مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         في تصرف تمييزي.. الشركة المكلفة ببناء ميناء الداخلة تقتطع رواتب العمال من أبناء الداخلة             مراسلة / الهيئة المغربية لحقوق الانسان تنبه لوضعية مستشفى الحسن الثاني بالداخلة             المحكمة الادارية بلندن ترفض الطعن المقدم ضد اتفاقية الشراكة بين المغرب وبريطانيا             عاجل / السلطات تعدم القوارب المعيشية بقرية الصيد لاساركا وسط تطويق أمني مشدد             حصري/ الدرك الملكي و سرية حرس السواحل ''ق.م.م'' يحبطون محاولة للهجرة السرية بنفوذ قيادة بئرنزران             الملك يترأس مراسيم تقديم البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد للمجمع الشريف للفوسفاط             الأرجنتين تعبر استراليا نحو ربع النهائي وتضرب موعدا مع هولندا             بلاد الأراضي المنخفضة تطيح بأمريكا في افتتاح مباريات ثمن نهائي كأس العالم قطر 2022             حصري / من جديد العثور على زورق مطاطي آخر ب ''شاطئ الذيبة'' بقيادة بئرنزران             حصري / وزارة الصيد البحري تخصص طن واحد لكل قارب وتسن قوانين على مقاس المهرب المثالي             اليابان تطيح من إسبانيا من صدارة المجموعة وتبعثها لمواجهة المغرب             عاجل /غوتيمالا تعلن عن افتتاح قنصلية عامة بمدينة الداخلة غدا الخميس             أمريكا تطيح بإيران والانجليز يتصدرون المجموعة بفوز ساحق على ويلز             عاجل / لجنة تتبع المصائد تقرر افتتاح موسم الاخطبوط في 15 من دجنبر المقبل             المنتخب السنغالي يقتنص بطاقة التأهل للدور الثاني بعد فوزه على الاكوادور             شاهد.. قبيلة اولاد دليم-اولاد بعمر تنظم ملتقى صلة الرحم بتاورطة            شاهد.. حزب الاحرار ينظم المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية وسط حضور غفير            شاهد.. تصريحات على هامش المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بجهة الداخلة            شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 05 ديسمبر 2022 23:26


أضيف في 1 غشت 2022 الساعة 22:28

أزمة الاخطبوط في الداخلة والتصريح البليغ في ''هوما يقتلوه وأنا ندفنوا..''



الداخلة الآن


 كان لافتا في أحد اجتماعات وزارة الصيد البحري تصريح أحد المهربين الكبار لمادة الأخطبوط بالداخلة، والذي خانه جهله بمفردات اللغة بتوصيل الرسالة كما ينبغي لكن ما قاله يلخص الوضع حول ظاهرة التهريب بالمصيدة الجنوبية عموما وسواحل جهة الداخلة وادي الذهب خصوصا.

 "هوما إقتلوه وأنا ندفنوا.." كان تصريحا من المهرب المعروف لتبرير اقتناءه للأخطبوط المهرب، حيث أن هذه المادة الحيوية عرفت استنزافا ممهنجا تداخلت كل السلطات واتحدت لإبادته دون رحمة ولا شفقة، وحتى شعار أليوتيس المخطط الفاشل الذي جاء لحماية كبار أعالي البحار كان شعاره الفضفاض "بالاستدامة" يعني بدأ حرب التدمير انطلاقا بالمتاجرة في التصريح بالشرف وانتهاءا بشهادة الطبيب المعالج للمنتوج.

قتل الاخطبوط من طرف عصابات هدفها الربح السريع مهما كانت النتائج، وقد لا تكون وزارة الصيد البحري وحدها المتهم في مراسم الاعدام هذه، بل ساهمت فيها السلطات الأمنية من درك وبحرية ملكية وغيرها من السلطات المتداخلة التي فتحت الباب على مصراعيه لوأد هذا المنتوج، قبل أن يتم تقديمه لوحدات معروفة بدفنه بحماية ورعاية من موظفي وزارة الصيد البحري.

 اليوم الداخلة تعيش على مفترق طرق وأمام خيارين كلاهما أمر وأشد من الاخر، ولا أحد يستطيع تحمل المسؤولية في تبنيه، غير وزارة الصيد البحري طبعا التي فضلت الحفاظ على ما تبقى من شعار الاستدامة في مخطط أليوتيس، وسلطات محلية ترى الوضع الأمني يترنح مع تهديد السلم الاجتماعي الذي بدأ بإرتفاع الأسعار وغلاء المعيشة أولا لينتهي اليوم بإغلاق أهم مصادر العيش التي تحفظ للجهة رواجها وعيش ساكنتها.

 غير أن السؤال المحير الى اليوم من يحاسب من تسببوا في هذا النزيف للمصيدة، ومن يوقف من تلطخت أيديهم بقتل الأخطبوط ومن دفنوه بعدهم ؟.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا