مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         رئيس الحكومة على رأس وفد حكومي في زيارة تفقدية لجهة كلميم وادنون             عاجل / والي الجهة يترأس إجتماعا تحسيسيا حول دعم وتمويل المقاولات             بلاغ / الكتابة الجهوية لحزب المصباح تصدر بلاغا حول حصيلة عمل الحزب وطنيا وجهويا             مجلس المنافسة يقر بوجود تلاعبات في أسواق السمك ويكشف عن فشل مخطط ''أليوتيس''             الفرقة الوطنية تحقق في إختلالات سوق الجملة بالدار البيضاء في إنتظار فتح تحقيق في سوق الداخلة             الجزائر تقرر إستدعاء سفيرها بأبيدجان إحتجاجا على تصريحات وزير الخارجية الإيفواري بالعيون             فوزي لقجع يرضخ للضغوط ويشرع في تعديل القوانين لإمتصاص الاحتقان لدى الجماهير الكروية             المنتخب المغربي يحافظ على مركزه ال 43 في تصنيف الفيفا الدولي لكرة القدم             عبد الرحيم بوعيدة يكتب : على هامش زيارتكم..             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة الفقيدة ''ثورية قادر'' رحمها الله تعالى             مصادرة كتاب من معرض الكتاب.. فضيحة دولة             الرئيس الموريتاني يستقبل ناصر بوريطة بنواكشوط وينقل له رغبة جلالة الملك في تطوير العلاقات بين البلدين             مبدأ ''الوزيعة'' في تقسيم المناصب العليا بين أحزاب الأغلبية.. يساءل الحكومة عن إقصاء كفاءات الصحراء             والي الجهة يقف على التدابير المتخذة لحماية المدينة من فيروس ''كورونا'' بالميناء والمطار             فضيحة بالوثيقة / جماعة إمليلي تشهد تضخيما خطيرا للميزانية في جماعة وهمية قاطنة بالداخلة             شاهد .. أطوار اليوم التحسيسي حول دعم وتمويل المقاولات            شاهد.. تفاصيل الندوة الكاملة للعصبة الجهوية لكرة القدم بجهة الداخلة وادي الذهب            شاهد.. فرع عصبة الصحراء بجهة الداخلة وادي الذهب ينظمون ندوة صحفية لعرض حصيلة عملها والتنديد بتاجيل انتخابات العصبة الجهوية            شاهد .. رئيس الجهة يجري زيارة لمقر جمعية جماعة التبليغ والدعوة الى الله عز وجل            منظمة الكشاف المعاصر -المغرب- بجهة الداخلة وادي الذهب تنظم نشاط احتفالا باليوم الوطني للسلامة الطرقية بمدرسة المثابرة الخاصة            شاهد .. مدرسة المثابرة الخاصة تنظم يوم دراسي حول السلامة الطرقية            شاهد.. تصريح كل من الدكتور عبد الرحيم بوعيدة والدكتور عبد الصمد بلكبير على هامش المنتدى السياسي لحزب العدالة والتنمية            شاهد .. وسط حضور معتبر.. إخوان العثماني بالداخلة يعقدون المنتدى السياسي الثاني للحزب            شاهد.. رؤساء الأندية بجهة الداخلة وادي الذهب يرفضون تأجيل الجمع العام التأسيسي لعصبة كرة القدم            شاهد.. الحفل الختامي لماراطون "الصحراوية" بقصر المؤتمرات بالداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الجمعة 21 فبراير 2020 18:52


أضيف في 14 فبراير 2020 الساعة 12:38

الداخلة .. سياسة الدولة في الإعمار ''ضرورة ملحة لمنع خنق المنطقة بإسم النزاع..''



الداخلة الآن



مهما اختلفنا أو اتفقنا حول سياسة الدولة في جهة الداخلة وادي الذهب والتي نهجها والي الجهة "لامين بنعمر" من خلال توزيع الأراضي ومنح التجزئات السكنية، إلا أنها تبقى السياسة الأنجع لإعمار المنطقة وتغيير طبيعتها الخالية من أي مظاهر عصرية للتمدن الى واحة تنموية مغربية ووجهة سياحية.

فالداخلة التي ظلت لسنوات طويلة تراوح مكانها تنمويا وتقتصر على مخلفات الحقبة الإسبانية، صعدت بشكل صاروخي في عهد الوالي الحالي للجهة ولم يعد هناك مكان خالي بشبه الجزيرة العائمة إلا ويعرف عملية تشييد إستثماري أو سكني غير من طبيعة المنطقة العمرانية.

ورغم الأصوات المنادية بوقف زحف المستثمرين على الأراضي بالجهة، ومنح الأولوية لأبناء المنطقة في الإستفادة من أراضي المنطقة، إلا أن دفع عجلة الاستثمار وإعطاء دفعة قوية للنشاط السياحي يستلزم تحريك المياه الراكدة والقيام بالمزيد من الجهود التنموية لجعل المنطقة قبلة سياحية وأستثمارية عالمية.

فالجهة وبإعتبارها أرض مغربية رغم النزاع المفتعل حولها، إلا ان عملية تنميتها وإعمارها لا يمكن لأي عاقل معارضته، لأنه ببساطة في صالح المنطقة ومستقبلها ويشجع الرساميل الدولية على الإستثمار فيها بعيدا عن المخاوف التي يتم يترويجها من الطرف الاخر لفرملة التنمية بها.

وإذا كان البعد الدولي للملف بيد الأمم المتحدة فإن الأرض بيد أصحابها ومن حقهم تنميتها، بدل الوقوف على الأعراف وأنتظار الحلول الميتة التي عفا عنها الزمن، وذلك بسبب العقلية العدائية لبعض الدول المجاورة التي تعمل على إعمار أراضيها وتريد حرمان أهل الصحراء من طفرة تنموية إنتظروها طويلا.

وعموما فلا يمكن التشكيك بأن سياسة الدولة والوالي الحالي بالجهة، تصب في صالح الساكنة والمنطقة، وفي صالح حتى الطرف الآخر الذي ينادي بحقوق أهل الصحراء، ولعل أهم حق من هذه الحقوق هو الحق في التنمية وإعمار الأرض بعد طول إنتظار.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا