مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         حصري / الدريوش تنفي بشكل قاطع ما يتم ترويجه حول توزيع رخص الصيد التقليدي بالداخلة             عاجل / جهة العيون الساقية الحمراء تسجل 49 إصابة جديدة وتتصدر جهات المملكة الاكثر اصابة             وزارة الصحة تؤكد تسجيل 178 إصابة جديدة بكورونا خلال 16 ساعة             في بلاغ مشترك وزارتي الداخلية والفلاحة توضحان التدابير المتخذة لإستقبال عيد الأضحى             الحكومة تقرر السماح للمغاربة والمقيمين الأجانب بالولوج إلى المملكة             عاجل / اغلبية المجلس الجهوي تصدر بيان تضامني مع عضوة المجلس ''فاطمة الزبير''             عاجل/ وزارة الصحة تسجل 164 إصابة مقابل 677 حالة شفاء من فيروس كورونا خلال 24 ساعة             مجلس الحكومة يصادق غدا على تمديد حالة الطوارئ الصحية بالمغرب             بلاغ / وزارة الصحة تعزز سياستها التواصلية مع المواطنين من خلال عدد من الاجراءات             وزارة الداخلية تبدأ رسميا سلسلة المشاورات مع الاحزاب حول انتخابات 2021             وزارة الصحة تؤكد تسجيل 123 إصابة جديدة خلال 16 ساعة             تأكيدا على أزمة المستوردين.. اسبانيا تلغي معرضا دوليا لمستوردي الأسماك بسبب جائحة كورونا             تمثيلية المواطن بالجهة.. بين من يدافع عن مصلحة الناس ومن يدافع عن صوت سيده !!             عاجل / وزارة الصحة تسجل 228 إصابة جديدة خلال 24 ساعة             ولي العهد يحصل على شهادة البكالوريا بميزة “حسن جدا”             الاغلبية والمعارضة بالجهة.. بين من يدافع عن مصلحة المواطن ومن يدافع عن مصلحة زعيمه            موظفي فندق الصحراء ريجنسي يحتجون بسبب "الحكرة والتسيب"            طفل من أبناء الداخلة يحلم بأن يكون شرطيا مستقبلا            الخطاط ينجا يرد على تبخيس عمل مجلسه ويرد الصرف "لطبالة" الجماني            تصريح فاطمة الزبير عضوة مجلس جهة الداخلة وادي الذهب على هامش دورة يوليوز العادية            تفاصيل الدورة العادية للمجلس الجهوي برسم شهر يوليوز            مؤلم.. سيدة من مدينة الداخلة تشتكي قلة ذات اليد وأبنتها التي تعاني من خلل عقلي            في لقاء خاص مع الداخلة الآن.. الفنان ونجم السناب شات "عمار لعبيدي" يتحدث عن مشواره الفني بالداخلة            وسط اجراءات مشددة .. الداخلة تستقبل العالقين بالجارة موريتانيا            تفاصيل اجتماع لجنة الاقلاع الاقتصادي بجهة الداخلة وادي الذهب            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الخميس 09 يوليو 2020 14:46


أضيف في 22 أبريل 2020 الساعة 23:31

بيان/ قوى حقوقية وسياسية تعلن عن تأسيس ''حركة صحراويون من أجل السلام'' ضد توجه البوليساريو



الداخلة الان


اكد بيان لمجموعة من الاطر الصحراويين، انه قد تقرر من طرف ما يزيد عن مائة من الأطر والضباط وكبار المسؤولين السابقين في البوليساريو، الى جانب أبناء وأحفاد أعضاء الجماعة الصحراوية إبان الحقبة الاستعمارية الاسبانية، بالإضافة إلى طلاب الجامعات وعدد كبير من النشطاء المدافعين عن حقوق الإنسان، قرروا تأسيس إطار سياسي مستقل جديد تحت اسم حركة "صحراويون من أجل السلام".

وحسب البيان، فإن القوى الجديدة تضم المنخرطون في هذا الإطار ممثلون عن المجتمع الصحراوي من داخل الإقليم وخارجه، بالاضافة الى مخيمات اللاجئين الصحراويين، الى جانب أعضاء في المبادرة الصحراوية من أجل التغيير، وهي آخر تيار سياسي حاول لأكثر من عامين المطالبة بإصلاحات داخل جبهة البوليساريو، الى ان انتهي به المطاف كغيره من محاولات الاصلاح السابقة، بالاصطدام بـ "بتعنت وعجرفة قيادة واهنة وعاجزة، لكنها مرتاحة لوضعية صنعتها، يسودها التسلط والاستبداد واللا ديمقراطية"، يوضح البيان التأسيسي لـ "صحراويون من أجل السلام".

ويؤكد البيان انه بالنسبة للمدافعين عن هذا التوجه فإنها "تجربة غير مسبوقة تكسر نموذج البوليساريو الشمولي والراديكالي القديم، وتزرع ثقافة التنوع السياسي والتعددية الحزبية في المجتمع الصحراوي الذي كان يفتقر إليها من أجل الوصول إلى مستوى تقدم وحداثة القرن الحادي والعشرين ".

واعتبر البيان، انه قبل كل شيء "فإن ذلك يعد خيار سياسي يراهن على الحلول السلمية ويطمح إلى احتلال مكانه المستحق كمرجع سياسي جديد متحفز بإرادة صادقة للتأثير ايجابيا والمشاركة انطلاقا من رؤى مغايرة في البحث عن حل متوافق عليه، دائم من شأنه أن ينهي مشكل الصحراء الغربية"، تضيف الوثيقة.

ولهذه الغاية ، تعتزم "حركة صحراويون من أجل السلام" الاتصال بالأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي وكذلك حكومات إسبانيا والمغرب وجبهة البوليساريو، بالاضافة الى الجزائر وموريتانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية.

هذا وتعتزم القوة السياسية الجديدة تنظيم أول ملتقى أو مؤتمر لها في فترة لا تتجاوز 24 شهرا. خلال هذه الفترة ، ستتولى إدارتها لجنة سياسية مكونة من ثلاثة عشر (13) عضوًا ، مع لجنة من ستة (6) مستشارين، ستباشران اجتماعاتهما في الساعات القليلة القادمة عن طريق وسائط الاتصال الإلكترونية.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا