مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         المغرب يرحب بقرار البيرو سحب اعترافها بالبوليساريو ودعمها لمبادرة الحكم الذاتي             عاجل / الكلاب الضالة تنهي حياة سائحة فرنسية بأحد المنتجعات بنفوذ جماعة العركوب             هيئة العلماء الموريتانيين تصف تصريحات الريسوني ''بالمريبة والمستفزة''             متابعة / وزيرة الإنتقال الطاقي و التنمية المستدامة تُشيد بمجهودات جماعة الداخلة و تتعهد بدعم مشاريعها المهيكلة             الداخلة.. حركة تنقيلات واسعة في صفوف رجال السلطة تشمل إقليمي وادي الذهب وأوسرد             الاتحاد الاوروبي يستعد لرفع الدعم المالي للمغرب ب50 بالمائة لنحاربة الهجرة السرية             الريسوني : وجود موريتانيا غلط ويجب أن تعود الى المغرب             الى متى سيظل قطاع الصيد البحري ورقة جوكر في أيدي الاحزاب السياسية ؟             في ذكرى 14 غشت.. الجمعية الجهوية للشباب الرائد تصدر بيان لتخليد المناسبة             والي الجهة يترأس تحية العلم بمناسبة الذكرى 43 لإسترجاع إقليم وادي الذهب             الراغب حرمة الله: الذكرى ال43 لإسترجاع إقليم وادي الذهب مناسبة عزيزة لتجديد فروض البيعة و الولاء لجلالة الملك محمد السادس نصره الله             بداية مخيبة لبرشلونة في الليغا بعد تعادل سلبي أمام فايكانو             جون أفريك : تعديل حكومي بالمغرب مرتقب يطيح بالوزيرين وهبي وميراوي             هل تتجه وزارة الصيد البحري الى إعدام الصيد التقليدي كليا بالمصيدة الجنوبية ؟             أزمة الماء بالمغرب تستنفر جمعية رؤساء الجهات بالمملكة في اجتماع بالرباط             شاهد.. قبيلة اولاد دليم-اولاد بعمر تنظم ملتقى صلة الرحم بتاورطة            شاهد.. حزب الاحرار ينظم المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية وسط حضور غفير            شاهد.. تصريحات على هامش المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بجهة الداخلة            شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الجمعة 19 أغسطس 2022 03:27


أضيف في 1 غشت 2022 الساعة 22:28

أزمة الاخطبوط في الداخلة والتصريح البليغ في ''هوما يقتلوه وأنا ندفنوا..''



الداخلة الآن


 كان لافتا في أحد اجتماعات وزارة الصيد البحري تصريح أحد المهربين الكبار لمادة الأخطبوط بالداخلة، والذي خانه جهله بمفردات اللغة بتوصيل الرسالة كما ينبغي لكن ما قاله يلخص الوضع حول ظاهرة التهريب بالمصيدة الجنوبية عموما وسواحل جهة الداخلة وادي الذهب خصوصا.

 "هوما إقتلوه وأنا ندفنوا.." كان تصريحا من المهرب المعروف لتبرير اقتناءه للأخطبوط المهرب، حيث أن هذه المادة الحيوية عرفت استنزافا ممهنجا تداخلت كل السلطات واتحدت لإبادته دون رحمة ولا شفقة، وحتى شعار أليوتيس المخطط الفاشل الذي جاء لحماية كبار أعالي البحار كان شعاره الفضفاض "بالاستدامة" يعني بدأ حرب التدمير انطلاقا بالمتاجرة في التصريح بالشرف وانتهاءا بشهادة الطبيب المعالج للمنتوج.

قتل الاخطبوط من طرف عصابات هدفها الربح السريع مهما كانت النتائج، وقد لا تكون وزارة الصيد البحري وحدها المتهم في مراسم الاعدام هذه، بل ساهمت فيها السلطات الأمنية من درك وبحرية ملكية وغيرها من السلطات المتداخلة التي فتحت الباب على مصراعيه لوأد هذا المنتوج، قبل أن يتم تقديمه لوحدات معروفة بدفنه بحماية ورعاية من موظفي وزارة الصيد البحري.

 اليوم الداخلة تعيش على مفترق طرق وأمام خيارين كلاهما أمر وأشد من الاخر، ولا أحد يستطيع تحمل المسؤولية في تبنيه، غير وزارة الصيد البحري طبعا التي فضلت الحفاظ على ما تبقى من شعار الاستدامة في مخطط أليوتيس، وسلطات محلية ترى الوضع الأمني يترنح مع تهديد السلم الاجتماعي الذي بدأ بإرتفاع الأسعار وغلاء المعيشة أولا لينتهي اليوم بإغلاق أهم مصادر العيش التي تحفظ للجهة رواجها وعيش ساكنتها.

 غير أن السؤال المحير الى اليوم من يحاسب من تسببوا في هذا النزيف للمصيدة، ومن يوقف من تلطخت أيديهم بقتل الأخطبوط ومن دفنوه بعدهم ؟.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا