مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         فرنسا تعود للحجر الصحي الشامل ابتداءا من يوم الجمعة المقبل             بنشعبون يؤكد انكباب الحكومة على تنزيل الإطار التوجيهي لتفعيل ممارسة الجهات لاختصاصاتها الذاتية والمشتركة             دلالات افتتاح الامارات قنصلية عامة بالعيون.. بداية فتوحات ديبلوماسية قادمة في ملف الصحراء !!             جلالة الملك يصدر عفوه السامي على 931 شخصا بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 3985 إصابة خلال 24 ساعة             عناصر لفهم معضلة المسلمين في السياق الغربي             لامين بنعمر يترأس إجتماع اللجنة الجهوية لليقظة الإقتصادية حول الموسم الفلاحي و تنظيم قطاع الرعي             العدل والاحسان تدين الاساءة للرسول محمد ''ص'' وتحذر من استغلال حرب المسلمين في السياسة             وزير الداخلية يكشف عن التوقيع على عقد برنامج جهة الداخلة وادي الذهب             أحمد الصلاي يحذر من تأثيرات إغلاق معبر الكركارات على السياسة والاقتصاد الوطنيين             عاجل / جوسيب ماريا بارتوميو يعلن عن استقالته من رئاسة برشلونة مع طاقم إدارته             عاجل / الملك محمد السادس يجري اتصال بولي عهد أبوظبي يثمر افتتاح قنصلية اماراتية قريبا بالعيون             عاجل / نقل الرئيس الجزائري بشكل مستعجل الى المستشفى العسكري ''عين النعجة'' بالعاصمة الجزائر             بوريطة يؤكد من العيون ان تواصل فتح القنصليات يعد ثمرة من ثمار السياسة الافريقية السديدة لجلالة الملك             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 3988 إصابة خلال 24 ساعة             شاهد.. تصريحات على هامش اجتماع لجنة اليقظة حول القطاع الفلاحي وتنظيم الرعي            شاهد.. تصريح رئيس المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام حول ملف القوارب المعيشية            شاهد.. تصريح بكار الدليمي على هامش ندوة النقابة الوطنية للصحافة المغربية            شاهد.. تصريح القاضي مصطفى العمراني على هامش ندوة النقابة الوطنية للصحافة المغربية            شاهد.. أم حزينة تبحث عن إبنتها منال المختفية منذ الأمس بمدينة الداخلة تناشد الضمائر الحية مساعدتها في البحث عنها            شاهد.. انفجار انبوب مياه بحي الوحدة يتسبب في احتقان المواطنين            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الصحفي الذي عقده ناصر بوريطة مع وزيري غينيا بيساو وغينيا الاستوائية            شاهد.. أطوار المؤتمر الصحفي للوزير ناصر بوريطة مع نظيره البوركينابي على هامش افتتاح قنصلية عامة لبوركينا فاسو            شاهد.. بعد تعرض منزلها للحرق عائلة تصبح عرضة للتشرد في الداخلة وتناشد المحسنين مد يد العون            شاهد .. بشراكة مع وزارة البيئة مؤسسة كينغ بيلاجيك تشرف على تجهيز نوادي البيئة داخل بعض المؤسسات التعليمية            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الخميس 29 أكتوبر 2020 10:40


أضيف في 6 أكتوبر 2020 الساعة 23:15

ثرواتنا...



الداخلة الان


بقلم:إبراهيم الخطاط


جهة الداخلة وادي الذهب من سنة 1977 تتعرض لنهب ثروات الطبيعية التي لابد ان يستفيد منها الأجيال القادمة، ستشهد مدينة الداخلة انقراض بعض الكائنات البحرية التي لا تتواجد إلا بجهتنا وتصبح فقط اقاويل عنها، هذا وبسبب الصيد المفرط التي تتعرض له جهتنا من طرف قوارب الصيد المتخصصة بالسردين وأخرى متعددة الإختصاصات والقوارب المعيشية والغير مرخصة وهاذا يرجع إلى عدم وجود سلطة ذات كلمة مسموعة بالجهة، ونعلم أيضا ان هناك قوارب الصيد الإسبانية و الروسية و......الخ تصيد بدون رسوم جمركية تخول لها الدخول إلى المياه المغربية وهذا راجع إلى فشل الأسطول العسكري البحري، اهذا له مخلفات سياسية أم اقتصادية؟
وانقراض مجموعة من الحيوانات البرية والطيور التي تتواجد فقط بجهتنا الا وهي الغزلان والحبارى والتي تأتي سنويا قوافل وافدة من دول الخليج العربي بزادها ومعداتها المتطورة من صناعة الغرب لتدمير بيئتنا الجميلة والجذابة بمناظرها الساحرة وكثبان، رمالها كتاب شعر تهجته الرياح على التراب، أهذا كله من أجل تلبية طلبات الدول المتفوقة إقتصادي؟ أم هناك مداخيل مادية أو اقتصادية مكتومة عن الشعب؟
يعاقب اللصوص الذين يسرقون الهواتف ويتسلون من يسرقون المال العام!!!
قال تعالى:
(إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ)الأية ٣٤
المسؤلين الذين لا يعرفون القرآن الكريم سورة لقمان ترتيبها في القراءن ٣٤
التعبير حق من حقوق المواطن الصالح.
اتمنا ان تصل الرسالة إلى الجهات المعنية
بقلم:إبراهيم الخطاط

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا