مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         تنظيم منتدى بيديسيرا للإقتصاد التضامني بالداخلة بشراكة مع القنصلية العامة لدولة السنغال             مصرع مواطن موريتاني وإبنه وجرح اخر بعد سقوط عجلات شاحنة على سيارته بمنطقة ملوسة في طنجة             الاتحاد الاوروبي يؤكد تواصله مع المغرب لفهم حيثيات حادثة الحدود مع إمليلية             محمد صديقي'' يجمع أرباب اعالي البحار والوحدات التجميدية لمناقشة نفاذ المخزون c مع تقوي لوبي التهريب             بمشاركة المغرب.. اجتماع للدول الموقعة على ''اتفاقيات ابراهام'' بالبحرين             الراغب حرمة الله رئيس المجلس الجماعي للداخلة يشارك في النسخة الثانية من مؤتمر الامم المتحدة حول المحيطات بالبرتغال             الفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية تخلق الحدث و تنظم لقائها الجهوي الأول بمدينة الداخلة بحضور وازن.             الرباط ومدريد يستأنفان مفاوضات ترسيم الحدود بحضور جزر الكناري             عزيز أخنوش يترأس حفل التوقيع على مذكرة تفاهم لإحداث محطة خاصة بتحلية المياه ومزرعة ريحية بالداخلة             حصري / جنوح إحدى قوراب الموت بشاطئ مركز ''بئر انزران الجديد''             بيان / الاتحاد الوطني للشغل يدين الاعتداء على موظفي التعليم بالداخلة             تعزية من الداخلة الآن لعائلة الفقيد''محمد سالم ولد بشرايا ولد ديدة'' رحمه الله تعالى             حصري وعاجل / الدرك الملكي يفكك ورش سري لصناعة القوارب بمنطقة '' تيارت'' بنفوذ قيادة بئرانزران والقائد في دار غفلون             دورية للبحرية الملكية تعترض قارب للهجرة السرية قبالة قرية الصيد '' الكراع''             بعد تعليق معاهدة الصداقة.. الجزائر توقف بشكل فوري كل الانشطة السياحية مع إسبانيا             شاهد.. قبيلة اولاد دليم-اولاد بعمر تنظم ملتقى صلة الرحم بتاورطة            شاهد.. حزب الاحرار ينظم المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية وسط حضور غفير            شاهد.. تصريحات على هامش المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بجهة الداخلة            شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الثلاثاء 28 يونيو 2022 03:31


أضيف في 30 ماي 2022 الساعة 14:13

خلال اجتماع منظمة الصحة العالمية .. روسيا تتهم أمريكا بنشر جدري القردة وتطالب بفتح تحقيق



الداخلة الآن 


 عن العمق

 اتخذت نظرية المؤامرة في انتشار جدري القرود عبر العالم منحى خطيرا بعد الاتهامات الروسية الرسمية للولايات المتحدة بضلوعها في نشر المرض.

 ويأتي الاتهام الروسي للولايات المتحدة الأمريكية بنشر جدري القردة بعد اتهام الثري الأمريكي بيل غيتس بنشر المرض، استنادا إلى تقريرا حول جدري القرود زعم أنه صدر عن مؤسسة بيل غيتس ومؤتمر ميونخ للأمن في مارس/آذار 2021. ويقول التقرير إن جدري القرود سيبدأ الانتشار في 15 مايو/أيار 2022، وسيصيب 3.2 مليارات إنسان، ويقتل 270 مليونا.

 لكن الاتهامات التي وجهت إلى الولايات المتحدة لم تنشأ في مواقع التواصل الاجتماعي أو بناء على تقارير مزيفة، بل تم الإعلان عنها رسميا في اجتماع رسمي لمنظمة الصحة العالمية، مما يجعل لها بعدا سياسيا خطيرا.

ولم تورد المصادر الإعلامية، إلى حدود كتابة هذا المقال، أي رد من طرف الولايات المتحدة الأمريكية.

 اتهام مختبرات أمريكية

 اتهمت روسيا بشكل رمسي، يوم الجمعة، الولايات المتحدة الأميركية بنشر جدري القردة حول العالم، مطالبة بالتحقيق في عمل مختبرات بيولوجية تابعة لواشنطن.

 وطالبت وزارة الدفاع الروسي، حسب سكاي نيوز عربية، بالتحقيق في عمل أربع مختبرات بيولوجية أميركية على الأقل تنشط في نيجيريا.

 ويتوطن جدري القرود، وهو عدوى فيروسية تسبب أعراضا خفيفة، في 11 بلدا، لكن انتشاره في أوروبا والولايات المتحدة يثير المخاوف.

 ووفقا للقطات التي عرضتها وزارة الدفاع الروسية، خلال إحاطة للدول الأعضاء في الجمعية السنوية لمنظمة الصحة العالمية، يعمل مختبران بيولوجيان تسيطر عليهما الولايات المتحدة في مدينة أبوجا، وواحد في مدينة زاريا وآخر في لاغوس.

 وقال إيغور كيريلوف، قائد قوات الحماية الإشعاعية والكيماوية والبيولوجية في الجيش الروسي، خلال الإحاطة، إنه وفقا لتقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية فإن سلالة غرب إفريقيا من جدري القرود نشأت في نيجيريا، حيث نشرت الولايات المتحدة بنيتها التحتية البيولوجية.

 وأضاف كيريلوف، وفقا لوسائل إعلام روسية، أنه “هناك ما لا يقل عن 4 مختبرات بيولوجية تابعة لواشنطن في نيجيريا”.

 وأوضح المسؤول الروسي: “على خلفية الحالات العديدة لانتهاكات الولايات المتحدة لمتطلبات الأمن البيولوجي وحقائق التخزين المهمل للمواد الحيوية المسببة للأمراض، ندعو قيادة منظمة الصحة العالمية إلى إجراء تحقيق في أنشطة المختبرات النيجيرية التي تمولها الولايات المتحدة في أبوجا، وزاريا، ولاغوس، وإبلاغ المجتمع الدولي بنتائجها”.

10 مشاريع في أكرانيا

 وفي مارس الماضي، اتهمت وزارة الدفاع الروسية، الولايات المتحدة بتمويل أبحاث لتطوير أسلحة بيولوجية في أوكرانيا.

 وردّت واشنطن حينها بأن حديث الكرملين عن إقامة الولايات المتحدة مختبرات بيولوجية وكيماوية في أوكرانيا، يندرج تحت الأكاذيب والتضليل الإعلامي.

لكن إيغور كيريلوف عاد وأكد امتلاك روسيا معلومات حول تنفيذ 10 مشاريع في أوكرانيا، تضمنت العمل مع مسببات الأمراض ذات العدوى الخطيرة بشكل خاص وذات التأثير الاقتصادي.

 وأشار إلى إصدار البنتاغون أمرا بالعمل على رسم خرائط لمسبّبات الأمراض الخطيرة بشكل خاص على أراضي أوكرانيا، مع النقل الإلزامي لعينات السلالة إلى الولايات المتحدة.

 ووفقا له، تم تنفيذ مشروع UP-4 واسع النطاق في أوكرانيا لدراسة إمكانية انتشار العدوى الخطيرة بشكل خاص من خلال الطيور المهاجرة، كما تم جمع 991 عينة بيولوجية للفترة من نوفمبر 2019 إلى يناير 2020.

 وتقول منظمة الصحة العالمية إنها تحاول التوصل إلى أسباب ظهور مرض جدري القردة، الذي يصيب بالأساس الحيوانات.

 وفي حديث لموقع “سكاي نيوز عربية”، قال المحلل الروسي فيكتور شوغالي، إن القوات الروسية عثرت في أوكرانيا على وثائق أميركية حول جدري القردة أثبتت أن الأميركان يعرفون مسبقا عن الوباء ولديهم خططا لمكافحة المرض، كما يجهزون مختبراتهم في أوكرانيا لإنتاج الأدوية المضادة للفيروس الجديد.

 وبيّن شوغالي لموقع “سكاي نيوز عربية” أن جدري القردة ظهر في نيجيريا حيث هناك مختبرات أميركية، والمنطق يوحي أن واشنطن طورت هذه الأمراض في مختبراتها، وتم نشرها.

 وأردف: “أميركا تمتلك مختبرات بيولوجية في عدة دول مثل أرمينيا وكازاخستان وجورجيا، ولا نعرف الأمراض التي تجهزها واشنطن لضرب الدول، ضمن ما يسمى بالحرب البيولوجية والفيروسية، وروسيا في قلب الهدف الأميركي”.

 وقال مسؤولون في منظمة الصحة العالمية إنه لا توجد حاجة للتطعيم الشامل لفيروس جدري القردة في الوقت الحالي، لكن الحاجة الحقيقية تتمثل بضرورة تطعيم مخالطي المصابين أينما كان ذلك متاحا.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا