مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         مدير منظمة الصحة العالمية يؤكد أن طرق نهاية جائحة كورونا لايزال طويلا             السعودية تسمح بصلاة التراويح في الحرمين الشريفين مع تخفيفها لخمسة تسليمات             اعتماد توقيت مسترسل للعمل بالإدارات والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية خلال شهر رمضان             عدد من الدول العربية تؤكد ان الثلاثاء هو فاتح شهر رمضان المبارك             الداخلة.. اللجنة الجهوية لحقوق الانسان تنظم حملة تحسيسية للتوعية بمخاطر كورونا المتحورة             وزارة الاوقاف تحدد توقيت مراقبة هلال شهر رمضان بالمغرب             ريال مدريد يطيح بغريمه برشلونة في كلاسيكو الدوري الاسباني ويتصدر مؤقتا الليغا             المغرب يقرر إغلاق المساجد خلال صلاتي العشاء والفجر في رمضان             العثماني يؤكد بأن إزالة العتبة بإنتخابات المجالس الترابية أخطر وأصعب من القاسم الانتخابي             معمل الاسمنت بالداخلة.. اخطار بيئية جمة وخطر يهدد صحة المواطنين وسط تواطئ من بلدية الجماني !!             بيان / السلطات المغربية تؤكد بأن السجين ''محمد لمين هدي'' يتمتع بكافة حقوقه دون تمييز             العيون.. إحباط محاولة لتهريب 1500 قرص مهلوس كانت وسط إرسالية قادمة من إحدى الدول الأوروبية             جلالة الملك يبعث برقية تعزية الى الملكة إليزابيث الثانية بعد وفاة زوجها الأمير فيليب             فرنسا.. ''كلود فرايسينت'' يترأس فرع حزب الرئيس الفرنسي بمدينة الداخلة             بلاغ / المكتب النقابي لعمال شركة الاسمنتdakhla amenagement يندد بالطرد التعسفي في حق منخرطيه             الشاب بلاهي الدليمي يواصل اعتصامه المفتوح امام شركة dakhla amenagment للإسمنت            بمناسبة شهر رمضان المبارك تنظم جريدة الداخلة الأن مسابقة رمضانية في تجويد القران الكريم            شاهد.. "الشباكية" معشوقة المغاربة على موائد الافطار تنعش الحركة التجارية لدى عدد من الطباخات            شاهد.. اصحاب الطاكسي الكبير بالنقطة الكيلومترية 40 يحتجون على منعهم من دخول مدينة الداخلة            شاهد..تفاصيل إستقبال حزب الإتحاد الإشتراكي للسينياتور الأمريكي للوقوف على المنشآة الحيوية بالجهة            شاهد..قلق و رعب ساكنة الداخلة بسبب إنتشار الكلاب الضالة و هجومها على شخص أدى لقتله            شاهد..إستياء عارم وسط بحارة قرية الصيد لساركا بسبب الكلاب الضالة التي تهدد سلامتهم            شاهد.. الجماني يعاقب ساكنة حي الوكالة ويرفض اصلاح شبكة الواد الحار التي تهدد صحة الساكنة            شاهد...تفاصيل عمل أصحاب التوصيل السريع و الإكراهات التي يواجهونها على لسان أحد الشباب العاملين في المجال            إستياء عارم لأصحاب المحلات بالسوق المسيرة بسبب الصرف الصحي و الروائح الكريهة التي تنفر الزبناء            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 12 أبريل 2021 18:37


أضيف في 4 مارس 2021 الساعة 16:30

بوريطة: توالي افتتاح قنصليات عامة بالصحراء يعزز وجاهة الموقف المغربي



الداخلة الان : متابعة


أكد ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة القاطنين بالخارج، أن توالي افتتاح القنصليات العامة للدول الشقيقة والصديقة في الأقاليم الجنوبية يعكس بشكل واضح وصريح “موقف دولي داعم لمغربية الصحراء ووجاهة الموقف المغربي إزاء هذا النزاع الإقليمي المفتعل”.

وأشاد الوزير بوريطة، في ندوة صحافية اليوم الخميس بالعيون، بافتتاح المملكة الأردنية الهاشمية قنصلية عامة لها اليوم في مدينة العيون المغربية، وشدد على أن “الأردن وقفت دائماً، قيادة وشعبا، مع المغرب في قضاياه المصيرية”.

“هذه المواقف، التي نعتز ونفخر بها ونقدرها عاليا، ليست غريبة على الدولة الأردنية وعلى “نشامى الأردن”، يورد الوزير بوريطة، والذي استحضر مشاركة وفد أردني مهم في المسيرة الخضراء سنة 1975 يتكون من 41 شخصية من مختلف الاتجاهات السياسية والمجتمعية للتضامن مع الشعب المغربي والوقوف إلى جانب المغرب وحقه في استرجاع أراضيه.

واعتبر بوريطة أن علاقة المغرب والأردن حافظت على “متانتها وتميزها في ظرفية عربية وإقليمية شديدة الدقة والحساسية”، مشيرا إلى أن المملكتين يحدوهما “عزم كبير على المضي في جعل هذه العلاقة نموذجا لما ينبغي أن تكون عليه العلاقات العربية- العربية”.

وأبرز المسؤول الحكومي ذاته أن أهم ما يميز “علاقاتنا الثنائية هو مستوى التنسيق والتشاور السياسي الدائم والمستمر في عدد من القضايا الإقليمية والدولية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، التي أكد بخصوصها الملك محمد السادس أنها في نفس مرتبة قضية الوحدة الترابية للمملكة”.

وشدد بوريطة على الدور المهم الذي تضطلع به لجنة القدس التي يرأسها الملك محمد السادس، مثمنا كذلك أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف.

وجوابا عن سؤال لجريدة هسبريس الإلكترونية حول دور المملكتين في تحقيق السلام بالشرق الأوسط، أكد الوزير بوريطة أن المغرب والأردن لهما دور تاريخي في الدفاع عن القضية الأولى بالمنطقة وهي القضية الفلسطينية.

وأبرز أن مواقف البلدين هي “منسجمة تماما ومرجعياتنا واضحة وثابتة، وهي أن حل النزاع الفلسطيني يجب أن يكون حل الدولتين على حدود يونيو 1967، وعاصمتها القدس الشرقية يعيش فيها الفلسطينيون جنبا إلى جنب مع إسرائيل”.

وأضاف الوزير أن المغرب والأردن يلعبان دورا أساسيا في تحريك مسلسل السلام التفاوضي، مشيرا إلى أن الملك محمدا السادس يقدر الدور الذي يقوم به العاهل الأردني في هذا الصدد.

وأورد بوريطة أن وكالة بيت المال القدس برئاسة الملك محمد السادس تواصل تقديم دعمها إلى فلسطين، مشيرا إلى منحها 2.5 ملايين دولار سنويا في مجال السكن والطب والتعليم والتكوين، بالإضافة إلى تقديم مساعدات مالية للمقدسيين لمواجهة فيروس “كورونا”.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا