مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         وزارة الداخلية تذكر المهنيين بالفترة المخصصة للتسجيل في اللوائح الانتخابية             الملك يجدد تأكيد حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية             عاجل / إعفاء عبد الحق الخيام من منصب مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية             بيان / المنظمة الديمقراطية للشغل تعلن عن خوض اضراب جهوي يومي 1 و 2 دجنبر المقبل             بعد نجاحه في تقريب الأسماك من المواطن البسيط.. جمعية تحارب ابن المنطقة ''النامي حمادي'' في تجارته             مصادر / عبد الرحيم بوعيدة يقرر إستئناف قرار الطرد من حزب التجمع الوطني للأحرار             العثماني: تطهير معبر الكركرات تحوّل استراتيجي لإسقاط وهم الانفصال             مراسلة / التعاونيات المعيشية ترفع ملتمس لجلالة الملك من اجل تشييد قرية للصيد بالكركرات             الشبيبة الاستقلالية تصدر من الكركرات اعلان التضامن مع الخطوة الملكية لتأمين المعبر             وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات قياسية بكورونا بلغت 4412 إصابة خلال 24 ساعة             الفرق البرلمانية ترافع لتفعيل المشاريع الملكية بالاقاليم الجنوبية للمملكة             الملك محمد السادس يعرب عن تفاءله بتطور التعاون الثنائي بين المغرب وموريتانيا             تعزية في وفاة الوطني الكبير الكولونيل ماجور أحمد مولاي بويا رحمه الله تعالى             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة ''احمد داهي'' رحمه الله تعالى             بلاغ / اللجنة الجهوية لحقوق الانسان تنظم ورشة حول العنف ضد المرأة غدا السبت             "ماء العينين" مواطن صحراوي من ساكنة بئركندوز يفند الاخبار الرائجة حول وجود حرب بالكركرات            شاهد.. تصريحات على هامش زيارة فعاليات المجتمع المدني والفنان محمد الغاوي لمعبر الكركرات            شاهد.. العثماني يكذب رسميا إدعاءات البوليساريو بوجود إطلاق نار او حرب عسكرية            شاهد.. تصريحات على هامش زيارة اللجنة التنفيذية للشبيبة الاستقلالية الى معبر الكركرات            شاهد.. تصريح الوزير محمد بنعبد القادر بعد تدشين عدة اوراش قضائية بمركز بئركندوز            زعماء الاحزاب السياسية ينظموون زيارة الى المعبر الحدودي الكركرات من أجل دعم خطوة تأمين            تصريح المدير الاقليمي لوزارة العدل ومواطن من بئركندوز بعد زيارة الوزير للمركز            شاهد.. مسافرون موريتانيون يقدمون شكرهم للحكومة المغربية بعد تأمين معبر الكركرات            العثماني ونبيل بنعبد الله يوجهون رسائل لساكنة جهة الداخلة وادي الذهب            شاهد.. تصريحات زعماء الاحزاب السياسية بعد زيارتهم للمعبر الحدودي الكركرات            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 30 نوفمبر 2020 16:50


أضيف في 23 يوليوز 2020 الساعة 12:08

متابعة/ صحيفة سلفادورية تدعو دول امريكا اللاتينية الى الانفتاح على ''حركة صحراويون من اجل السلام''


  

   الداخلة الآن


في مقال تحليلي تناول في جانب منه موضوع الصحراء المغربية، نشرته صحيفة “كرونيو” السلفادورية، دعا المحلل السياسي المتخصص في التكامل الإقليمي والقضايا الدولية نابليون كامبوس، (دعا) دول أمريكا اللاتينية والكارييبي إلى إيلاء الاهتمام لحركة “صحراويون من أجل السلام”، مشيرا إلى أن الأخيرة باتت “تكتسب إعترافا دوليا”، ليؤكد على أن دعم مشاركتها في الحوارات المستقبلية، سيكون بمثابة مفتاح للحل التفاوضي للصراع”.

الكاتب السلفادوري أكد أيضا في المقال المنشور عبر موقع صحيفة “كرونيو” في 19من الشهر الجاري، على ضرورة انفتاح كل من المجتمع الإفريقي وأوروبا والولايات المتحدة على “صحراويون من أجل السلام”، مشيرا إلى مراسلة السكرتير الأول للحركة الحاج أحمد باريكلا للأمين العام الأممي، والتي عرض فيها “المساهمة في إعادة تنشيط دينامية من شأنها أن تؤدي إلى إنجاح وتتويج الجهود المبذولة لصالح الحل”.
نابليون كامبوس سيذكر بأهداف الحركة المضمنة في رسالتها الصادرة بتاريخ 5من ماي الماضي، موضحا أهدافها الرامية إلى تحقيق حل “سياسي، عادل ودائم، لكن وقبل كل شيء ينهي المعاناة الطويلة والمؤلمة لشعبنا، ويحقق له الرفاهية والكرامة”. مشيرا إلى “سعي الحركة الحثيث لتحقيق السلام والاستقرار”.

“أعتقد أن الوقت قد حان لتغيير مصير الشعب الصحراوي” ينقل كامبوس عن السكرتير الأول للحركة، مؤكدا على أنها “فرصة ثمينة للشعب الصحراوي، فبعد نصف قرن من الحرب والمنفى والمعاناة والجدران، يحق للصحراويين أن ينعموا بالسلام والهدوء”، ليوضح سعيها الى “إنهاء الجدران العسكرية وإعادة فتح الحدود ولم شمل العائلات المقسمة، إلى جانب تحقيق الرخاء والرفاهية للشعب الصحراوي، وإنهاء حالة المنفى وتمكين الصحراويين من ممارسة حقوقهم الكاملة”.

نابليون كامبوس سيتطرق في مقاله التحليلي أيضا إلى سياقات ظهور “صحراويون من أجل السلام”، مشيرا إلى “انخراط العديد من أعضائها في محاولات لتحقيق الإصلاح والدمقرطة داخل جبهة البوليساريو، لكن قيادة الجبهة أفشلت محاولاتهم، ليشرعوا آنذاك في التأسيس للحركة”. يسهب الكاتب السلفادوري، موضحا أن دعم انخراط الحركة سيساهم في تحقيق مجموعة من التحولات الإيجابية في المنطقة.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا