مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         سلطات الداخلة تشرف على اتلاف 14 طن من مخدر الشيرا وبعض المواد المهربة             الملك محمد السادس يلقي خطاب العرش من مدينة تطوان             رسميا/ تسجيل إصابة جديدة في صفوف العائدين مؤخرا من موريتانيا بمدينة الداخلة             وزارة الصحة تسجل 534 حالة جديدة خلال 24 ساعة الاخيرة             حصري / الاشتباه في إصابة مواطن من العائدين من موريتانيا ضمن الفوج الثاني             وزارة الصحة تؤكد تسجيل 146 إصابة جديدة خلال 16 ساعة             بلاغ / الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين تصدر بلاغا حول اجواء اليوم الأول من الامتحان             ''لكم بولاتكم ولنا بولاتنا..''             وزارة الصحة تسجل 319 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة             النائبة البرلمانية فاطمة اهل تكرور تسائل وزير التجهيز والنقل عبد القادر عمارة حول مشكل الماء بإقليم أوسرد             مراسلة/ توزيع مستلزمات شبه طبية واخرى خاصة بالرضع على نساء إقليم أوسرد             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة الأب ''محمد السالك ول هيدالة'' رحمه الله تعالى             وزارة الصحة تسجل 246 اصابة جديدة خلال 16 ساعة الاخيرة             تعزية من الداخلة الآن الى عائلة المرحومة ''أكبيلو منت أحمد فال ولد ديا '' رحمها الله تعالى             بالفيديو / وجبات فاسدة مقدمة لمواطنين يقضون فترة الحجر الصحي بمنطقة pk25             مؤلم.. سيدة من مدينة الداخلة تشتكي قلة ذات اليد وأبنتها التي تعاني من خلل عقلي            في لقاء خاص مع الداخلة الآن.. الفنان ونجم السناب شات "عمار لعبيدي" يتحدث عن مشواره الفني بالداخلة            وسط اجراءات مشددة .. الداخلة تستقبل العالقين بالجارة موريتانيا            تفاصيل اجتماع لجنة الاقلاع الاقتصادي بجهة الداخلة وادي الذهب            تفاصيل الإجتماع الخاص باللجنة الجهوية للتنمية البشرية الداخلة_اوسرد            مادة اعلانية / شركة عقار الشرق تقدم عروضها السكنية بمناسبة حلول فصل الصيف            شاهد والي الجهة يترأس اجتماع انعاش الاقتصاد خلال ازمة كورونا +تصريح الخطاط ينجا            لامين بنعمر يطالب المواطنين بإحترام تعليمات الوقائية للخروج من الحجر الصحي            شاهد.. والي الجهة يترأس اجتماعا لإنعاش القطاع السياحي بعد الحجر الصحي            شاهد.. المحكمة الابتدائية بالداخلة تبدأ أولى جلسات المحاكمة عن بعد            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأحد 05 يوليو 2020 07:51


أضيف في 3 ماي 2019 الساعة 23:49

الشبيبة الاستقلالية تشعل الخلاف بين نزار بركة وحمدي ولد الرشيد باللجنة التنفيذية للحزب



الداخلة الآن: متابعة




في أول أزمة بين تيار حمدي ولد الرشيد، الرجل النافذ داخل قيادة حزب الاستقلال، وتيار نزار بركة، الأمين العام للحزب، أعلن، أمس الخميس، عن نهاية "الزواج" السعيد بين الرجلين والذي تكلل بالإطاحة بحميد شباط، الأمين العام للسابق.

وكشف لقاء اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال عن الخلاف الصامت بين الطرفين، عندما دخل ولد الرشيد "الابن" في مواجهة كلامية حادة مع نزار بركة، الأمين العام لحزب "الميزان"، انتهت بتهديد الأخير بتقديم استقالته من الحزب إذا تم تجاوزه فيما يخص الإعداد لمؤتمر الشبيبة الاستقلالية، بعدما انتهت ولاية الكاتب العام الحالي عمر عباسي.

المعطيات، التي حصلت عليها هسبريس، أكدت أن ولد الرشيد يرى أن الأمين العام الحالي يحاول استعادة الحزب من سطوة "آل الرشيد"، بعدما أعلن نزار بركة دعمه لتيار عبد القادر الكيحل داخل الشبيبة، حيث يتجه إلى تزكية عبد المجيد الفاسي لمواجهة الكاتب العام الحالي عمر عباسي.

"ولولا تدخل عدد من قيادة الحزب لتطورت الأمور داخل حزب "الميزان" إلى ما لا يحمد عقباه"، حسب ما كشف عنه مصدر قيادي من داخل الحزب، مؤكدا أن "نزار بركة قال إن سيستقيل إذا لم يتم احترام محرجات اللجنة السداسية المكونة من ثلاثة أفراد من المجموعتين"؛ وهو الأمر الذي رفضه ولد الرشيد.

مصدر استقلالي مقرب من النقاش الدائر حول الصراع داخل الشبيبة وداعم لتوجه الأمين العام يرى أن "انقلاب ولد الرشيد "الابن" على الأمين العام نزار بركة مرده إلى أن "ولد الرشيد" استطاعته أن يحصل على أغلبية أعضاء المكتب الوطني".

من جهة ثانية، سجل مصدر قيادي مقرب من ولد الرشيد أن "الشبيبة الاستقلالية تضررت بعد المؤتمر الوطني لكون أغلبية أعضائها محسوبين على الكاتب العام السابق عبد القادر الكيحل، أحد أقوى أذرع الأمين العام السابق حميد شباط".

وتبعا للمعطيات التي حصلت عليها الجريدة، فإن الأزمة داخل التنظيم الشبابي وقعت بعد إعداد اللجنة التحضيرية لمؤتمر الشبيبة والتي تضم 30 عضوا من مدينة العيون لوحدها؛ وهو ما اعتبر هيمنة من ولد الرشيد على الشبيبة، الأمر الذي دفع التيار المحسوب على الكيحل إلى التشكيك في نتائجها قبل بداية أشغالها.

وفي هذا الصدد، تدخل الأمين العام لتشكيل لجنة مكونة من ستة عناصر ثلاثة من كل طرف، بالإضافة إلى الكاتب العام الحالي ورئيس المجلس الوطني؛ لكن تمرد ولد الرشيد على مخرجاتها جعل "اللجينة" تموت قبل أن تقدم نتائجها.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا