مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         الخطاط ينجا يشرف على اعطاء انطلاقة المسابقات الرمضانية في التجويد وحفظ القرآن الكريم             مدير حرس الحسن الثاني يتعرض لمحاولة اغتيال خطيرة بمدينة مراكش             ''العراف'' من واقع مصر الى واقع بلدتنا             الخطاط ينجا ضيف الليلة الثانية من مهرجان الداخلة للأمداح النبوية المنظم من طرف المجلس الجهوي             شاب صحراوي يقدم على اغلاق معبر الكركرات بشكل تام.. والمينورسو تتدخل             البلدية تضع حاويات للأزبال في شارع رسمي وتخنق ساكنة بئرأنزران بالروائح الكريهة             الحق في الإيمان والحق في الإلحاد             القبض على قارب صيد تقليدي محمل بالمخدرات في سواحل قرية الصيد ''انتيرفت''             وزارة الداخلية تنتظر تأشير لفتيت على ترقية أزيد من 300 رجل سلطة             الخطاط ينجا يفتتح النسخة الاولى من مهرجان الداخلة للأمداح النبوية             خطير / المحافظة توجه اخبارا بتحفيظ ملك عمومي جرى الترامي عليه .. فهل تتعرض الجمعيات والساكنة ؟             انطلاق فعاليات مهرجان الداخلة للأمداح النبوية اليوم الجمعة             عاجل / شباب صحراويين يعتصمون على ظهر الباخرة ''mayor'' بعد طردهم من رئيس الباخرة دون تعليل             أسرة الشرطة تخلد الذكرى 63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني بالداخلة             ثلاثة اقتراحات لتجاوز أزمة ''البام'' ضمن ''نداء المستقبل'' الذي تقوده المنصوري             انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الداخلة للأمداح النبوي            رئيس الجهة "الخطاط ينجا" يعطي رسميا انطلاقة برنامج الدعم التربوي             حول برنامج تكوين الشباب الذي تشرف عليه مجموعة الكينغ بيلاجيك            تصريح ابراهيم عيا عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            تصريح امربيه ربو بوهالة عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            جـانب من أشغال الجلسة الاولى لدورة المجلس الجماعي للداخلة لشهر ماي 2019             هيسبريس / الخطاط ينجا في نقاش حول مستجدات قضية الصحراء            وسط حضور رسمي.. مجموعة "السنتيسي" تقيم حفل ختامي للمستفيدات من برنامج "محو الامية"            تصريح رئيسة وفد مراكش بعد لقاء مجلس الجهة             تصريح الخطاط ينجا رئيس مجلس الجهة بعد لقاء وفد مراكش            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأحد 19 مايو 2019 21:27


أضيف في 26 أبريل 2019 الساعة 19:41

العثماني يقر بوجود خلافات مع “التقدم والاشتراكية” لا يمكن إخفاءها



الداخلة الآن




قال سعد الدين العثماني رئيس الحكومة والأمين العام لحزب “العدالة والتنمية” إن نسبة الانتماء إلى الأحزاب السياسية محدودة جدا، رغم أن هناك وعيا سياسيا متناميا لدى الشباب.

وأضاف العثماني خلال مشاركته في الندوة التي نظمتها شبيبة حزبه، مساء اليوم الجمعة، بالرباط، حول “العمل السياسي بين تعزيز الإصلاح ومخاطر التبخيس” أن المسؤولية مشتركة لجميع الأحزاب، من أجل الإصلاح ومحاربة الفساد وإقناع الشباب في العمل السياسي، علما أن عدد الشباب المسيسين أكثر من عدد المنتمين للأحزاب، وهذا ما رأيناه في الحركات الاحتجاجية.

وأشار أن هناك أمور تنفر من العمل السياسي من بينها غياب المبادئ الأخلاقية، وغياب “المعقول”، في حين أن السياسة هي التزام قبل كل شيء.

وأوضح العثماني ان الديمقراطية الداخلية للأحزاب السياسية، شرط مهم في العمل السياسي النبيل والملتزم، وهي منظومة أساسها، الحرية، لأن العمل السياسي الحقيقي مبني على الاختلاف.

وتابع كلامه قائلا:” يجب أن نحترم هيئاتنا الداخلية وتحالفاتنا حتى لو كانت هناك اختلافات، قد تظهر للسطح وانتقادات هنا أو هناك”.

وأضاف العثماني “إن لم أسمع الراي والرأي الآخر في “البيجيدي” سأخاف، لأن الأحزاب لن تنجح إن لم تكن فيها حدود معقولة من حرية الاختلاف، وهذا الاختلاف لا يعني التهجم.

وأكد العثماني أن هناك عقلية في المغرب تنظر إلى الاختلاف في الرأي دائما بسلبية، وهذا ما حصل مؤخرا عندما بدأ الحديث عن أزمة بين “البيجيدي” و “التقدم والاشتراكية”، وهذا ما حصل سابقا مع “العدالة والتنمية” حيث قيل عنه أنه سينشق، وهذا لن يحدث أبدا.

وأكد العثماني وجود اختلافات مع “التقدم والاشتراكية” فهل يمكن إخفاؤها؟، مضيفا “الواقع لا يرتفع لكن الخلافات لا تمنع من أن نتعاون في الأمور التي نتفق فيها وهي كثيرة، لو كنا نتفق مئة في المائة لكنا حزبا واحدا، لكننا هيئتان سياسيتان مختلفتان”.

وعاد العثماني للحديث عن الحرية، مشيرا أنها لا تعني الفوضى فينبغي أن تكون لها حدود، وهذه الحدود هي المسؤولية، لكن في نفس الوقت الانتقاد ينبغي أن لا يخفينا أو يفزعنا.

وأشار العثماني أنه إلى جانب الحرية لا بد من الابداع، لأنه في العمل السياسي ” يجب أن نبدع ونبتكر ، مؤكدا أن بعض الأحزاب تنقل من “العدالة والتنمية” حتى بعض العناوين في غياب تام للإبداع.

وشدد العثماني على أنه حكومته حريصة بشكل يومي على الوفاء بأقصى ما يمكن من الالتزامات، “فليس كل شيء وردي، لكن هناك الكثير من الأمور التي انتظرها المغرب طويلا تحققت والأوراش التي فتحت كبيرة وهيكلية”.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا