مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         عاجل / مديرية الصحة بالداخلة تؤكد تسجيل 08 إصابات بوباء كورونا خلال 24 ساعة             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة قياسية بلغت 826 حالة جديدة خلال 24 ساعة الاخيرة             ''لارام'' تعلن عن تمديد العمل بالرحلات الخاصة الى غاية 10 من شتنبر المقبل             الحكومة اللبنانية تقدم استقالتها بعد فاجعة إنفجار بيروت             تمديد حالة الطوارئ الصحيّة يدفع ''لارام'' إلى إلغاء رحلات جويّة             وزير المالية يقرر نقل مندوب أملاك الدولة بالداخلة نحو الخميسات             سلطات الداخلة تواصل منع الوافدين على المدينة من دخولها قبل إجراء تحليلة ''كوفيد 19''             أمزازي ينفي الحسم في طبيعة النموذج التربوي للموسم المقبل مع تفشي فيروس كورونا             عاجل / مديرية الصحة بالداخلة تؤكد تسجيل 05 إصابات بوباء كورونا خلال 24 ساعة             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة قياسية بلغت 1230 حالة جديدة خلال 24 ساعة الاخيرة             ميسي يقود برشلونة الى ربع نهائي دوري الابطال بعد إزاحته نابولي بثلاثية             عاجل/ وزارة الصحة تسجل حصيلة قياسية بلغت 1345 حالة جديدة خلال 24 ساعة الاخيرة             عاجل / مديرية الصحة بالداخلة تؤكد تسجيل 07 إصابات بوباء كورونا خلال 24 ساعة             اعلان / سلطات العيون تقرر رسميا إغلاق الميناء تفاديا لإنتشار فيروس ''كورونا''             وزارة ''أخنوش'' تصدر قانونا جديدا لمحاربة الصيد الجائر والغير قانوني وتتفادى محاصرة ''التهريب''             مراسيم الانصات للخطاب الملكي السامي بحضور والي الجهة وعدد من الشخصيات المدنية والعسكرية            تصريحات على هامش الانصات للخطاب الملكي السامي            شاهد.. قبل عيد الاضحى بالداخلة... وفرة العرض وقلة الطلب مع تفاوت الاثمان            شاهد.. أيام قبل عيد الاضحى المبارك سوق الاغنام بالداخلة تعرف وفرة العرض            تصريح وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي نادية فتاح العلوي            شاهد.. اللقاء التواصلي لوزيرة السياحة والصناعة التقليدية مع مهنيي قطاع السياحة بالداخلة            لامين بنعمر يترأس اجتماعا لتسريع وتيرة الاقلاع الاقتصادي بالجهة "قطاع الاسكان والتعمير نموذجا            فعاليات مدنية تستنكر الاتهامات الاخيرة التي استهدفت عضو المجلس الجهوي "فاطمة الزبير"            الاغلبية والمعارضة بالجهة.. بين من يدافع عن مصلحة المواطن ومن يدافع عن مصلحة زعيمه            موظفي فندق الصحراء ريجنسي يحتجون بسبب "الحكرة والتسيب"            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 10 أغسطس 2020 19:22


أضيف في 30 مارس 2020 الساعة 17:02

الداخلة الاستثناء...حتى كورونا لم توحد الفرقاء السياسيين



الداخلة الان


في ظرفية عصيبة يمر بها العالم اجمع بسبب انتشار فيروس كورونا الفتاك وتجند الكل لمواجهته بكل الطرق في سبيل بقاء الإنسانية حيث ان الوقت ليس حتى لكتابة هذا المقال لكن "ماهو كرهو غير اتعسريه" و"لماكن گال الزحاف" فقد حز في نفسي ما يقع اليوم ليس من استهتار الساكنة أو عدم تعاطي الدولة مع الموضوع بجدية بل مايحاك على الميدان من طرف من يفترض بهم العكس للأسف.

ففي شبه جزيرة الداخلة وادي الذهب وبالرغم من الجهود المبذولة من مختلف المؤسسات العمومية والخاصة والتضحيات الجسام للأطر الطبية والعناصر الأمنية ومختلف مصالح السلطات المحلية ،لتوعية الساكنة بخطورة الوضع الراهن والسهر على التطبيق الفعلي للإجراءات الاحترازية لحالة الطوارىء الصحية، إلا ان البعض لازال يعتقد انها حملة انتخابية أو حلبة صراع يفوز بها حلف ويخسر آخر ويجاهد الزمن من اجل التباهي بالمنجزات التي ننوه بها بطبيعة الحال لكن حبذا لوكانت موحدة وبدون خلفيات سياسية او مصلحية حتى لا تصبح كلمة حق يراد بها باطل او رياءا يحبط الأعمال.

مواقف كثيرة استوقفتني لم اجد لها معنى،فليس له معنى ان يقوم كل فريق بعمله لوحده وليس له معنى تبخيس عمل احد دون الآخروليس له معنى تجنيد أبواق"التصفاگ" لتزيين صورة احدهم ووضع مساحيق التجميل عليها وليس له معنى تصوير الواجب الوطني  على انه إنجاز.

اننا اليوم اكثر من أي وقت مضى مطالبين بترك الخلافات جانبا والتجند جميعا مهما كان انتمائنا الأيديولوجي اوالسياسي فالعدو الرئيسي هو فيروس كورونا وليس حزب كورونا والهدف الرئيسي هو القضاء على هذا الوباء وليس الفوز بمقعد أو عضوية في اخد المجالس.
حفظ الله بلادنا من الوباء واشف اللهم المرضى والمصابين ووحد كلمة الفرقاء السياسين بربوع هذا الكثيب الكئيب.
فهل توحد كورونا مافرقته السياسة؟

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا