مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         فرنسا تعود للحجر الصحي الشامل ابتداءا من يوم الجمعة المقبل             بنشعبون يؤكد انكباب الحكومة على تنزيل الإطار التوجيهي لتفعيل ممارسة الجهات لاختصاصاتها الذاتية والمشتركة             دلالات افتتاح الامارات قنصلية عامة بالعيون.. بداية فتوحات ديبلوماسية قادمة في ملف الصحراء !!             جلالة الملك يصدر عفوه السامي على 931 شخصا بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 3985 إصابة خلال 24 ساعة             عناصر لفهم معضلة المسلمين في السياق الغربي             لامين بنعمر يترأس إجتماع اللجنة الجهوية لليقظة الإقتصادية حول الموسم الفلاحي و تنظيم قطاع الرعي             العدل والاحسان تدين الاساءة للرسول محمد ''ص'' وتحذر من استغلال حرب المسلمين في السياسة             وزير الداخلية يكشف عن التوقيع على عقد برنامج جهة الداخلة وادي الذهب             أحمد الصلاي يحذر من تأثيرات إغلاق معبر الكركارات على السياسة والاقتصاد الوطنيين             عاجل / جوسيب ماريا بارتوميو يعلن عن استقالته من رئاسة برشلونة مع طاقم إدارته             عاجل / الملك محمد السادس يجري اتصال بولي عهد أبوظبي يثمر افتتاح قنصلية اماراتية قريبا بالعيون             عاجل / نقل الرئيس الجزائري بشكل مستعجل الى المستشفى العسكري ''عين النعجة'' بالعاصمة الجزائر             بوريطة يؤكد من العيون ان تواصل فتح القنصليات يعد ثمرة من ثمار السياسة الافريقية السديدة لجلالة الملك             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 3988 إصابة خلال 24 ساعة             شاهد.. تصريحات على هامش اجتماع لجنة اليقظة حول القطاع الفلاحي وتنظيم الرعي            شاهد.. تصريح رئيس المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام حول ملف القوارب المعيشية            شاهد.. تصريح بكار الدليمي على هامش ندوة النقابة الوطنية للصحافة المغربية            شاهد.. تصريح القاضي مصطفى العمراني على هامش ندوة النقابة الوطنية للصحافة المغربية            شاهد.. أم حزينة تبحث عن إبنتها منال المختفية منذ الأمس بمدينة الداخلة تناشد الضمائر الحية مساعدتها في البحث عنها            شاهد.. انفجار انبوب مياه بحي الوحدة يتسبب في احتقان المواطنين            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الصحفي الذي عقده ناصر بوريطة مع وزيري غينيا بيساو وغينيا الاستوائية            شاهد.. أطوار المؤتمر الصحفي للوزير ناصر بوريطة مع نظيره البوركينابي على هامش افتتاح قنصلية عامة لبوركينا فاسو            شاهد.. بعد تعرض منزلها للحرق عائلة تصبح عرضة للتشرد في الداخلة وتناشد المحسنين مد يد العون            شاهد .. بشراكة مع وزارة البيئة مؤسسة كينغ بيلاجيك تشرف على تجهيز نوادي البيئة داخل بعض المؤسسات التعليمية            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الخميس 29 أكتوبر 2020 10:23


أضيف في 16 أكتوبر 2020 الساعة 14:54

المغرب يطمح لتلقيح 80% من سكانه البالغين ضد فيروس كورونا على مدى أربعة أشهر



الداخلة الان: متابعة


وبحسب ما نشره موقع “Média24” تستعد وزارة الصحة للتحضير لعملية التلقيح ضد فيروس كورونا، حالما يتوفر اللقاح، خاصة بعد أن وقع المغرب في 20 غشت الماضي اتفاقية مع مختبر صيني لاقتناء اللقاحات المضادة لـ Covid 19 التي تنتجها شركة “R-Pharm” بترخيص من مجموعة “AstraZeneca”، حتى يكون المغرب من بين الدول الأولى التي ستحصل على  اللقاح عندما يتم التحقق من نجاعته وإتاحته في السوق.                                             وأشار أن وزارة الصحة جمعت يوم الخميس الماضي، المديرين الإقليميين والجهويين لدراسة استراتيجية التلقيح المستقبلية على المستوى الإقليمي ومساهمة وإعداد كل جهة لهذه العملية.

ويشارك المغرب في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية متعددة المراكز التي أجرتها شركة “Sinopharm” الصينية، والتي تشارك فيها أيضا خمس دول، هي الصين والإمارات العربية المتحدة وبيرو والمغرب والأرجنتين.

وشملت التجارب السريرية في المغرب 600 متطوع تم إرسالهم إلى ثلاثة مستشفيات، هي المستشفى الجامعي بالرباط والدار البيضاء وكذلك المستشفى العسكري بالرباط.

وتلقى المتطوعون جرعة أولى من اللقاح، في حين انتهت مستشفيات الرباط من حقن الجرعة الثانية المزمع إعطاؤها للمتطوعين بعد 21 يوما.

وقال الدكتور كمال مرحوم الفيلالي، رئيس قسم الأمراض المعدية في مركز ابن رشد في الدار البيضاء، في تصريح للموقع، إن نتائج التجارب السريرية الأولية لحد الآن مرضية، حيث تمت مراقبة نتائج تحمل الجرعة الأولى المعطاة للمتطوعين ماعدا بعض التفاعلات الصغيرة الشائعة مثل الحمى والأوجاع والآلام ، لكن لا شيء يتجاوز التأثيرات المعتادة للقاحات”إ

وبحسب نفس المسؤول لن تبدأ المرحلة الثالثة من التجارب السريرية، إلا بعض مراقبة آثار الجرعة الثانية وكذلك فعالية اللقاح، حيث سيتم تحليل ذلك بعد 28 يومًا من إعطاء الجرعة الثانية، عبر أخذ عينات الدم لمعرفة القدرة المناعية، أي قياس إنتاج الأجسام المضادة.

ولاتزال  هناك عدة أسابيع قبل أن تتثبت شركة “Sinopharm” الصينية من فعالية وسلامة اللقاح، قبل أن تستخدمه وزارة الصحة بشكل رسمي.

وحدد المغرب لنفسه هدف تلقيح 80٪ من سكانه البالغين 18 سنة فما فوق على مدى 4 أشهر، وستكون الفئات الضعيفة والمعرضة للخطر، وأصحاب الأمراض المزمنة، ومهنيي الصحة، والأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 سنة فما فوق.

ويبقى التحدي الأساسي لوزارة الصحة هو كيفية تنظيم عملية التلقيح في أفضل الظروف، هذا إذا تم افتراض أن اللقاح الصيني يسير على الطريق الصحيح وسيكون ناجعا.

ويظل الهدف من الاستعدادات  التي تقوم بها الوزارة هو “تعبئة الموارد اللوجستية مسبقًا ولا سيما احترام سلاسل التبريد ذلك أن تخزين بعض اللقاحات يجب أن يكون في حرارة تصل إلى ناقص 60 أو  80 درجة”.

وستكون عملية التلقيح التي تستعد لها الوزارة وطنية، لكن إدارتها ستكون على المستوى المحلي والإقليمي، وهو ما يتطلب تعبئة فرق عمل محلية وجهوية والعديد من الوسائل اللوجيستيكية، في تحد حقيقي ينتظر السلطات العمومية.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا