انت الآن تتصفح قسم : أخبار الصحراء

في تحد جديد للمغرب.. وزيرة الخارجية الجنوب افريقية تنظم زيارة لمخيمات تندوف



الداخلة الآن



شرعت صباح اليوم الأحد وزيرة العلاقات الخارجية بجمهورية جنوب إفريقيا ناليدي باندور، في زيارة لمخيمات تندوف جنوب غرب الجزائر.


وعقدت الوزيرة الجنوب أفريقية خلال هذه الزيارة، مباحثات مع قيادة جبهة البوليساريو في الرابوني وعلى رأسهم زعيم الجبهة ابراهيم غالي، حيث خرج الطرفان ببيان مشترك يجدد دعم جنوب افريقيا لأطروحة جبهة البوليساريو.


وكانت الوزيرة الجنوب إفريقية قد حلت بالجزائر، حيث عقدت مباحثات مع الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، ووزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة، تم خلالها بحث عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها مستجدات نزاع الصحراء، حيث اتفق البلدان على الاستمرار في موقفهما المعادي لمغربية الصحراء.

وتعد جنوب إفريقيا من الدول الاكثر انحيازا بعد الجزائر لأطروحة البوليساريو، حيث يظل موقفها عقبة كبرى تعيق تطوير العلاقات بين الرباط وبريتوريا، رغم المبادرات المغربية العديدة لتطبيع العلاقات ومد جسور التعاون بين البلدين.