مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         بعد اغلاقه بسبب الجائحة.. باب سبتة وامليلية يفتح في وجه العمال والعاملات المغربيات             تعزية من الداخلة الآن لعائلة الفقيد''الفيلالي ول حمى ول اعبلا'' رحمه الله تعالى             من يساند المهرب المثالي في تهريب الاخطبوط محليا وسط حماية مقصودة من مسؤولي وزارة الصيد البحري ؟             جنوح قارب مطاطي بشاطى منطقة ''بلاية عبد الرحيم'' بنفوذ قيادة بئرنزران             القيادة الجهوية للقوات المساعدة بالداخلة تنظم حملة للتبرع بالدم             إيطاليا.. التوقيع على إتفاقية توأمة بين مدينتي بوجدور وباتي باليا الايطالية             عاجل / بائع خضار بالسوق البلدي القديم يتعرض لطعنات قاتلة من زميله بائع السمك بعد صلاة الجمعة             في سابقة خطيرة.. المهرب المثالي يتحدى وزارة الصيد البحري ويفرج عن شحنته الموقوفة بميناء أكادير             ميمونة السيد تمثل مجلس حقوق الانسان في لقاء دولي حول دور مؤسسات حقوق الانسان في إعمال ''إتفاق مراكش''             سابقة / في ظل غياب برلمانيي الداخلة.. نائب برلماني عن إقليم القنيطرة يثير ملف الطبيبة ''النزهة العرش'' بالبرلمان             المحكمة الدستورية تلغي المقاعد البرلمانية بدائرة الحسيمة وتطيح بالقيادي الاستقلالي مضيان والوزير السابق الاعرج             حصري / نقل جثمان المواطنة الايفوارية المسيحية للصلاة بالكنسية قبل دفنها اليوم             تنزيلا لمشروع المؤسسة المندمج ثانوية الفتح التأهيلة تنظم لقاء في التوجيه التربوي.             من جديد.. قائد قيادة بئرنزران يضرب عرض الحائط تعليمات والي الجهة ويسمح ببناء مستودع حديدي بقرية الصيد إمطلان             والي الجهة يترأس أشغال الذكرى السابعة عشر للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية             شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            شاهد.. بحضور والي الجهة.. توقيع اتفاقية شراكة وتعاون بين مؤسسة الوسيط و "CNDH"            شاهد.. البطل الاولمبي "سفيان البقالي" في حوار مفتوح مع الداخلة الآن            شاهد.. المحامون بالمحكمة الابتدائية للداخلة ينظمون اضراب مفتوح عن العمل            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الثلاثاء 24 مايو 2022 02:03


أضيف في 21 يناير 2022 الساعة 13:03

بنشمسي: المغرب يعيش تراجعا خطيرا في حرية الصحافة والجرائد المستقلة اختفت



الداخلة الآن :متابعة

قال أحمد رضا بنشمسي مدير التواصل والمرافعة بقسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة “هيومن رايتس ووتش”، إن المغرب يعيش تراجعا كبيرا وخطير في حرية الصحافة.

وجاء كلام بنشمسي خلال ندوة نظمتها أمس الخميس، صفحة التضامن مع الصحفي سليمان الريسوني تحت عنوان “واقع حرية الصحافة في المغرب”.

وأشار بنشمسي أنه حينما كان يشتغل صحفيا في المغرب كان الجو والسياق مختلفا جدا عن ماهو عليه الآن، بحث لا يمكن مقارنة الحرية التي كانت وقتها مع ما يجري الآن.

وأضاف ” كانت هناك صحافة مستقلة، صحيح أنها عانت من المشاكل والتحرشات من طرف السلطات والمعلنين، لكن على الأقل كان هناك عمل صحفي مستقل، وكانت الصحافة تقوم بعملها في مساءلة المسؤولين وطرح أسئلة جريئة، ونشر تحقيقات صحفية مدققة في مواضيع حساسة”.

وتابع ” عشر سنوات بعد ذلك تغير السياق بالكامل، فالمنابر الصحفية المستقلة أغلقت واحدا بعد الآخر، إما بتضييقات إدارية أو مالية، فالمقاطعة الإشهارية وصلت إلى مستوى لا يطاق، الشيء الذي تسبب في نزيف مالي لعدد من المنابر الإعلامية”.

وتحدث بنشمسي في ذات الندوة عن تجربة “نيشان” التي كان يرأسها، مشيرا أنها كانت تحقق مبيعات عالية، لكن مدخولها الإشهاري كان ضعيفا جدا بسبب ضغط المستشهرين الذي تقف خلفه الدولة، وهذا ما دفعه إلى إقفالها.

ولفت إلى أن آخر جريدة  ورقية مستقلة في المغرب هي “أخبار اليوم” وقد تم إقفالها، مضيفا ” اليوم يمكن القول إنه ليست هناك أي جريدة ورقية لها نفس جرأة والاستقلالية التي كانت عليها الصحف الورقية قبل عقد من الزمن”.

وأكد بنشمسي أن الصحافة الورقية المستقلة في المغرب اختفت، يضاف إليها اختفاء الصحافة الاستقصائية، لأن البلد وصلت فيه الأمور لدرجة ترهيب الصحفيين وأصبحت الرقابة الذاتية هي سيدة الموقف.

وأكد بنشمسي أننا بثنا أمام انهيار تام لاستقلالية الصحف وللقيم المهنية كما هي متعارف عليها ويجب أن تكون.

وأبرز بنشمسي أن “هيومن رايتس ووتش” رصدت خروقات مسطرية عديدة في محاكمة الصحفيين سليمان الريسوني وعمر الراضي، خاصة ما يتعلق بالاعتقال الاحتياطي الطويل وغير المبرر، علما أن المواثيق الدولية تؤكد أنه يجب أن يبقى تدبيرا استثنائيا، وإن كان استثنائيا يجب أن يكون معللا.

ولفت بنشمسي أن التعليل الذي قدمه القضاء في اعتقال سليمان الريسوني وعمر الراضي لأكثر من سنة احتياطيا، كان عاما وفضفاضا وكان بمبرر “خطورة الأفعال”، علما أننا أمام تهم ومزاعم ولم يصدر حكم نهائي بعد في ملفاتهم حتى نصفها بالأفعال.

وشدد على أن اعتقال الريسوني والراضي لأكثر من سنة كاملة بشكل احتياطي فيه انتهاك واضح وصريح لقرينة البراءة وللحقوق المكفولة ضمن أي محاكمة عادلة، ناهيك عن عدم قبول المحكمة لشهودهم بدون مبرر.

وأشار أن كل هذا أسس لمحاكمة غير عادلة لكلا الصحفيين، وانتهاك صارخ لحقوقهما، وهذا يطرح سؤال مهم حول هل كانت هذه المتابعات هدفها فعلا هو البت في قضايا الحق العام أو إسكات صحفيين مزعجين؟.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا