مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         الرئيس الفلسطيني محمود عباس ينظم جولة مغاربية تشمل الجزائر وتونس ويستثني منها المغرب             في ظل أزمة السكن.. مواطنون يستنكرون عدم السماح لهم بالبناء في تجزئتي الجوهرة والنهضة 2 بالداخلة             اجراءات الحكومة الاحترازية تفرض إلغاء مهرجان الداخلة السينمائي             تفشي ظاهرة البناء العشوائي بنفوذ قيادة بئرانزران يؤرق السلطات الولائية بجهة الداحلة وادي الذهب             الوزير المكلف بالدفاع الوطني يؤكد إستعداد للمغرب للدفاع الشرعي عن أمن وطمأنينة مواطنيه             حصري / احباط محاولة للهجرة السرية من طرف الدرك الملكي وعناصر ق.م.م شمال الداخلة             حصري / تفكيك ورش سري لصناعة قوارب الموت بنفوذ '' قيادة بئرانزران ''             في أول تصريح بعد تعيينه.. ستيفان دي ميستورا يؤكد ضرورة ابتكار طرق جديدة لإعمال مبدأ ''تعددية الاطراف''             عاجل / الحكومة تشدد الاجراءات الاحترازية وتمنع جميع التظاهرات والمهرجانات الفنية والثقافية             هل يحرر الخطاط ينجا وأعضاء المجلس الجهوي مؤسسة الجهة من قبضة المدير العام للمصالح ؟             رسميا.. وزير الاعلام اللبناني جورج قرداحي يقدم إستقالته من منصبه بعد الازمة مع السعودية             مصادر / لامين بنعمر يصادق على حركة تنقيلات في صفوف رجال السلطة بعدد من الملحقات الإدارية بالداخلة             طاقم جريدة الداخلة الآن يهنئ الشابة ''ليلى احمدناه'' بمناسبة نجاح عمليتها الجراحية وتتمنى لها الشفاء العاجل             بسبب الأزمة المتصاعدة مع السعودية.. قرداحي يؤكد تقديم إستقالته غدا الجمعة             وزير الخارجية الاسباني الاسبق يدعو مدريد لتحسين علاقاتها مع المغرب             شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            شاهد.. بحضور والي الجهة.. توقيع اتفاقية شراكة وتعاون بين مؤسسة الوسيط و "CNDH"            شاهد.. البطل الاولمبي "سفيان البقالي" في حوار مفتوح مع الداخلة الآن            شاهد.. المحامون بالمحكمة الابتدائية للداخلة ينظمون اضراب مفتوح عن العمل            شاهد.. انطلاق عملية التصويت بالداخلة وسط اجواء عادية واجراءات احترازية            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 06 ديسمبر 2021 04:42


أضيف في 19 مارس 2021 الساعة 23:10

ليلى اوعشي تحتقر المنتخبين في ختام الصحراوية ورئيس جماعة يصفه باليوم أسود



الداخلة الان


شهد الحفل الختامي لمسابقة الصحراوية مهزلة من العيار الثقيل وانتهاك في حق اعيان ومنتخبي جهة الداخلة وادي الذهب، بعد ان تعمدت المرأة المدللة بالجهة ليلى اوعشي احتقار المنتخبين من خلال استدعاءهم بداية بشكل متأخر لتختمها بإقصائهم من حفل توزيع الجوائز.


المرأة المدللة التي جرى دعمها بسخاء من المجالس المنتخبة واستفادت من اراضي الداخلة بشكل رمزي، سولت لها نفسها إهانة منتخبي الساكنة والممثلين الشرعيين لها بقوة الديمقراطية، وذلك بدعم من رأس السلطة بالجهة.



ما وقع بقصر المؤتمرات أمر خطير وسابقة في حق رؤساء المجالس وعلى رأسهم رئيس المجلس البلدي صلوح الجماني ورئيس جماعة العركوب صالح بوسيف ورئيس المجلس الاقليمي سيداحمد بكار ومنتخبين اخرين جرى احتقارهم بطريقة مشينة وأمام انظار السلطات ووالي الجهة.



لقد بات احتقار العنصر الصحراوي بصمة سوء في هذه الجهة التي جرى تفتيتها بقوة النفوذ ومن طرف الوافدين على الجهة مع كعكة توزيع الاراضي، حيث خرجت من قمقم الفساد هذه المرأة وحليفها الذي استولى ابنه في جهة تعج بالمعطلين على 30 هكتار مجانية. لنتفاجئ اليوم بأن من يمثلوننا كساكنة لا يملكون من السلطة في وجه امرأة تدعي بأن صفتها مستثمرة سوى الاهانة والاحتقار.



احد رؤساء المجالس الجماعية اعتبر بأن هذه السيدة التي طغت على الجميع، تمتلك اليوم مشروع استثماري واراضي كبيرة قرب ضريح الولي الصالح "ابراهيم ول احنان" لا يتوفر على اي وثائق قانونية ودون ترخيص، واليوم تحاول اهانة المنتخبين بالرغم من دعم المجالس لها، وهو ما يتنافى مع ما تقتضيه الشراكات في هذا الجانب.



لقد بات واضحا بأن هناك مخطط لتسفيه والنيل من منتخبي الجهة الشرعيين، وهناك من يحاول تقمص تلك الشرعية بإسم المال والنفوذ والجاه، وهناك ايضا من يحاول تغيير ديمغرافية المنطقة وتشويه عاداتها وتقاليدها من خلال مسابقات تافهة تجني من وراءها فئة مسنودة من المركز أموالا طائلة، في مقابل زيادة منسوب الانحلال والفساد الاخلاقي وترويع قيم المنطقة.




اننا في موقع الداخلة الآن ومن موقع مسؤوليتنا كموقع صحفي رائد في تنوير الرأي العام وخدمة الرسالة الاعلامية النبيلة، نستنكر التطاول على منتخبينا مهما كان حجم اختلافنا معهم وحتى وان اختلفت توجهاتنا وتقاطعت تفسيراتنا للواقع، حيث ان الانتخابات بالصحراء عموما والداخلة خصوصا كانت ولازالت صوت الديمقراطية الحقيقي وابرز تعبير للمواطنين عن ارادتهم في اختيار من يمثلهم من خلال المشاركة المكثفة في التصويت. وعليه فإن من يهين المنتخبين يهين اختيارات الساكنة وهذا ما لا يمكن قبوله بتاتا.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا