مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         بلاغ / اللجنة الجهوية لحقوق الانسان تنظم ورشة حول العنف ضد المرأة غدا السبت             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 4592 إصابة خلال 24 ساعة             رسميا / إنتخاب ''محمد عالي أحمد زين'' رئيسا لعصبة كرة القدم بجهة الداخلة وادي الذهب             بيان الكركرات / الاحزاب السياسية الكبرى تؤكد دعمها الكبير لخطوة تأمين المعبر الحدودي الكركرات             بيان / الجمعيات المستفيدة من برنامج دعم التشغيل الاجتماعي تحمل ''anapec'' مسؤولية تأخير صرف مستحقاتها             بعد حسان الدرهم.. اعلام المقاولات الحزبية يهاجم الخطاط ينجا في ظرف وطني يحتم التلاحم             مملكة البحرين تقرر رسميا فتح قنصلية عامة بالعيون بعد اتصال هاتفي بين العاهلين             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 4178 إصابة خلال 24 ساعة             سابقة / عضو بالمجلس البلدي يبيع مواد قابلة للإشتعال وسط تجمع سكني والسلطات في دار غفلون             في رسالتين موچهتين إلى مجلس الأمن .. المغرب يطلع أعضاء المجلس على آخر التطورات بالكركارات             ستيفان دوجاريك يؤكد وجود مواجهات ليلية بمحاذاة الجدار العازل             صحيفة إسبانية: قوارب الهجرة توقفت يوم لقاء وزير داخلية إسبانيا بنظيره المغربي وعادَت بعد مغادرته الرباط             محكمة النقض والابرام تؤيد الاحكام الصادرة في حق معتقلي مخيم ''أكديم ازيك''             “البرامج التنموية بالأقاليم الجنوبية” محور الجلسة الشهرية للأسئلة المتعلقة بالسياسة العامة الاثنين المقبل             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 4979 إصابة خلال 24 ساعة             شاهد.. تصريحات زعماء الاحزاب السياسية بعد زيارتهم للمعبر الحدودي الكركرات            شاهد.. امناء الاحزاب يتلون من منطقة الكركرات بيان تضامني حول المعبر الحدودي المؤمن            شاهد.. رئيسة جمعية طيبة توضح بخصوص افتتاح مركز الجمعية للإدماج السوسيو إقتصادي            شاهد.. تصريح اهل بابا محمد لغظف حول اعطاء انطلاقة تهيئة وتأهيل المنطقة الصناعية حي السلام            شاهد.. تصريح محمد لغظف اهل بابا حول تدشينات المجلس الجهوي بمناسبة عيد الاستقلال            شاهد.. مهاجر افريقي من دولة الكاميرون يعلن دخوله للدين الإسلامي بمدينة الداخلة            شاهد.. "محمد" حالة طفل صغير تفطر القلب تنتظر تدخل القلوب الرحيمة بالداخلة            شاهد.. ارباب التعاونيات المعيشية ينشدون حل ملفهم المطلبي ويرفعون برقية ولاء لجلالة الملك            شاهد.. فضيحة مدينة الداخلة بدون ملاعب قرب وأطفال غاضبون يستنكرون الوضع            شاهد.. تصريحات على هامش توزيع حافلات مدرسية على المعاقين من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : السبت 28 نوفمبر 2020 04:57


أضيف في 28 أكتوبر 2020 الساعة 12:14

العدل والاحسان تدين الاساءة للرسول محمد ''ص'' وتحذر من استغلال حرب المسلمين في السياسة



الداخلة الان



اكد مجلس الإرشاد لجماعة العدل والإحسان إن التمادي في الإساءة للرسول الكريم عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام، والتبني الرسمي من أعلى جهة في الدولة ‏للأفعال الطائشة والأعمال السخيفة لبعض المتطرفين ولحفنة من الحاقدين مرضى القلوب لهو الخطر والخطأ الذي لا يمكن لأحد أن يعلم ‏نتائجه السلبية.

وأضاف المجلس عبر بيان صحفي على صفحة الجماعة، “لقد علمنا التاريخ ‏أن الاتجار بمحاربة الدين‏ هي أخسر‏ تجارة على الإطلاق في الدنيا والآخرة، سواء ‏أكانت تجارة دائمة نابعة من الحقد الأعمى أم تجارة موسمية تهدف إلى مكاسب آ‏نية، ومن ورائها مصالح حزبية‏ أو شخصية ضيقة جدا”.

وزاد المصدر ذاته “إن المسلمين ودينهم ونبيهم صلى الله عليه وسلم ليسوا ورقة سياسية، ‏وإن ‏إدخال الطعن في الإسلام و‏الاستهزاء برسول الله صلى الله عليه وسلم في الآلة الانتخابية لعبة مفضوحة ممجوجة”.

وأشار البيان إلى أن مثل هذه الأفعال وهذه الأقوال لمن أشد ما يلوث العلاقة بين الشعوب والأمم، بل يسمم علاقات الأخوة والمواطنة داخل نفس المجتمع، متسائلا: “فكيف يعقل وكيف يقبل ‏أن يضحي شخص أو أشخاص أو جزء من حزب بمستقبل شعبه وعلاقاته وامتداداتها من أجل أوهامه وهواجسه”، وفق تعبيره.

وفي هذا السياق، عبر المجلس عن رفضه التام وتنديده الشديد بالمس ‏برسول الله صلى الله عليه وسلم وبالإسلام بأي قول أو فعل أو شكل، داعيا الشعب الفرنسي والشعوب الأوربية وحكماءها وعقلاءها وأحرار ‏العالم للوقوف في وجه هذه الموجة “المظلمة الظالمة”.

وفي الوقت الذي ندد فيه بيان الجماعة باستغلال أحداث ووقائع مؤلمة أول من يرفضها الإسلام والمسلمون من أجل التشويه السياسي والإعلامي للإسلام والمسلمين، عبرت عن نبذها العنف والإرهاب بشكل قطعي وحاسم سواء أصدر من ‏أفراد أم صدر من جماعات، وتحت ‏أي مبرر وفي أي سياق كان.

ونوه مجلس إرشاد الجماعة “بالأصوات الحرة الحكيمة والرصينة” لبعض المفكرين والسياسيين والرياضيين ‏والفنانين وغيرهم، وبمواقف بعض الدول والحكومات العربية والإسلامية التي أدانت هذه الأقوال والأفعال الشنيعة.

وختمت الجماعة بيانها برسالة وجهتها لعامة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها: “نقول أبشروا وأمِّلُوا ما يسركم إن شاء الله، ‏فرغم ما تشعرون به من ألم وغضب على ما وقع  “لا تحسبوه شرا لكم بل هو خير لكم” “ولتعلمن ‏نبأه بعد حين” “ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين”.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا