مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         وزارة الصحة تؤكد تسجيل 146 إصابة جديدة خلال 16 ساعة             بلاغ / الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين تصدر بلاغا حول اجواء اليوم الأول من الامتحان             ''لكم بولاتكم ولنا بولاتنا..''             وزارة الصحة تسجل 319 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة             النائبة البرلمانية فاطمة اهل تكرور تسائل وزير التجهيز والنقل عبد القادر عمارة حول مشكل الماء بإقليم أوسرد             مراسلة/ توزيع مستلزمات شبه طبية واخرى خاصة بالرضع على نساء إقليم أوسرد             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة الأب ''محمد السالك ول هيدالة'' رحمه الله تعالى             وزارة الصحة تسجل 246 اصابة جديدة خلال 16 ساعة الاخيرة             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة المرحومة ''أكبيلو منت أحمد فال ولد ديا '' رحمها الله تعالى             بالفيديو / وجبات فاسدة مقدمة لمواطنين يقضون فترة الحجر الصحي بمنطقة pk25             البرلمان الأوروبي ينظر رسميا في قضية اختلاس المساعدات الإنسانية من قبل “البوليساريو” والجزائر             الخطاط ينجا وحمدي ولد الرشيد يشجبان البروباغاندا التضليلية للجزائر والبوليساريو             وزارة الصحة تؤكد رسميا تسجيل أول حالة وفاة بفيروس كورونا في العيون             عاجل / وزارة الصحة تسجل 333 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة             المجلس الجهوي يقتني أقنعة واقية للأطر الإدارية والمترشحين لإمتحانات البكالوريا             مؤلم.. سيدة من مدينة الداخلة تشتكي قلة ذات اليد وأبنتها التي تعاني من خلل عقلي            في لقاء خاص مع الداخلة الآن.. الفنان ونجم السناب شات "عمار لعبيدي" يتحدث عن مشواره الفني بالداخلة            وسط اجراءات مشددة .. الداخلة تستقبل العالقين بالجارة موريتانيا            تفاصيل اجتماع لجنة الاقلاع الاقتصادي بجهة الداخلة وادي الذهب            تفاصيل الإجتماع الخاص باللجنة الجهوية للتنمية البشرية الداخلة_اوسرد            مادة اعلانية / شركة عقار الشرق تقدم عروضها السكنية بمناسبة حلول فصل الصيف            شاهد والي الجهة يترأس اجتماع انعاش الاقتصاد خلال ازمة كورونا +تصريح الخطاط ينجا            لامين بنعمر يطالب المواطنين بإحترام تعليمات الوقائية للخروج من الحجر الصحي            شاهد.. والي الجهة يترأس اجتماعا لإنعاش القطاع السياحي بعد الحجر الصحي            شاهد.. المحكمة الابتدائية بالداخلة تبدأ أولى جلسات المحاكمة عن بعد            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : السبت 04 يوليو 2020 13:00


أضيف في 20 نونبر 2019 الساعة 09:58

لقاء حول الصحراء يكشف الوجه البشع لجبهة ( البوليساريو ) ويعري سوأتها أمام الرأي العام الإسباني



الداخلة الآن : متابعة



كشف لقاء مناقشة حول " انتهاكات حقوق الإنسان في مخيمات تندوف " كان من المفترض أن ينظم مساء اليوم الثلاثاء بالمركز الثقافي والرياضي ( آلدابي ) في فيتوريا ( إقليم الباسك ) بمشاركة أعضاء وفد يمثل المجتمع المدني بالأقاليم الجنوبية للمملكة وهيكتور ألفاريس المحامي بهيئة المحامين بجهة كتالونيا الوجه البشع ل ( البوليساريو ) حين قامت شرذمة من أتباع ما يسمى بالجمهورية الوهمية بالهجوم واقتحام مكان اللقاء والتسبب في إلغائه

وكان هذا اللقاء سيشكل فرصة للرأي العام بإقليم الباسك وللمدافعين عن حقوق الإنسان من أجل الاطلاع على الانتهاكات الخطيرة التي اقترفتها البوليساريو ولا تزال في حق المحتجزين في مخيمات تندوف وتعرية الحقائق حول أساليب التعذيب الهمجي الذي ذاق ويلاته العديد من أبناء الصحراء على يد جلادين تمرسوا على القتل والاختطاف ودفن كل الرافضين لأطروحتهم وهم أحياء في غياهب السجون غير أن ( البوليساريو ) التي لا تؤمن إلا بالرأي الواحد والأوحد أبت ذلك وتعمدت إفشال هذه المبادرة ربما لأنها لا تريد أن تنكشف حقيقتها كمنظمة إجرامية دأبت على مر السنين على تزوير الوقائع وارتكاب جرائم بشعة في حق المحتجزين في المخيمات تحت غطاء راعيتها الجزائر .

فحتى قبل موعد هذا اللقاء الذي دعي لحضوره مجموعة من الوجوه المهتمة بملف الصحراء من أكاديميين وإعلاميين ومثقفين اكتسح الفضاء المخصص لهذه الندوة وهي عبارة عن قاعة فسيحة تقع داخل هذا المركز العديد من أدعياء النضال واحتلوا كل المرافق ليبثوا الرعب في نفوس رواد المركز وزواره ومن بينهم للأسف مجموعة من الأطفال الصغار الذين كانوا منهمكين في اللعب والقفز داخل الفضاء المخصص لهم ليتملكهم الرعب ويعلوا الصراخ بينهم ليلوذوا بالفرار متشبثين بتلابيب أمهاتهم .

ورغم الرعب والفوضى التي أثارها هؤلاء الرعاع في أرجاء هذا الفضاء واصلت هذه العصابة استفزازاتها وبدأت في إطار مجموعات تطارد أعضاء الوفد المغربي حتى داخل الأروقة والقاعات وهي توجه كلاما نابيا في حقهم يخدش الحياء العام ما يؤكد على أن ( البوليساريو ) التي تركب على المظلومية وتدعي بأنها حركة تحررية ما هي إلا منظمة تضم مجرمين وأفاقين تخلصوا من كل القيم الإنسانية ومن مبادئ وقيم حرية التعبير واحترام الرأي الآخر ليركبوا صهوة العناد مسلحين بقاموس بذيئ من النعوت والأوصاف السمجة والقبيحة .

وكان نصيب الداهي أكاي رئيس " جمعية المفقودين لدى البوليساريو " كبيرا حيث قامت هذه المجموعة بمحاصرته في أحد الأركان وطفقت توجه له سيلا من أقدح النعوت وما يتضمنه قاموس اللقطاء والمأجوين من مفردات تخدش الحياء لتتجاوز ذلك إلى محاولة ضربه لولا تدخل بعض الأشخاص الذين قاموا بتهريبه إلى مكان آخر .

كما لم تسلم الإعلامية الإسبانية باتريسيا ميدجيدي خويس الصحفية بجريدة ( تريبونا ليبري ) بإقليم الباسك والتي جاءت لتغطية هذا اللقاء من مضايقات واستفزازات هذه الشرذمة التي كالوا لها اتهامات بالعمالة وهو الاتهام الجاهز دائما لدى جبهة البوليساريو لكل من لا يوافقها في هذيانها ويصر على كشف ألاعيبها أمام الرأي العام الدولي .

وكادت الأمور أن تتطور لولا حضور مصالح الأمن الذين قاموا مباشرة بعد ولوج المركز بعملية طرد جميع أفراد هذه العصابة التي احتلت لوقت قصير جميع الأروقة والقاعات مع أخذ بيانات مجموعة ممن تزعموا هذا الهجوم الذي عرى حقيقة الادعاءات التي طالما تغنت بها جبهة البوليساريو حول حقوق الإنسان لتكشفها اليوم بواسطة ألاعيب صبيانية لأتباعها أمام أنظار الرأي العام بإقليم الباسك وبإسبانيا .

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا