مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         مدير منظمة الصحة العالمية يؤكد أن طرق نهاية جائحة كورونا لايزال طويلا             السعودية تسمح بصلاة التراويح في الحرمين الشريفين مع تخفيفها لخمسة تسليمات             اعتماد توقيت مسترسل للعمل بالإدارات والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية خلال شهر رمضان             عدد من الدول العربية تؤكد ان الثلاثاء هو فاتح شهر رمضان المبارك             الداخلة.. اللجنة الجهوية لحقوق الانسان تنظم حملة تحسيسية للتوعية بمخاطر كورونا المتحورة             وزارة الاوقاف تحدد توقيت مراقبة هلال شهر رمضان بالمغرب             ريال مدريد يطيح بغريمه برشلونة في كلاسيكو الدوري الاسباني ويتصدر مؤقتا الليغا             المغرب يقرر إغلاق المساجد خلال صلاتي العشاء والفجر في رمضان             العثماني يؤكد بأن إزالة العتبة بإنتخابات المجالس الترابية أخطر وأصعب من القاسم الانتخابي             معمل الاسمنت بالداخلة.. اخطار بيئية جمة وخطر يهدد صحة المواطنين وسط تواطئ من بلدية الجماني !!             بيان / السلطات المغربية تؤكد بأن السجين ''محمد لمين هدي'' يتمتع بكافة حقوقه دون تمييز             العيون.. إحباط محاولة لتهريب 1500 قرص مهلوس كانت وسط إرسالية قادمة من إحدى الدول الأوروبية             جلالة الملك يبعث برقية تعزية الى الملكة إليزابيث الثانية بعد وفاة زوجها الأمير فيليب             فرنسا.. ''كلود فرايسينت'' يترأس فرع حزب الرئيس الفرنسي بمدينة الداخلة             بلاغ / المكتب النقابي لعمال شركة الاسمنتdakhla amenagement يندد بالطرد التعسفي في حق منخرطيه             الشاب بلاهي الدليمي يواصل اعتصامه المفتوح امام شركة dakhla amenagment للإسمنت            بمناسبة شهر رمضان المبارك تنظم جريدة الداخلة الأن مسابقة رمضانية في تجويد القران الكريم            شاهد.. "الشباكية" معشوقة المغاربة على موائد الافطار تنعش الحركة التجارية لدى عدد من الطباخات            شاهد.. اصحاب الطاكسي الكبير بالنقطة الكيلومترية 40 يحتجون على منعهم من دخول مدينة الداخلة            شاهد..تفاصيل إستقبال حزب الإتحاد الإشتراكي للسينياتور الأمريكي للوقوف على المنشآة الحيوية بالجهة            شاهد..قلق و رعب ساكنة الداخلة بسبب إنتشار الكلاب الضالة و هجومها على شخص أدى لقتله            شاهد..إستياء عارم وسط بحارة قرية الصيد لساركا بسبب الكلاب الضالة التي تهدد سلامتهم            شاهد.. الجماني يعاقب ساكنة حي الوكالة ويرفض اصلاح شبكة الواد الحار التي تهدد صحة الساكنة            شاهد...تفاصيل عمل أصحاب التوصيل السريع و الإكراهات التي يواجهونها على لسان أحد الشباب العاملين في المجال            إستياء عارم لأصحاب المحلات بالسوق المسيرة بسبب الصرف الصحي و الروائح الكريهة التي تنفر الزبناء            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 12 أبريل 2021 19:06


أضيف في 12 مارس 2021 الساعة 11:49

جهة الداخلة وادي الذهب في صدارة الجهات المواكبة لتنزيل ورش الجهوية المتقدمة



الداخلة الان


أكدت العامل السيدة ليلى الحموشي، مديرة التخطيط والتجهيز بوزارة الداخلية ، في تصريح لأحد المواقع الالكترونية، أن مجلس حهة الداخلة وادي الذهب يتربع في صدارة تنزيل بناء الجهوية المتقدمة، وذلك في إطار تقييم الحصيلة الشاملة للولاية الانتدابية التأسيسية للمجالس الجهوية، والتي حققت مراتب متقدمة في المراحل المختلفة التي عرفها تنزيل ورش الجهوية المتقدمة الذي راهن عليه بشكل كبير عاهل البلاد و المغاربة عموما ، لخلق عدالة تنموية لكل جهات المغرب 12.



وحسب العامل السيدة الحموشي، ومن اجل تسريع تنفيذ ورش الجهوية المتقدمة و تفعيلا لأدوارها الأساسية في التخطيط الترابي ،فقد احتل مجلس جهة الداخلة وادي الذهب المرتبة الثانية من بين الجهات 12 التي تم التأشير على تصميمها الجهوي لإعداد التراب ، كما كان مجلس جهة الداخلة وادي الذهب من أوائل المجالس التي أعدت برنامج تنمية جهوية تم التأشير عليه من قبل سلطات وزارة الداخلية المشرفة على الجماعات الترابية ، مما مكن هذا المجلس من النجاح بتميز في  لعب دوره الأساسي في التنمية الجهوية إقتصاديا و إجتماعيا و ثقافيا ، منذ بدايات ولاية مجلسه الإنتدابية تحت قيادة رئيس المجلس السيد الخطاط ينجا، رفقة فريق من اعضاء الاغلبية المتميزين وطاقم اداري وتقني جد محترف.



وقسمت ليلى الحموشي مديرة التخطيط والتجهيز هذه المراحل إلى 3 محطات، الأولى تمتد ما بين 2015-2019، وسمتها الحموشي بمرحلة بناء الجهوية المتقدمة، وفيها تم إصدار القوانين التنظيمية (3) المتعلقة بالجماعات الترابية، وإصدار المراسيم التطبيقية والقرارات (68)، وإرساء إدارات الجهات والوكالات الجهوية لتنفيذ المشاريع وتعزيز الموارد البشرية.، اضافة لاعتماد ميثاق اللاتركيز الإداري سنة 2018 الذي يعتبر مكملا لمسلسل اللامركزية.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا