مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         رسميا / السلفادور تعلن سحب اعترافها بالبوليساريو بعد زيارة بوريطة             “البادجة” تثني عشرات البحارة عن الإلتحاق بمصايد الأخطبوط بالداخلة             العثماني يهاجم ''الحلفاء الأحرار'' ويشدد على إيجابية الحصيلة الحكومية             Série d’entretiens en Irlande d’une importante délégation d’élus des Provinces du Sud             حين ينسجم الانسان مع الاستبداد ''العبودية الاختيارية''             سابقة / مستشارو حزب العدالة والتنمية ببلدية الداخلة يعقدون ندوة صحفية بمقر الحزب             المجلس الجهوي يعلن عن لائحة المقبولين لإجتياز إمتحان شغل مناصب المسؤولية بالجهة             بقيادة الخطاط ينجا.. وفد من منتخبي الأقاليم الجنوبية يجري سلسلة من المباحثات بدبلن             جمعية الداخلة مبادرة تتواصل مع حاملي المشاريع بمركز بئر كندوز             الخطاط ينجا يترأس وفدا من منتخبي الأقاليم الجنوبية في جولة أوروبية للتباحث بخصوص ملف الصحراء             بلاغ / وزارة القصور الملكية تؤكد بأن احتفالات عيد العرش لهذه السنة ستمر في أجواء عادية             ثلاث إشكالات بعد المصادقة على قانون الأمازيغية بدون تعديله ؟             الحكومة تصادق على زيادة الأجور: الحد الأدنى 3300 درهم شهريا والمتوسط 8000 درهم شهريا             ''لاماب'' تؤكد رسميا استقالة ''عبد الرحيم بوعيدة'' من منصبه كرئيس لجهة كلميم وادنون             من نتائج انتفاضة الشعب الجزائري ضد الظلم والفساد: اعتقال ثاني وزير أول سلال بتهمة الفساد بعد اعتقال أويحى             بالفيديو / عبد الرحيم بوعيدة ينفي خبر استقالته ويلمح الى طعن أمباركة بوعيدة له            تفاصيل دورة المجلس الاقليمي لشهر يونيو            موريتانيا: انطلاق الحملات الانتخابية للمرشحين الستة لمنصب الرئاسة            بالفيديو/ بوعيدة يوضح بخصوص ما يروج حول استقالته من رئاسة الجهة            تصريح كل من "الدوشة بكار" و"الحسين باتا" على هامش ندوة رابطة كاتبات المغرب بالداخلة            انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الداخلة للأمداح النبوي            رئيس الجهة "الخطاط ينجا" يعطي رسميا انطلاقة برنامج الدعم التربوي             حول برنامج تكوين الشباب الذي تشرف عليه مجموعة الكينغ بيلاجيك            تصريح ابراهيم عيا عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            تصريح امربيه ربو بوهالة عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأحد 16 يونيو 2019 14:15


أضيف في 9 أبريل 2019 الساعة 22:48

خلاصة القول .. اتركوا للصحراويين ''استقلالهم'' ليتوحد مغربنا على كفتي الميزان !!



الداخلة الآن


لطالما قلنا بهذه الجريدة المحترمة أن الصحراويين وحزب الاستقلال حكاية عشق لا ينتهي، ولطالما أكدنا أن حزب علال الفاسي وحده من قدر الصحراويين وساير عقليتهم ودافع عن وجودهم في ظل عرقيات متعددة تتعايش داخل هذا الوطن.

حزب الميزان ببساطة ليس حزب اشخاص تحديدا كما يراد له الوصف، ولكنه حزب ألفه أبناء الصحراء وعرفوه منذ كانت السياسة حكرا على من إرتضاه المخزن او من ساير عقلية البصري أيام حكمه المعروف لأم الوزارات.

اليوم لم يتغير الحال والميزان يعرف رمزه الصغير والكبير، وشياع لقبه ورمزه ورجاله دوما أقوى من أحزاب تأتي وتختفي بإختفاء قادتها، كما أن قادة الحزب الفاسي لم يتغيروا على الصحراء قبل حكمهم لحكومة ما بعد جطو، وحين حكموا منحوا للصحراء جزءا من كرامة سلبها الاقدمون، او لنقل بانها امتيازات ظلت حكرا على ام الوزارات أيام لا رأي يشاع ولا صوت يذاع.

حزب الاستقلال اليوم هو حزب الصحراء، وهو الغالب حكما وعددا وعدة بمن كانوا فيه ولازالوا وبمن دخلوه مؤخرا وصاروا من قادته الكبار، ولعل توجه الحزب الجديد القائم على جلب النخب الصحراوية والكفاءات القادرة على خدمة الناس وجلب تعاطفها وخلق تقدير وسطها هو اكبر نجاح حققه متدبروا كفات هذا الميزان الاخذ في القوة.

ولربما هناك من يقول بأن قوة الحزب مرتبطة بقوة آل الرشيد بالعيون وسلطتهم وبتمددهم في عاصمة الجنوب العيون، غير أنه رأي مردود على أصحابه بقياس الداخلة التي حكمها غيرهم لسنوات وهيمنت احزاب من غير الاستقلال عليها فلم يزيدوا عند المواطنين الا حنقا وتذمرا على أفعالهم وتسييرهم وتدبيرهم الكارثي للمجالس والمرافق.

الداخلة تأكيد جديد أن الحزب قوته في الاجماع الصحراوي على تمثيليته لأهل الصحراء، وعلى قوة نخبه وتسيس زعمائه وترابط قادته، وتأكيد ايضا على انه سيظل حزب الصحراء مهما حاول المتسلطون وأصحاب النفوذ والسجون أخذه لمعترك التقهقر، لذلك اتركوا للصحراويين ميزانهم ودعوهم مع حزبهم خصوصا بالداخلة التي أجمعت اخيرا على شخصية ناذرة من طينة الخطاط.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا