مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         سابقة / أخنوش يواجه الغاضبين من قدوم البحارة للداخلة بإتهامهم ''بالتسييس والتفرقة''             اخنوش يقر بفشل مخطط ''المغرب الأخضر'' في إنهاء ارتباط الموسم الفلاحي بالتساقطات المطرية             وزارة الصحة تسجل 24 إصابة جديدة و 67 حالة شفاء بالمغرب             بيان / المجتمع المدني العامل بقطاع الصيد البحري يدين جلب البحارة دون إخضاعهم للحجر الصحي             وزارة الصحة تؤكد تسجيل إنخفاض في معدل أنتشار فيروس كورونا بالمغرب             وزارة الصحة تسجل 99 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة             الصحة العالمية تعلق استعمال دواء ''الكلوروكين'' في اختباراتها لعلاج وباء كورونا             المجلس الجهوي يشرع في توزيع الكمية الإضافية من المؤن الغذائية لفائدة ساكنة الداخلة.             بلاغ / وزارة الداخلية توقف رجل سلطة بعد تورطه في تحويل مساعدات غذائية للإستهلاك الشخصي             وزارة الصحة تسجل 62 إصابة مؤكدة جديدة خلال 18 ساعة الماضية             الأمن الوطني ينهي مسلسل تفشي السرقة بالداخلة بإعتقال أربعة متورطين             عاجل / المديرية الجهوية للصحة تؤكد حصر كافة المخالطين للحالات الثلاث ونتائجهم سلبية             عاجل/ المغرب يسجّل 27 إصابة جديدة بفيروس ''كورونا'' و 65 حالة شفاء في 24 ساعة             المندوب الاقليمي للصحة يؤكد بأن الوضعية الصحية للحالات الثلاثة مستقرة             جلالة الملك يؤدي صلاة عيد الفطر وسط احترام لإجراءات الحجر الصحي             شاهد.. المحكمة الابتدائية بالداخلة تبدأ أولى جلسات المحاكمة عن بعد            شاهد .. مجموعة عكاشة تعلن عن توزيعها مساعدات غذائية خلال شهر رمضان            بالفيديو /#في زمان كورونا حالة انسانية تنتظر تدخل القلوب الرحيمة للمساعدة            شاهد.. المجلس الجهوي يوزع المواد الغذائية والمياه بقرية الصيد "انتيرفت"            شاهد.. تفاصيل العملية الامنية لإحباط محاولة للهجرة السرية بالداخلة            شاهد.. الجالية الافريقية بالداخلة تعبر عن بهجتها بالمساعدات الغذائية المقدمة من المجلس الجهوي            شاهد.. الخطاط ينجا يعطي انطلاقة عملية توزيع المساعدات على حوالي 25 ألف عائلة            شاهد.. حسان الطالبي يوضح بخصوص توزيع مجموعة عكاشة مساعدات غذائية            تابع.. مؤسسة كينغ بيلاجيك توزع مساعدات غذائية على ساكنة البوادي            كوفيد19.. أحمي راسك وأحمي عائلتك ومحيطك بإتباع تدابير الوقاية            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الثلاثاء 26 مايو 2020 19:02


أضيف في 14 ماي 2019 الساعة 15:58

ثروتنا السمكية هائلة لكنها سيف بيد عجوز !!


محمود توفيق


الداخلة الآن: بقلم محمود توفيق


ثلاثي التدمير الذي يهدد ثروة الصحراء السمكية!!
الفساد.. الإهمال.. انعدام القوانين !!

كثير من الحسرة والندم يعتريان كل مواطن صحراوي وكل متابع لوضع ثروة المنطقة السمكية خاصة عندما تردد وسائل الإعلام الرسمية و غير الرسمية وتسرد الميزات والمساحة وأنواع السمك والأحياء البحرية التي توجد في مياه منطقتنا الإقليمية.
يرى الكثير من الباحثين والخبراء أن الصحراويين يعدوا من بين أقل سكان الوطن استهلاكا للأسماك و أقلهم استثمارا لثروتهم السمكية.
فأين يكمن الخلل؟!!
ما هي المخاطر التي تتهدد ثروة المنطقة السمكية؟ ولماذا تتكالب شركات الصيد الوطنية و العالمية على الاصطياد في مياهنا الإقليمية؟!!
أين الدور الرسمي في حماية هذه الثروة واستغلالها بصورة مثلى ؟
لماذا اسماك منطقتنا غالية في أسواقنا و رخيصة في الأسواق الداخلية و العالمية؟!!
ما هو الواقع الذي تعيشه شركات الصيد والصيادين بالصحراء ؟
الثروة السمكية بالصحراء تنهب من شركات الصيد الأجنبية و الوطنية ولا منقذ!!
كشفت تقارير حديثة أن ثروة الصحراء السمكية لا تزال ومنذ سنوات بل منذ عقود تنهب مع سبق الإصرار والترصد وهذا يعود إلى جملة من الأسباب أبرزها الفساد الذي يخيم في المؤسسات الرسمية وكذا الإهمال المتعمد من قبل الدولة والحكومة لهذا القطاع الحيوي الهام وكذا انعدام القوانين المنظمة للصيد والصيادين المحليين والأجانب.
وأضافت التقارير أن هناك جملة من المخاطر التي تهدد الثروة السمكية بالنضوب ومن أبرزها..
قيام السفن الأجنبية و الوطنية باستنزاف الثروة السمكية بشكل مرعب وغير قانوني حيث تُمد الشباك بالهكتارات لتغطي مساحات شاسعة من مناطق صيد الأسماك لتجرف ما فيها من سمك وغير سمك!!! ومن الجُرم الذي ما بعده جُرم أن تنتقي من تلك الأسماك ما يُناسبها وترمي البقية وقد تلفت في البحر!!!
وهناك سفن تقوم بالتعليب في عرض البحر فتقوم بجرف الأسماك وتعليب ما يُناسبها ورمي المخلفات والنفايات في البحر وتمضي دون رقيب!!!
وهناك سفن تستخدم أساليب محرمة دولياً في الصيد ومنها تفجير عبوات ديناميت لقتل الأسماك وهي بذلك تقوم بالقضاء على الشُّعب المرجانية والمزارع البحرية التي تتربى عليها الأسماك، وفي دراسة فإن مثل هذه الشُّعب تحتاج على الأقل إلى مائة سنة لتعود كما كانت عليه!!! أي أن هذه السفن تساهم في القضاء على الحياة البحرية في شواطئنا بشكل ينذر بزوال هذه الثروة!!!
ومع كل ذلك الجرف العشوائي وغير القانوني والمحرم دولياً تؤكد التقرير أن كثيرا من الأنواع البحرية بدأت بالانقراض والشح في سوق السمك.
ثروتنا السمكية هائلة لكنها سيف بيد عجوز !!
وتؤكد التقارير أن المياه الإقليمية ذات ثروة هائلة تحوي أصنافا وأنواعا من الأسماك والأحياء البحرية ذات القيمة التجارية المرتفعة وبتلك التكوينات والخصائص لمناطق المصائد الطبيعية في المياه البحرية والتي جعلت الثروة السمكية من أهم الثروات الطبيعية الاقتصادية في بلادنا وتوفر إمكانية الاشتغال لمختلف وسائط الصيد التقليدي والساحلي والصناعي في المناطق الإقليمية والاقتصادية الخالصة وأعالي البحار.
وعلى إثر كل المعلومات والحقائق المتواضعة التي رصدناها في تحقيقنا هذا والتي شملت واقع القطاع السمكي في بلادنا و جهتنا بصفة خاصة والمخاطر التي تتهدده نورد ما أكد عليه الكثير من الخبراء كضرورة مطلوبة أن تقوم الدولة والحكومة بها على وجه السرعة وتتمثل في العمل على تحقيق التنمية المستدامة لمصايد الأسماك والاستخدام الرشيد للموارد والأحياء البحرية من خلال تنفيذ عدد من التدابير ذات الصلة المباشرة بالإدارة الفنية والرقابية بطريقة تؤدي إلى الاستغلال الرشيد لتلك الموارد بهدف الحفاظ على نوع من التوازن بين طاقات الصيد المتاحة والموارد المتاحة وكذا إصدار النصوص القانونية التي تنظم عمليات الصيد والتصدير وفرض رقابة مشددة عليهما…

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا