مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         المغرب يرحب بقرار البيرو سحب اعترافها بالبوليساريو ودعمها لمبادرة الحكم الذاتي             عاجل / الكلاب الضالة تنهي حياة سائحة فرنسية بأحد المنتجعات بنفوذ جماعة العركوب             هيئة العلماء الموريتانيين تصف تصريحات الريسوني ''بالمريبة والمستفزة''             متابعة / وزيرة الإنتقال الطاقي و التنمية المستدامة تُشيد بمجهودات جماعة الداخلة و تتعهد بدعم مشاريعها المهيكلة             الداخلة.. حركة تنقيلات واسعة في صفوف رجال السلطة تشمل إقليمي وادي الذهب وأوسرد             الاتحاد الاوروبي يستعد لرفع الدعم المالي للمغرب ب50 بالمائة لنحاربة الهجرة السرية             الريسوني : وجود موريتانيا غلط ويجب أن تعود الى المغرب             الى متى سيظل قطاع الصيد البحري ورقة جوكر في أيدي الاحزاب السياسية ؟             في ذكرى 14 غشت.. الجمعية الجهوية للشباب الرائد تصدر بيان لتخليد المناسبة             والي الجهة يترأس تحية العلم بمناسبة الذكرى 43 لإسترجاع إقليم وادي الذهب             الراغب حرمة الله: الذكرى ال43 لإسترجاع إقليم وادي الذهب مناسبة عزيزة لتجديد فروض البيعة و الولاء لجلالة الملك محمد السادس نصره الله             بداية مخيبة لبرشلونة في الليغا بعد تعادل سلبي أمام فايكانو             جون أفريك : تعديل حكومي بالمغرب مرتقب يطيح بالوزيرين وهبي وميراوي             هل تتجه وزارة الصيد البحري الى إعدام الصيد التقليدي كليا بالمصيدة الجنوبية ؟             أزمة الماء بالمغرب تستنفر جمعية رؤساء الجهات بالمملكة في اجتماع بالرباط             شاهد.. قبيلة اولاد دليم-اولاد بعمر تنظم ملتقى صلة الرحم بتاورطة            شاهد.. حزب الاحرار ينظم المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية وسط حضور غفير            شاهد.. تصريحات على هامش المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بجهة الداخلة            شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الجمعة 19 أغسطس 2022 04:03


أضيف في 27 يونيو 2022 الساعة 00:23

محمد صديقي'' يجمع أرباب اعالي البحار والوحدات التجميدية لمناقشة نفاذ المخزون c مع تقوي لوبي التهريب



الداخلة الآن


 من المرتقب أن يعقد وزير الفلاحة والصيد البحري "الطيب الصديقي" اجتماعا مع أرباب الصيد في أعالي البحار وأرباب الوحدات التجميدية بجهة الداخلة وادي الذهب، وذلك لمناقشة مستقبل القطاع في ظل التقارير المرعبة عن قرب نفاذ المخزون c الذي بات اخر مخزون سمكي على مستوى المملكة.

 وسوف يحضر اللقاء المذكور، كل من وزير الصيد البحري والكاتبة العامة للوزارة، وبحضور أصحاب الوحدات التجميدية الذين من بينهم كبار المهربين على مستوى جهة الداخلة وادي الذهب، حيث يتحمل بعضهم المسؤولية الاكبار في استنزاف وتدمير المخزون c، وذلك في ظل الحماية التي يتلقاها هؤلاء من طرف مسؤولين نافذين بوزارة الصيد البحري.

 وإذا كان هم وزارة الصيد البحري الفعلي هو محاولة تدارك التدمير الممنهج للمخزون، وإعطاء الراحة البيولوجية الحقيقية ليستعيد المخزون عافيته، فما عليها إلا القيام بحملات تفتيشية حقيقية لدى الوحدات المعروفة بالتهريب وكشف الغطاء عن من يستغلون نفوذهم ومناصبهم السياسية لحماية التهريب بالداخلة.

 ولعل الارقام التي تتحدث عن تهريب 2000 طن من الرخويات، على مستوى احدى قرى الصيد البحري بالجهة في اقل من 7 سنوات، يظهر حجم العبث والتسيب الذي بات يرافق فترة الراحة البيولوجية، وتسهيل الوزارة بيع الوثائق القانونية في السوق السوداء، مع مساهمة السلطات المحلية في هذا العبث الذي بات المتضرر الحقيقي منه هو المخزون السمكي المتجه بسرعة البرق نحو النفاذ.

 هذا ويكشف الافراج عن حاويات احد المهربين المعروفين بالداخلة، بعد سنة من احتجازها بميناء أكادير، أن الفساد وحماية التهريب وتسفيه القوانين والدوس عليها هو القانون الاكثر استخداما في قطاع الصيد البحري، وأن اللوبيات وعصابات اللاقانون باتت اقوى من وزارة الصيد البحري نفسها.

 فهل يستطيع وزير الصيد البحري الحالي حماية المخزون السمكي من الانقراض، أم أن لوبيات القطاع ومافيا التهريب أقوى منه ومن الوزارة ؟

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا