مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         عاجل / مجلس النواب يعتمد بالأغلبية احتساب القاسم الانتخابي على أساس المسجلين             في سبيل الانتخابات.. أخنوش يخرج المهرب المثالي من ورطته ويضرب بالقانون عرض الحائط             الخطاط ينجا : في حال ذهبنا عن كرسي المسؤولية سنذهب مرفوعي الرأس وان عدنا سنعود مرفوعي الرأس             الأمم المتحدة تلمح الى صعوبة تعيين مبعوث شخصي جديد في ملف الصحراء             المغرب يقرر إيقاف الرحلات الجوية مع الجزائر ومصر بسبب اجراءات كورونا             محكمة فرنسية تحيل المغني المغربي ''سعد لمجرد'' على الجنائيات بتهمة ''الاغتصاب المشدد''             بوريطة: توالي افتتاح قنصليات عامة بالصحراء يعزز وجاهة الموقف المغربي             القاسم الانتخابي.. الآلية التقنية والأبعاد السياسية             الحكومة تمدد حالة الطوارئ الصحية لشهر إضافي             بحضور بوريطة ونظيره الأردني.. افتتاح القنصلية العامة للأردن بالعيون             برشلونة يصنع الريمونتادا ويطيح بإشبيلية ليبلغ نهائي كأس ملك إسبانيا             عاجل / لجنة الداخلية تلغي لائحة الشباب وتعتمد القاسم الانتخابي على أساس المسجلين             الهوية المغربية: جدلية الحركية والثبات             الداخلة تدفع ثمن إصرار الجماني عدم التعاون مع المجلس الجهوي رغم رسائل الود الموجهة له !!             تأسيس أول جمعية للصداقة المغربية الاسرائيلية بالولايات المتحدة الأمريكية             روبرتاج.. دورة الكركرات التاريخية انتصار للقضية الوطنية وتتويج لولاية الخطاط ينجا            شاهد.. الخطاط ينجا يكذب بلدية الداخلة ويؤكد رفضها الرد على رسالة المجلس الجهوي            شاهد .. الخطاط ينجا يدافع عن الصحفيين بالجهة ويطالب بدعم القطاع ومنع الصحافة غير الملائمة            شاهد.. الخطاط ينجا يرد على تبخيس معارضة الجهة لحصيلة المجلس الجهوي            شاهد.. تصريح الخطاط ينجا خلال دورة الكركرات العادية برسم شهر مارس            شاهد.. عائلة تشتكي التمييز في حقهم من طرف قائد المقاطعة الثالثة الذي يتستر على تزوير جارهم            شاهد.. تصريح أمين بعقيلي رئيس هيئة الخبراء المحاسبين بالمغرب            شاهد.. الكلمة الكاملة لرئيس الجهة الخطاط ينجا خلال اليوم الدراسي لهيئة الخبراء المحاسبين            شاهد.. شباب من مدينة الداخلة يحترف تمثيل الأفلام القصيرة يروون تجربتهم لعدسة الداخلة الآن            شاهد.. الفنانة هيجارة تفتح قلبها أمام برنامج حكاية الوادي            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : السبت 06 مارس 2021 00:55


أضيف في 19 فبراير 2021 الساعة 15:42

معالي الوزير.. سكت دهرا ونطق قهرا..



الداخلة الان


في آخر رد له على تساؤل النائبة البرلمانية فاطمة اهل تكرور حول موضوع القوارب المعيشية، خرج الوزير الملياردير يتبجح بالمواد القانونية التي لا يلقي لها بالا هو ووزارته، خرج الرجل ليدوس على أحلام شباب هذه الجهة والمستضعفين في الأرض، القابعين في أحشاء البطالة والتهميش فوق أغنى ضفة على الصعيد العالمي..


فقد ألِف معاليه في عادته ترقيع الأخطاء والهفوات الكثيرة بالقرارات المخيبة للآمال في أحايين عديدة مديرا ظهره للجرائم التي يرتكبها أباطرة الصيد البحري ومدمروا الثروة السمكية من خلال الاستنزاف الشرس لها مع غياب الرقابة ردحا من الزمن ما جعل القطاع يبدو وكأنه يلفظ انفاسه الاخيرة.


ان تهاون الوزارة الوصية في بسط رقابتها على كافة جوانب قطاع الصيد البحري والوقوف على المشاكل الجمة التي يعانيها، يعد تصامما عن الدستور والخطابات الملكية التي ما فتئت تدعو الى توزيع الثروة وعائداتها على جميع شرائح المجتمع خاصة منها الفقيرة والمتوسطة، كما يعدّ دعما صريحا للجرائم التي يتم ارتكابها في حق الثروة البحرية فيأعالي البحار، من عمليات استنزاف ممنهجة بالغة الخطورة واستعمال معدات صيد محرمة دوليا داخل مصائد الأسماك والتركيز على نهب ثروات هذه الجهة بكل الوسائل المتاحة والدوس على القوانين واستخلاص مواد الدستور لمحاربة الشباب وقطع أرزاقهم ووضع مدخرات أرضهم بيد القادمين تحت الطلب أمام صمت المجتمع المدني الذي صار جلّه مائعا و عائما في بحر التزلف والاسترزاق..


ان التقوّي الذي تمارسه وزارة الصيد البحري ضد أصحاب القوارب المعيشية بهذه الربوع، وتماديها في حماية أباطرة أعالي البحار والمتحكمين في الاقتصاد وفي مصير البلاد والعباد، وتغاضيها عن جرائم ملاك البارجات المدمرة، ضاربة بذلك المساعي الملكية الرامية الى دعم الشباب عرض الحائط، سيولد محسن فكري آخر، بل وستفجر براكين من الغضب في صفوف الفئة الفتيّة على هذه الرقعة من الوطن، لاسيما أن الوضع الحالي لا يسمح باختلاق الأزمات وشق الصفوف وتأجيج النفوس.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا