مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         ‎بعد إسدال الستار عن لوائح المرشحين للرئاسة .. 4 لوائح تتنافس على رئاسة الجهة والبلدية             عاجل / انتحار شاب عشريني بحي النهضة بعد ذبح نفسه بسكين حادة             توضيح من الداخلة الآن بخصوص التحالفات بين الاحزاب السياسية بالمجالس المنتخبة             في اتنظار ساعة الحسم...!             إلى السيد أبو يعرب المرزوقي: من حقنا أن نختار ''أخف الضررين''             المغرب يوافق رسميا على تعيين ''ستيفان دي ميستورا'' مبعوثا شخصيا للأمين العام الى الصحراء             وهبي يسحب تزكية رئاسة الجهة من ''عبد الوهاب بلفقيه'' والاخير يعتزل العمل السياسي             عاجل / الملك يعين الجنرال دوكور دارمي ''الفاروق بلخير'' مفتشا عاما للقوات المسلحة الملكية             ‎المفاجآت تتواصل في حرب الاحزاب والرئاسات.. ويضحك كثيرا من يضحك اخيرا !!             عاجل / الخطاط ينجا يضع ترشيحه لرئاسة الجهة وسط حديث عن إتفاق مع التجمع الوطني للاحرار             بايرن ميونيخ يقسو على برشلونة في ملعبه ويكتسحه بثلاثية نظيفة             رسميا / ''صلوح الجماني وسيدينا براي ومحمد سالم حمية'' يقودون لوائح السنبلة والميزان والحمامة بالمجلس الاقليمي             عاجل / حزب العدالة والتنمية يقدم ترشيح عضوه الوحيد ''امربيه بوهالة'' لرئاسة البلدية             قبل ساعات من إغلاق باب الترشيحات.. ماذا وراء تدوينة ''أمبارك حمية'' الغامضة ؟             رسميا / فترة انتخاب المكاتب المسيرة للمجالس ستكون في الفترة الممتدة من 16 الى 25 شتنبر الجاري             شاهد.. المحامون بالمحكمة الابتدائية للداخلة ينظمون اضراب مفتوح عن العمل            شاهد.. انطلاق عملية التصويت بالداخلة وسط اجواء عادية واجراءات احترازية            شاهد..خدجونة لخليفي وكيلة اللائحة الجهوية عن حزب الاتحاد الاشتراكي باقليم اوسرد تبسط برنامجها الحزبي            شاهد.. تصريح سيداتي شكاف عقب انتخابه رئيسا لغرفة الصناعة التقليدية            شاهد .. رئيسة منظمة المرأة التجمعية سابقا "مصكولة بعمر" تقدم إستقالتها من الحزب وتلتحق بحزب الاستقلال            شاهد.. تصريح وكيل الملك الجديد بالمحكمة الابتدائية للداخلة            شاهد.. والي الجهة يفتتح الدورة السادس لتظاهرة "الداخلة داون وايند" بالداخلة            شاهد .. حزب الاستقلال بجهة الداخلة وادي الذهب يواصل استقطاب شخصيات وازنة بالجهة            شاهد.. بحضور سعيد امزازي.. افتتاح المدرسة العليا للتكنولوجيا            شاهد.. صلاة العيد وذبح الاضحية وصلة الرحم في زمن كورونا من وجهة نظر الدين مع الشيخ "ابراهيم اذ موسى"            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الخميس 16 سبتمبر 2021 13:01



أضيف في 17 غشت 2021 الساعة 22:12

حزب الاستقلال .. تقدير اللحظة التاريخية بين ''الشيخ أعمار أو الخطاط ينجا''



الداخلة الان


يعيش حزب الاستقلال على مستوى جهة الداخلة وادي الذهب على وقع صراع قوي بين الشيخ أعمار والخطاط ينجا، وفق ما أفادت به مصادر خاصة.
لقد لعب الشيخ أعمار، الشخصية البارزة بالحزب وبالجهة ، الدور المشهود والمعروف من لدن الجميع، من أجل تنصيب الخطاط ينجا رئيسا للجهة، بل إن مناضلي الحزب والمتابعين يؤكدون أن ما قدمه الشيخ أعمار في هذا الصدد لم يقدمه الخطاط ينجا نفسه، وبالرغم من تضحيات وجهود الشيخ أعمار فإنه لم يطلب أي منصب يذكر أو يطمع في مسؤولية.

لقد كان الشيخ أعمار يعتقد أن الخطاط ينجا سيتمتع بإستقلالية تامة في قراراته وسيضع خدمة ساكنة الداخلة وادي الذهب هدفا مقدسا. حيث ظل الشيخ أعمار منكباً على تتبع أشغال الجهة و حريصا على تزويد الخطاط ينجا و فريقه بصورة دائمة بالأفكار  والمقترحات من الأمور الإدارية التدبيرية البسيطة وحتى القضايا الاستراتيجية الكبيرة ذات البعد الاقتصادي و الاجتماعي والسياسي. خاصة أن الكل يرى بأن الشيخ أعمار يكاد يكون خبيرا دوليا بحكم تخصصه في الإدارة الداخلية من جامعة القاضي "عياض"بمراكش، وبحكم تجربته في الشأن المحلي رئيس بلدية سابق، ورئيس جهة الداخلة لكويرة سابقا، ليتوج مساره اخيرا برئاسة لجنة المالية بمجلس النواب وكذلك بحكم تخصصه في مجالات الشأن المحلي وهو العارف أيضا في المجالات الاقتصادية والمالية فهو المثقف خريج الجامعات المغربية تخصص القانون العام الإدارة الداخلية عام 1991م.

وعموما فالهدف الأول عند الشيخ أعمار هو نجاح التجربة بوصفها بذرة لمشروع سياسي هام يطمح إليه الجميع، مشروع يقوم على أستفادة الساكنة من كافة البرامج الاجتماعية والاقتصادية، وخاصة الفئات الهشة ، برامج الصحة، برامج تطوير التعليم ، السكن الاجتماعي، إضافة للتركيز على لتكوين .


تلكم هي الصورة الحقيقية لما يجري على الأرض وهي توضح بجلاء لايحتاج إلى برهان يذكر ، أن الشيخ أعمار وهو القيادي البارز في حزب الإستقلال وصاحب الجهود المعروفة لم يعد بالإمكان أن تجمعه والخطاط ينجا مظلة حزبية واحدة.

إن على حزب الاستقلال الآن وليس غدا تحمل مسؤولياته التاريخية وتقدير اللحظة ، فإما أتخاذ مبادرة تخدم الحزب وتتوخى رغبات مناضليه وإما أتخاذ موقف مغاير.

إن أهم ما في الموضوع هو أننا متأكدين من أن قيادة حزب الإستقلال لن تضع نفسها في موقع الاختيار بين المثقف و القيادي الحزبي الشيخ أعمار الذي تتعلق به الجماهير صاحب القدم الراسخة في خدمة الحزب وخدمة برنامجه السياسي، وبين الخطاط ينجا الوافد الجديد الذي لايزال يتحرك في كل مكان بحثا عن مصداقية لدى الناخبين، والذي لم يجن منه الحزب سوى الفشل وتفرقة جماهيره وأستيائهم وإقصاء قيادات الحزب المشهود لهم بالخبرة والكفاءة. وفي حال إصرار الحزب ، وهو ما لا نتوقعه ولا نريده، على الإحتفاظ بالخطاط ينجا فإن الشيخ أعمار سيعلن إنسحابه فورا، مع ما يترتب على ذلك من خسارة كبيرة لحزب الاستقلال ، نظرا لكفاءة القيادي الشيخ أعمار ومركزيته والقواعد الانتخابية المتعلقة به والوزن السياسي الثقيل الذي يتمتع به.


كما أن التفريط في القيادي البارز الشيخ أعمار يعني التفريط في شخصية تعتبر "دينامو" حزب الاستقلال والمدافع الرافع لصوته جهرا دفاعا عن مشروع الحزب والمثقف الذي تجمع كل مكونات المجتمع على مكانته داخل حزب الاستقلال بخلاف الخطاط ينجا الذي يجهل الجميع مسيرته المهنية و مستواه الدراسي و كل ما يعرف عنه أنه فعلا عائد الى أرض الوطن عام 1992م.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا