مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         مراسلة / الهيئة المغربية لحقوق الانسان تنبه لوضعية مستشفى الحسن الثاني بالداخلة             المحكمة الادارية بلندن ترفض الطعن المقدم ضد اتفاقية الشراكة بين المغرب وبريطانيا             عاجل / السلطات تعدم القوارب المعيشية بقرية الصيد لاساركا وسط تطويق أمني مشدد             حصري/ الدرك الملكي و سرية حرس السواحل ''ق.م.م'' يحبطون محاولة للهجرة السرية بنفوذ قيادة بئرنزران             الملك يترأس مراسيم تقديم البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد للمجمع الشريف للفوسفاط             الأرجنتين تعبر استراليا نحو ربع النهائي وتضرب موعدا مع هولندا             بلاد الأراضي المنخفضة تطيح بأمريكا في افتتاح مباريات ثمن نهائي كأس العالم قطر 2022             حصري / من جديد العثور على زورق مطاطي آخر ب ''شاطئ الذيبة'' بقيادة بئرنزران             حصري / وزارة الصيد البحري تخصص طن واحد لكل قارب وتسن قوانين على مقاس المهرب المثالي             اليابان تطيح من إسبانيا من صدارة المجموعة وتبعثها لمواجهة المغرب             عاجل /غوتيمالا تعلن عن افتتاح قنصلية عامة بمدينة الداخلة غدا الخميس             أمريكا تطيح بإيران والانجليز يتصدرون المجموعة بفوز ساحق على ويلز             عاجل / لجنة تتبع المصائد تقرر افتتاح موسم الاخطبوط في 15 من دجنبر المقبل             المنتخب السنغالي يقتنص بطاقة التأهل للدور الثاني بعد فوزه على الاكوادور             عناصر الأمن الوطني تعتقل المغني الشعبي عادل الميلودي بمطار الرباط             شاهد.. قبيلة اولاد دليم-اولاد بعمر تنظم ملتقى صلة الرحم بتاورطة            شاهد.. حزب الاحرار ينظم المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية وسط حضور غفير            شاهد.. تصريحات على هامش المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بجهة الداخلة            شاهد.. نقاشات ساخنة خلال الدورة الاستثنائية لجماعة بئرأنزران الترابية            شاهد.. أبناء عمومة وأصدقاء الشرطي "محمد الطريح" يتضامنون معه في وجه اتهامات أحد مستثمري قطاع الصيد            شاهد.. والي الجهة يشرف على اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية "الداخلة-أوسرد"            شاهد.. بحضور والي الجهة.. انطلاق اشغال المؤتمر الوطني للطب العام            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الدولي لريادة الأعمال بمقر المدرسة الوطنية للتجارة بالداخلة            شاهد.. نقاش ساخن بين الاغلبية والمعارضة خلال الدورة الاستثنائية للمجلس الترابي إيمليلي            شاهد.. أطوار جلسة انتخاب اللجان الدائمة للمجلس البلدي للداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 05 ديسمبر 2022 21:34

واش فراسكم/ رئيس البلدية الوحيد الذي لم يستطع ان يلقي كلمة أمام ''محمد حصاد''
~قالت عدسات الكاميرات اللي كانت فأجتماع الوفد الوزاري اليوم فالداخلة. عن رئيس البلدية الموقر حين تمت دعوته لإلقاء كلمته أمام وزير الداخلية "تمهمه" وتلفت شور نايبوا "عمار لعكير" أو قالوا مشي تكلم عني الله إطول عمرك.~والكارثة عن رؤساء المجالس الثلاثة الكبرى تكلموا. سواء رئيس الجهة

''المستثمر المثالي'' طانز فموقع ''الداخلة الآن'' أو فالإعلام المرتزق
كّالنا حد من خدامة "سعيد اللحية" عنو طانز كاع فموقع الداخلة الآن منين شاف خبر عنو فالموقع كّراه عليه حد من "لمدمكيين" اللي عندو. وكّال سعيد مسكين عنها جويريدة ما تتخطى حدودها حي ولا أثنين فالداخلة.~حاصولوا زاد عن اللحية مسكين ظاحك فالدنيا، ومعتبر الإعلام المحلي مجرد بالوعات أرتز

أعضاء مكتب المجلس الإقليمي ''مشاو يخطبوا لولادهم خطبوا لروسهم''
كط سمعتوا المثل اللي إكول "مشى يخطب لولدوا خطب لراسوا".. مثل جابوا مولانا فأعضاء المجلس الإقليمي..~قالنا حد حظر "للخطبة" عن مكتب المجلس عرظ عليهم الوالي فداروا مباشرة عاكب الجلسة "لفظاحة" اللي تخطات يامس.~إوا منين كزتها الرجالة وغسلت أيديها حازوا على الوالي يمدحوه إدوروا "بلانات

شي يهمر الميزانيات أو شي إعوم ف لميهات
~بلدية الجماني دور كيف ما قالت "جمالية المدينة" ياك السياح ما ينفروا من الداخلة عند منين تنظم "منتدى كرانس مونتانا"..~راعيلكم التالي من لحفول ولعكر ولكحلة الزينة.. شارع العشريات في وسط الداخلة إيعوم عادلوا أيام.. والبلدية ماهي صايبة بيها جناح "اللgاgة"واحل فالميزانية كان إشيط شي

رسالة ... إلى من يحاول تقزيم ثقافتنا
يعمل العديد من الشخوص و المؤسسات الإعلامية المرئية و المكتوبة على التسابق لحل شيفرة تراثنا التليد ... هذا الأخير الذي يبقى عويصا على من لا يهمهم الأمر .~فلما هذا الإهتمام ..؟؟ و لمن هو موجه ..؟؟~عندما نلاحظ البرامج التراثية التي تعرضها هذه الوسائل الإعلامية الأنفة الذكر يتسابق إ

صناعتنا التقليدية... رمز أصالتنا... و بقائنا الدائم
~تشكل الصناعة التقليدية الصحراوية تراثا تاريخيا، لكل القبائل الصحراوية خاصة، و الحسانية عامة...~و ذلك لما تتوفر عليه من خصوصيات، و جماليات مرتبطة بتنوع المحيط البيئي و الجغرافي، و المتخيل القبلي لكل فئة و تجمع صحراوي.~و هكذا فقد كانت الصناعة التقليدية في الأقاليم الصحراوية، تعتم

هل علم شبابنا بهذا يا ترى..؟؟
إعتمدت ساكنة الصحراء في نمط عيشهم على عدة أمور، وذلك لتنظيم تعاملاتهم وتسهيليها فيما بينهم و مع التجمعات الأخرى...~ و هكذا فقد كان للإنسان البدوي مهارة راقية في التعامل مع بني جلدتهم من جهة و مع الأخر من جهة ثانية.. وقد فرض عليه طابع البداوة ضرورة إبتكار ألية للتعا

حـــــــق للمــــــرأة الصحـــراوية أن تفتخر... فـــــكـل أيامها أعيـــــــاد
~يعتبر الثامن من مارس من كل سنة عرسا حضاريا... مميزا لكل نساء العالم... خاصة و أنهن يحرصن على تخليد اليوم بكل ما أوتين من قوة إجتماعية وإقتصادية و ثقافية... بيد أن هذه الإحتفالية تنتهي عند قطع شريط أعمال التقدير...~غير أن الكل تناسى أن المرآة في المجتمع الصحراوي محاطة بهالة من ا

التراث الحساني بعيون مختلفة
ليس يخفى ما لِصوْن وتثمين تراث الشعوب من أهمية بالغة في الجَسْر بين الأجيال والتواصل بين المجموعات البشرية على قاعدة مبدأ قبول الآخر المختلف من حيث هويته الثقافية، وقد استشعرت اليونسكو خطورة عوارض الحروب والإهمال والنسيان على مستقبل التراث


الأولى \"\" \"\" الأخيرة