامش المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بجهة الداخلة            شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 06 فبراير 2023 07:04


أضيف في 22 غشت 2022 الساعة 22:48

وزارة الصيد البحري تتجه لمقاضاة ملاك القوارب المعيشية.. فمن يعوض المتضررين ؟



الداخلة الآن


  بعد تأكيد مصادر اعلامية شديدة الإطلاع ، أن اللقاء الذي عرفته وزارة الصيد البحري بحضور مصالح وزارة الداخلية قد شدد على معالجة ظاهرة القوارب القانونية عبر الإحتكام للقانون، وهو الموقف الذي ظلت تتشبت به إدارة الصيد مند أول لقاء بخصوص تنامي القوارب غير القانونية بالمنطقة، لاسيما وأن القانون  رقم 14-59 المتعلق ببناء سفن الصيد، ينص في مادته التاسعة على أنه “لا يمكن تسجيل أي سفينة صيد، باعتبارها سفينة صيد تحمل العلم المغربي، تم بناؤها دون الحصول على الرخصة المسبقة”.

 فإن السؤال المطروح، هو عن الطريقة التي ستتعامل بها وزارة الداخلية مع مستوى الاحتقان الذي سيخلفه تطبيق هذا القرار بجهة الداخلة وادي الذهب، خاصة مع بداية ظهور حالات الانتحار في بحارة الجهة الذين يواجهون اوضاعا اجتماعية قاتلة مع غياب الحلول البديلة وعدم فتح الوزارة لأي حوار مع المهنيين لإيجاد حل يكفل لهم انقطاع لقمة عيشهم بشكل مفاجئ.

 ومن المعلوم أن ملف القوارب المعيشية قد تم استغلاله من طرف بعض الاحزاب السياسية والسياسيين الفاعلين بالجهة لتبرير استفادة الساكنة المحلية أمام الاتحاد الاوروبي قبل توقيع اتفاقية الصيد البحري الاخيرة مع الهيئة الاوروبية، كما تم استغلال هذا الملف انتخابيا من طرف جهات معروفة سياسيا لاستغلال الكتلة الناخبة العاملة في قطاع الصيد البحري، الامر الذي ينطبق عليه "طلع كول الكرموس نزل شكون قالهالك..".

 اذا كخلاصة للقول لا يمكن لملف غير قانوني أن يسمح به ثم يصبح فجأة غير قانوني دون سابق أنظار وينتظر اصحابه معارك قضائية في المستقبل، فمن يستحق المحاكمة فعليا هو من سمح بداية بهذه القوارب ويحاول الان تصفيتها بإسم القانون.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا