مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         الجماعات القروية بالداخلة ''مجالس سلالية ورؤساء خالدون'' !!             الداخلة .. التسيير بالفاتحة ''تجاذبات ومطبات وتسيبات''             الداخلـة..رفع الحظر عن جمع وتسويق الصدفيات على مستوى (بي ك 25 )             اعوان السلطة بالداخلة يطالبون بالافراج عن بقعهم الارضية !!             لجنة الانتخابات تعلن رسميا عن فوز عبد المجيد تبون برئاسة الجزائر             مراسلة / هذه حقيقة الاعتداء على احد الأشخاص أمام مقر المجلس الجهوي !!             الملك يعين أعضاء اللجنة الخاصة بتعديل النموذج التنموي وينتظر تقريرها الصيف القادم             لامين بنعمر : بفضل الاستثمار تقلصت البطالة من 17 ل 7 بالمائة.. ولمن يسيرون عكس التيار اقول ''الله يهديكم''             والي الجهة يترأس أشغال أول إجتماع للجنة الجهوية الموحدة للإستثمار بجهة الداخلة وادي الذهب             خطير / فعاليات جمعوية تستنكر سباحة سياح أجانب بسبخة امليلي ويطالبون بحمايتها             قريبا / الداخلة تشهد انطلاق عملية تشييد محطة لتحلية المياه             بيان / المكتب الاقليمي لموظفي النقل يدق ناقوس الخطر ويندد بسياسة التضييق التي يمارسها المدير الجهوي بالداخلة             الملك يترأس مجلسا للوزراء للمصادقة على عدة اتفاقيات ومشاريع قوانين             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة الفقيد ''سيدأحمد ول اهويبة'' رحمه الله تعالى             رسميا / فرحان حق ينفي خبر تعيين مبعوثة خاصة بنزاع الصحراء             تصريحات على هامش الورش التكويني لجمعية أطباء الداخلة            عاجل / الخطاط ينجا يفتتح مقر حزبه الجديد ويترأس أشغال الدورة الاقليمية وسط حضور غفير            تصريحات عقب الملتقى الجهوي حول التمكين الاقتصادي ودعم قدرات الشباب            عاجل / النساء التجمعيات يتهمن المنسق الجهوي بالانقلاب على الشرعية وطالبن أخنوش بالتدخل            بالفيديو / العمال الصحراويين بشركة "كينغ بيلاجيك" يرفضون المغالطات في حق مؤسستهم            وزير الصناعة يعطي إنطلاق فعاليات الملتقى الدولي السادس للداخلة            بالفيديو / اللجنة الجهوية لحقوق الانسان تنظم ندوة حول مرض التوحد عند الأطفال            تصريح نائب عمدة مدينة تولوز و "عمر العلوي" على هامش البطولة الدولية لرياضة "البادل"            والي الجهة والوفد المرافق له يفتتحون بطولة القارات في رياضة "البادل"            الاطر الصحية بمستشفى الحسن الثاني تنظم وقفة تضامنية مع احدى القابلات            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : السبت 14 ديسمبر 2019 14:21


أضيف في 20 نونبر 2019 الساعة 10:58

لقاء حول الصحراء يكشف الوجه البشع لجبهة ( البوليساريو ) ويعري سوأتها أمام الرأي العام الإسباني



الداخلة الآن : متابعة



كشف لقاء مناقشة حول " انتهاكات حقوق الإنسان في مخيمات تندوف " كان من المفترض أن ينظم مساء اليوم الثلاثاء بالمركز الثقافي والرياضي ( آلدابي ) في فيتوريا ( إقليم الباسك ) بمشاركة أعضاء وفد يمثل المجتمع المدني بالأقاليم الجنوبية للمملكة وهيكتور ألفاريس المحامي بهيئة المحامين بجهة كتالونيا الوجه البشع ل ( البوليساريو ) حين قامت شرذمة من أتباع ما يسمى بالجمهورية الوهمية بالهجوم واقتحام مكان اللقاء والتسبب في إلغائه

وكان هذا اللقاء سيشكل فرصة للرأي العام بإقليم الباسك وللمدافعين عن حقوق الإنسان من أجل الاطلاع على الانتهاكات الخطيرة التي اقترفتها البوليساريو ولا تزال في حق المحتجزين في مخيمات تندوف وتعرية الحقائق حول أساليب التعذيب الهمجي الذي ذاق ويلاته العديد من أبناء الصحراء على يد جلادين تمرسوا على القتل والاختطاف ودفن كل الرافضين لأطروحتهم وهم أحياء في غياهب السجون غير أن ( البوليساريو ) التي لا تؤمن إلا بالرأي الواحد والأوحد أبت ذلك وتعمدت إفشال هذه المبادرة ربما لأنها لا تريد أن تنكشف حقيقتها كمنظمة إجرامية دأبت على مر السنين على تزوير الوقائع وارتكاب جرائم بشعة في حق المحتجزين في المخيمات تحت غطاء راعيتها الجزائر .

فحتى قبل موعد هذا اللقاء الذي دعي لحضوره مجموعة من الوجوه المهتمة بملف الصحراء من أكاديميين وإعلاميين ومثقفين اكتسح الفضاء المخصص لهذه الندوة وهي عبارة عن قاعة فسيحة تقع داخل هذا المركز العديد من أدعياء النضال واحتلوا كل المرافق ليبثوا الرعب في نفوس رواد المركز وزواره ومن بينهم للأسف مجموعة من الأطفال الصغار الذين كانوا منهمكين في اللعب والقفز داخل الفضاء المخصص لهم ليتملكهم الرعب ويعلوا الصراخ بينهم ليلوذوا بالفرار متشبثين بتلابيب أمهاتهم .

ورغم الرعب والفوضى التي أثارها هؤلاء الرعاع في أرجاء هذا الفضاء واصلت هذه العصابة استفزازاتها وبدأت في إطار مجموعات تطارد أعضاء الوفد المغربي حتى داخل الأروقة والقاعات وهي توجه كلاما نابيا في حقهم يخدش الحياء العام ما يؤكد على أن ( البوليساريو ) التي تركب على المظلومية وتدعي بأنها حركة تحررية ما هي إلا منظمة تضم مجرمين وأفاقين تخلصوا من كل القيم الإنسانية ومن مبادئ وقيم حرية التعبير واحترام الرأي الآخر ليركبوا صهوة العناد مسلحين بقاموس بذيئ من النعوت والأوصاف السمجة والقبيحة .

وكان نصيب الداهي أكاي رئيس " جمعية المفقودين لدى البوليساريو " كبيرا حيث قامت هذه المجموعة بمحاصرته في أحد الأركان وطفقت توجه له سيلا من أقدح النعوت وما يتضمنه قاموس اللقطاء والمأجوين من مفردات تخدش الحياء لتتجاوز ذلك إلى محاولة ضربه لولا تدخل بعض الأشخاص الذين قاموا بتهريبه إلى مكان آخر .

كما لم تسلم الإعلامية الإسبانية باتريسيا ميدجيدي خويس الصحفية بجريدة ( تريبونا ليبري ) بإقليم الباسك والتي جاءت لتغطية هذا اللقاء من مضايقات واستفزازات هذه الشرذمة التي كالوا لها اتهامات بالعمالة وهو الاتهام الجاهز دائما لدى جبهة البوليساريو لكل من لا يوافقها في هذيانها ويصر على كشف ألاعيبها أمام الرأي العام الدولي .

وكادت الأمور أن تتطور لولا حضور مصالح الأمن الذين قاموا مباشرة بعد ولوج المركز بعملية طرد جميع أفراد هذه العصابة التي احتلت لوقت قصير جميع الأروقة والقاعات مع أخذ بيانات مجموعة ممن تزعموا هذا الهجوم الذي عرى حقيقة الادعاءات التي طالما تغنت بها جبهة البوليساريو حول حقوق الإنسان لتكشفها اليوم بواسطة ألاعيب صبيانية لأتباعها أمام أنظار الرأي العام بإقليم الباسك وبإسبانيا .

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا