مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         تعزية من الداخلة الآن الى عائلة الفقيد الاب '' بيها ول امحمد'' رحمه الله تعالى             عبد الرحيم بوعيدة يكتب عن الحركة التصحيحية لحزب الاحرار             بيان / التنسيق النقابي يعري الواقع التعليمي بجهة الداخلة وادي الذهب ويحمل الاكاديمية المسؤولية             عاجل / بؤر كورونا تسجل بالداخلة 21 حالة جديدة و 11 حالة شفاء اضافية خلال 24 ساعة             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات عالية بكورونا بلغت 2719 إصابة خلال 24 ساعة             متابعة / بدعم من مجلس الجهة.. الاكاديمية الجهوية للتعليم تبدأ عملية توزيع اللوازم المدرسية الاسبوع المقبل             لفتيت يحث الولاة والعمال على إعطاء الاولوية للمشاريع الملكية خلال تنفيذ ميزانية الجماعات             توقعات بتشييد مخيم وحشود عسكرية غير مسبوقة بالكركرات.. هل يعود طنين المدافع للصحراء مجددا ؟             عاجل / بؤر كورونا تسجل بالداخلة 19 حالة جديدة و 52 حالة شفاء اضافية خلال 24 ساعة             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة اصابات عالية بكورونا بلغت 2423 إصابة خلال 24 ساعة             الخطاط ينجا يترأس الدورة العادية للجنة الإشراف و المراقبة للوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع لشهر شتنبر             الاتحاد الاوروبي يؤكد دعم جهود الامم المتحدة لإيجاد حل سياسي وواقعي لنزاع الصحراء             بايرن ميونخ يختطف لقب السوبر الاوروبي من اشبيلية الاسباني             اولياء طلبة المدرسة الفرنسية بالداخلة يشتكون المدير بعد تعليله منع ''الملحفة'' بأنها رمز ديني             تفاديا لإستغلالها انتخابيا.. لفتيت يسحب بساط دعم الجمعيات من عمداء المدن ورؤساء المجالس الانتخابية             شاهد.. تأسيس الفرع الجهوي للجمعية الوطنية لممولي الحفلات            تصريحات.. امرأة تعاني من مرض في الكلي تجري عملية ناجحة بدعم من مجلس جهة الداخلة وادي الذهب            شاهد.. ثلاثة دراجين من مدينة لفنيدق ينظمون رحلة من شمال المغرب الى جنوبه            تصريح عمار العطار ردا على الاطر التدريسية المطرودين من مدرسة ناريمان الخاصة            شاهد .. مدرسة ناريمان الخاصة تعلن افلاسها وتطرد عدد من الاطر التدريسية            تصريح رئيسة جمعية الاجواد للتنمية المستدامة حول توزيع معدات طبية على المسنين            بالفيديو / ملاك سيارات الدفع الرباعي يخوضون اضرابا مفتوحا بسبب الضريبة المجحفة على سياراتهم            مختل عقلي يهدد سلامة ساكنة حي الغفران فما سبب صمت السلطات الامنية عنه ؟            جمعية amaipp تقدم معدات طبية بمبلغ 2,5 مليون درهم لمواجهة جائحة كورونا            شاهد .. تصريح الوزيرة "جميلة المصلي" و "الخطاط ينجا" عقب اجتماع التمكين الاقتصادي للمرأة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأحد 27 سبتمبر 2020 09:29


أضيف في 10 يونيو 2020 الساعة 18:54

فضيحة / لماذا يتجنب ''ملك الأخطبوط'' بالداخلة تقديم الموظف المسؤول عن سرقته الى العدالة ؟



الداخلة الآن


من الغريب هذه الأيام ونحن نتتبع إدعاءات ملك الأخطبوط ووحداته التي تبيض ذهبا، وتحاول بعون أخنوش ووزارته وحوارييه أن تتملك سوق الأخطبوط وتحتكره رغما عن أنف باقي المستثمرين وأبناء المنطقة. فالوحدات المذكورة ومستثمرها المثالي تريد إيهام الرأي العام بأن القضية تتعلق بسرقة واختراق للنظام المعلوماتي من طرف موظف بالشركة متواطئ مع شركات اخرى منافسة.

لعبة مفضوحة تعود في الأصل لسيناريو أفلام المخابرات والتجسس، حيث لا يمكن لأي عاقل تصديق الرواية خصوصا إذا كان من المهتمين بشؤون الصيد البحري في هذه الجهة التي يحاول ملك الأخطبوط تسيدها وضرب أخماس سوق الرخويات بأسداسه ليكون صاحب الكلمة الأولى فيها.

الداخلة الآن، ومن خلال تتبعها للملف عن قرب، والذي نواصل فيه فتح تحقيق معمق لإطلاع الرأي العام حول حقيقة ما يجري من سيناريوهات محبوكة، حيث لانزال على يقين بأن مستوى صاحب الشركة المعرفي ولا العلمي لن يؤهله لحبك خيوطها، بل هي من تدبير من يسيرونه من مبنى حي اكدال و فيلا حي الرياض بالرباط.

وإذا كان حسب صاحب الشركة المستهدفة، المتهم الأصلي في القضية هو المسؤول السابق بالشركة عن التصدير، فلما لا يتم تقديم شكاية في حقه من طرف مدير الشركة المتضررة، خصوصا وأن نشر القضية في الرأي العام وتأكيد مدير الوحدة انه لم يباشر إجراءاته القانونية بعد، سيمنح الموظف السابق إمكانية الفرار خارج حدود المملكة وبالتالي الإفلات من العقاب.

الموظف المذكور والذي يحمل اسم "ر"، حاولت الداخلة الآن الإتصال به لسؤاله عن حيثيات القضية، غير ان هاتفه كان خارج التغطية، بينما توصلنا من خلال نبش خيوط القضية يؤكد بالململوس بأن صاحب الوحدة المذكورة لا يستطيع إطلاقا متابعة الرجل قانونيا نظرا لعدة أسباب :

أول تلك الأسباب ان الموظف السابق يملك كنز أسرار وحدات الرجل التجميدية، وبالتالي فكل معاملاته القانونية والغير قانونية ستكون مدونة في محاضر الشرطة وفي رفوف المحاكم.

ثاني الأسباب، ان السرقة المذكورة والتي يؤكد مالك الوحدة المستهدفة أنها تتعلق بسرقة أطنان من الاخطبوط المجمد المعد للتصدير، هو أمر غير صحيح ومضحك، بل كل ما في القضية ان هناك تجارة سرية في الوثائق القانونية للمنتوج بين الموظف السابق ووحدات أخرى منافسة.

ثالث الاسباب، ان فتح تحقيق مع الموظف المذكور سيدين موظفين سابقين بمندوبية الصيد البحري، باتوا من أغنى أغنياء المغرب رغم تنقيلهم من طرف وزارة الصيد البحري نحو مدن اخرى، كما ان نبش الواقعة مع الموظف سيفتح الباب أمام التسهيلات والمتاجرة في الوثائق القانونية الذي قامت به شركات ملك الاخطبوط، وهو ما سيضع سمعة وزارة الصيد البحري وإدارتها بالجهة أمام محك خطير.

إذا كل ما في الأمر هو محاولة يائسة من ملك الاخطبوط لإبتزاز جبناء الرأسمال من أصحاب الوحدات الاخرى التي تاجرت مع الموظف السابق، لكن تقديمه لشكاية رسمية أمام القضاء ستضع حبل المشنقة حول عنقه.

ولذلك نتحداه، ان يقدم موظفه السابق والمسؤول الرئيسي عن القضية الى القضاء، إن كان فعلا في القضية بصمة حقيقة ؟.

ولنا عودة مع الموضوع..

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا