مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         سابقة.. نائب رئيس جماعة ترابية بإقليم أوسرد يتعرض للإبتزاز والامن يباشر فتح تحقيق             بلاغ / امانة العدالة والتنمية تعلن تمسكها بالأزمي وترفض استقالته             دوجاريك يؤكد بأن الوضع بالكركرات هادئ وينفي وجود تغيير على الارض             ''الهاكا'' تزور مواقع الإنتاج والبث الاذاعي والتلفزي الجهوي بالداخلة             المركز الجهوي للإستثمار بالداخلة يطلق النسخة الاولى من المعسكر التدريبي للنساء حاملات المشاريع             الخطاط ينجا يتلقى أول جرعة من لقاح كورونا ويدعو الساكنة للإلتزام بالاجراءات الاحترازية             حصري / مواطن يشتكي من افتراس الكلاب الضالة لصغار قطيع إبله نواحي النقطة الكيلومترية 25             متابعة / ربط مدينة الداخلة بالشبكة الوطنية للكهرباء يبلغ المراحل الأخيرة من التجارب             ثكنة أخنوش الحزبية تستهدف نجاح مؤتمر الجهة بالكركرات بنشر أرقام متخيلة عن ميزانية التنظيم             عاجل / بعد الرميد.. الأزمي يقدم استقالته من رئاسة المجلس الوطني والأمانة العامة للمصباح             متابعات/ ''المهرب المثالي'' في ضيافة شرطة أكادير بسبب تراكم الديون ومحاولات لتخليص شحناته المصادرة             بلاغ / مندوبية التامك تعيد فتح الزيارات العائلية في وجه السجناء ابتداءا من الاسبوع المقبل             عاجل / الرميد يستقيل من وزارة حقوق الانسان ويوعز الأسباب لحالته الصحية             رئيس الجهة الخطاط ينجا يستقبل رئيس وأعضاء نادي المسيرين بالمغرب             بسبب قوانين الانتخابات.. الحكومة تدعو البرلمان لدورة استثنائية الثلاثاء المقبل             شاهد.. عائلة تشتكي التمييز في حقهم من طرف قائد المقاطعة الثالثة الذي يتستر على تزوير جارهم            شاهد.. تصريح أمين بعقيلي رئيس هيئة الخبراء المحاسبين بالمغرب            شاهد.. الكلمة الكاملة لرئيس الجهة الخطاط ينجا خلال اليوم الدراسي لهيئة الخبراء المحاسبين            شاهد.. شباب من مدينة الداخلة يحترف تمثيل الأفلام القصيرة يروون تجربتهم لعدسة الداخلة الآن            شاهد.. الفنانة هيجارة تفتح قلبها أمام برنامج حكاية الوادي            شاهد.. الداخلة والعيون فوارق وانجازات تعكس تفوق الداخلة بنظرة أغلبية الجماني            شاهد.. تصريحات على هامش دورة المجلس البلدي العادية لشهر فبراير            في سابقة من نوعها.. اغلبية الجماني تهاجم العراك وتصفها بأوصاف عنصرية داخل دورة البلدية            شاهد.. عزوها العراك تنتقد أداء المجلس البلدي وتدعو للتعاون من اجل انتشال الداخلة من وضعيتها الحالية            شاهد.. بداية تحقق أول وعود الخطاط ينجا للساكنة بحل معضلة السكن            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 01 مارس 2021 03:32


أضيف في 6 فبراير 2021 الساعة 13:13

الاتحاد الافريقي يعقد قمة افتراضية عن بعد لمناقشة ''كوفيد والنزاعات بالقارة الافريقية''



الداخلة الان


بمشاركة المغرب، تعقد منظمة الاتحاد الإفريقي، السبت، قمة تستمر يومين عبر اجتماعات بالفيديو، مخصصة لمكافحة وباء “كوفيد-19” وإمدادات اللقاحات في القارة والأزمات العديدة التي طغى عليها فيروس كورونا.

وتنظم هذه القمة بشكل استثنائي عبر الإنترنت لتجنب أي عدوى، وتأتي بعد عام تماماً على اكتشاف أول إصابة بفيروس كورونا في مصر.


في ذلك الوقت، أثار وصول الوباء إلى إفريقيا مخاوف من حدوث انفجار في الأنظمة الصحية الهشة في القارة. لكن هذا السيناريو المروع لم يتحقق.

وما زالت إفريقيا في منأى نسبيا عن كورونا حاليا، حيث سجل فيها 3,5 بالمئة من الإصابات و4 بالمئة من الوفيات المسجلة رسميا في جميع أنحاء العالم، حسب مركز الاتحاد الإفريقي لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

لكن العديد من البلدان تواجه حاليا موجة ثانية مثيرة للقلق، وتكافح من أجل الحصول على اللقاحات. ويظهر القادة الأفارقة مزيدا من الاستياء من السباق المحموم الحالي الذي لا يمكنهم التنافس فيه بمساواة.

وفي مقابلة مؤخرا، أدان موسى فكي محمد، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، هيمنة “النزعة القومية” في مسألة اللقاحات و”الدول الغنية التي لها الأولوية حتى إن بعضها يطلب أكثر مما يحتاج”.
تلقيح

من المقرر أن تبدأ المناقشات المغلقة اليوم السبت بكلمة لرئيس جنوب أفريقيا سيريل رامابوزا بشأن الجهود الحالية للقارة في مواجهة الوباء. وسيتولى رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية فيليكس تشيسكيدي الرئاسة الدورية السنوية للمنظمة خلفا له.

وسيتم التطرق إلى مسألة تمويل حملات التلقيح في القارة، على حد قول مدير وكالة الصحة العامة التابعة للاتحاد الإفريقي جون نكينغاسونغ.

والرهان كبير؛ فبتحديد حقنتين لكل شخص، تحتاج إفريقيا إلى 1,5 مليار حقنة لتطعيم ستين بالمئة من سكانها، البالغ عددهم 1,3 مليار نسمة، وتحقيق مناعة جماعية.

وستنشغل الدول الأعضاء بالانتخابات الداخلية للاتحاد الإفريقي أيضا، وهي قضية مهمة لتحديد قدرتها على مواجهة الوباء وتحديات القارة في مجالي الاقتصاد والأمن.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا