مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         وكالات / دونالد ترامب يمنح الملك محمد السادس وسام الاستحقاق العسكري             الملك يمنح الرئيس دونالد ترامب أرفع وسام بالمملكة             بوريطة يؤكد ان القرار الأمريكي يؤسس لمنظور واضح لتسوية نزاع الصحراء             الخطاط ينجا يطالب ''نزهة بوشارب'' بمخططات تستجيب لتطلعات ساكنة الداخلة             الخطاط ينجا يستقبل العداء الدولي بورحيم البوزيري الذي أكمل تحدي الداخلة-الكركرات.             بوريطة ومساعد وزير الخارجية الأمريكي يشددان على أن الحكم الذاتي هو الإطار الوحيد لحل نزاع الصحراء             العثماني يستقبل السفير الأمريكي بالرباط بعد نهاية مهامه كسفير لبلاده بالمغرب             إسرائيل تحتفي بعودة العلاقات مع المغرب والسياح الاسرائيليين يتطلعون لتبادل الزيارت             مراسلة / ساكنة جماعة أم ادريكة الترابية تهدد بوقفة احتجاجية بعد رفضها نشر اللوائح الانتخابية للغرف             المغرب يضيع فوزا ثمينا أمام نظيره الجزائري في افتتاح مونديال كرة اليد             الداخلة/خفر السواحل التابع للبحرية الملكية ينقذ قارب للهجرة السرية يضم 48 مهاجرا من الموت بعرض البحر             البرلمان الالماني يلغي جلسة مخصصة لمناقشة تطورات الوضع في الصحراء             خطير / الجماني يرتكب جريمة في حق ساكنة الداخلة بتدشين أعمدة إنارة بأسلاك كهربائية ظاهرة             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة الأب ''حمودي ول لعبيدي'' رحمه الله تعالى             عاجل / مجلس النواب الامريكي يعزل ترامب وينقل الكرة لملعب مجلس الشيوخ             في غياب مجلس بلدي مسؤول تضيع مصالح المواطن في وجه مدينة ملائم ومرافق تناسب حجم المداخيل            شاهد.. الداخلة تحتفل بطريقتها برأس السنة الأمازيغية الجديدة            شاهد.. الشريف الخطاط شاب من مدينة الداخلة يدخل غمار الاستثمار بقطاع الرخويات بشكل ناجح            كلمة الخطاط ينجا خلال الاجتماع الخاص بخطة اقلاع قطاع التعمير والاسكان            شاهد.. أسير حرب سابق لدى جبهة البوليساريو يحكي عن تفاصيل أسره بالمخيمات            "ماء العينين" مواطن صحراوي من ساكنة بئركندوز يفند الاخبار الرائجة حول وجود حرب بالكركرات            شاهد.. تصريحات على هامش زيارة فعاليات المجتمع المدني والفنان محمد الغاوي لمعبر الكركرات            شاهد.. العثماني يكذب رسميا إدعاءات البوليساريو بوجود إطلاق نار او حرب عسكرية            شاهد.. تصريحات على هامش زيارة اللجنة التنفيذية للشبيبة الاستقلالية الى معبر الكركرات            شاهد.. تصريح الوزير محمد بنعبد القادر بعد تدشين عدة اوراش قضائية بمركز بئركندوز            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : السبت 16 يناير 2021 03:21


أضيف في 3 دجنبر 2020 الساعة 15:14

العثماني: التطورات الأخيرة ألحقت أضرارا بالخصوم والكركرات طريق دولية تربط بين الشمال والجنوب :



الداخلة الان :متابعة


قال رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، إن التطورات الأخيرة التي وقعت “أغضبت الخصوم وألحقت بهم أضرارا بالغة، فلم يجدوا أمامهم من حيلة إلا الهروب إلى الأمام والتهجم وكَيْل التُّهَم واختلاق الأخبار الزائفة والأكاذيب، وفبركة فيديوهات وصور وتوظيف وقائع لا علاقة لها بمنطقة الكركرات”. :

وأضاف العثماني، في كلمة له خلال انعقاد المجلس الحكومي اليوم الخميس، أن وسائل الإعلام الوطنية، الرسمية منها والشعبية، ومن خلال وسائل التواصل الاجتماعي، تصدت لهذه الأكاذيب وفضحت إدعاءات الخصوم التي أصبحت معروفة لدى القاصي والداني، إذ تبين للجميع أن هذه مجرد أكاذيب لا أساس لها من الصحة. وأبرز أن الواقع يؤكد صدق مقولة الملك “ستظل الصحراء في مغربها والمغرب في صحرائه إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها”، وهي مقولة ستبقى نبراسا لنا جميعا، وتستحق أن تعلق على جدران مقرات الأحزاب السياسية والهيئات الموازية والجمعيات، لأنها تعكس روح الأمة. ولفت إلى أنه توالت الإشادة والدعم الدوليين بما قام به المغرب، “لأن عملية التأمين لا تصب في مصلحة الوطن فحسب، بل أيضا في مصلحة السلم والاستقرار في المنطقة وفي مصلحة حرية التجارة الدولية”، مذكرا بأن معبر الكركرات ليس معبرا مغربيا خالصا ولا معبرا موريتانيا خالصا، أو أنه يربط بين المغرب وموريتانيا فقط، بل هو بمثابة طريق دولية تربط بين الشمال والجنوب. وتابع، “وهو ما دفع كثيرا من أصدقاء المغرب وأشقائه للتعبير بوضوح، عبر بيانات وبطريقة غير مسبوقة، على دعم الخطوة التي قام بها المغرب، وفي ذلك دعم للوحدة الترابية والوطنية للمغرب ولمغربية الصحراء، فشكرا لجميع الأصدقاء والأشقاء على مواقفهم في هذه المرحلة، وعلى قيام بعضهم بفتح مزيد من القنصليات في الأقاليم الجنوبية للمملكة”. وزاد قائلا، “لا شك أن تأمين معبر الكركرات، كان ناجحا، وخلّف واقعا دبلوماسيا وسياسيا جديدا”، معربا عن افتخاره بالإجماع الوطني الذي عبّرت عنه كافة القوى الحية، السياسية والمدنية، داخل وخارج الوطن، ومضيفا أن الجميع تعبأ وعبر عن مواقفه وتحمس لدعم الدبلوماسية الوطنية، ولدعم جميع الجهود التي تقوم بها بلادنا في هذا المجال”. ومن مظاهر هذا الإجماع، يوضح العثماني، الجلسة الأخيرة بمجلس النواب التي عرفت إجماعا سياسيا لنواب الأمة، كما نوه بالأحزاب والهيئات والتنظيمات الموازية والمجتمع المدني بكافة أطيافه والباحثين والجامعات ومراكز الدراسات وغيرها، الذين أبوا إلا أن يعبروا ويتعبؤوا، عن طريق بيانات أو تنظيم ندوات وتظاهرات، أو من خلال زيارة الأقاليم الجنوبية لتجديد التعبير عن التضامن والتعبئة وراء الملك محمد السادس، دفاعا عن الوحدة الوطنية وعن الحقوق المغربية، وكذا للتأكيد على الطبيعة الآمنة للمنطقة، عكس ما يدعيه الخصوم من افتراءات وأباطيل :

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا