مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         بلاغ / الجامعة الوطنية للبريد واللوجستيك تعلن عن خوضها غدا اضرابا وطنيا عن العمل             حصري / قيادي شاب بحزب ''البام'' يوضح للداخلة الآن حقيقة ''الرأسية'' التي تعرض لها بنشماس             في اشارة لموقف بولتن.. المغرب يعتبر ان ما يروج من افكار حول المينورسو غير مجد             حصري / المحكمة ترجئ افراغ فندق ''الصحراء ريجنسي'' الى أجل غير مسمى لهذا السبب !!             المغرب يتقهقر للمرتبة 135 عالميا في مؤشر حرية الصحافة خلف موريتانيا وتونس             سابقة/ ''رأسية'' ابراهيم الجماني ترسل حكيم بنشماس الى المستعجلات             جريدة العلم تستشهد بمقال سابق للداخلة الآن بعد نجاح المؤتمر الاستقلالي بمدينة الداخلة             مفارقات الداخلة.. مستشفى وحيد وسيئ الخدمات.. ومساجد حديثة ومتعددة بأحياء المدينة             جمعية بذور للهيموفيليا والامراض المزمنة تنظم ندوة إحتفالية باليوم العالمي للهيموفيليا             احذروا انقلابات العسكر، ومناورات الإسلاميين             جمعية ترقية وضعية الاسرة والمرأة تنظم دورة تدريبية لفائدة الوالدين في تنشئة أبنائهم             المنافسة بين الجزارين بالداخلة تخدم المواطن وتخفض ثمن لحوم الابل الى 60 درهم             بلاغ بخصوص تنظيم الملتقى الاقليمي الاول للتعليم بمدينة بوجدور             رواق جهة الداخلة وادي الذهب يخطف انظار زوار معرض الفلاحة بمكناس             الصحراء.. وثنائية السياسة المتناقضة             تصريح رئيسة وفد مراكش بعد لقاء مجلس الجهة             تصريح الخطاط ينجا رئيس مجلس الجهة بعد لقاء وفد مراكش            الخطاط ينجا يترأس اجتماع وفد أعضاء مجلس جهة مراكش بأعضاء المجلس الجهوي الداخلة وادي الذهب            الكلمة الكاملة للأمين العام لحزب الاستقلال "نزار بركة" بلقاء الحزب الجهوي            الكلمة الكاملة لمنسق الجهات الجنوبية الثلاث "مولاي حمدي ولد الرشيد"            الكلمة الكاملة             تفاصيل اللقاء التواصلي التاريخي لحزب الاستقلال بجهة الداخلة وادي الذهب            عاجل / نزار بركة وأعضاء اللجنة التنفيذية للميزان يحلان بالداخلة.. والخطاط في مقدمة المستقبلين            مجموعة نساء بلمهيريز تطالب بحقها في السكن اللائق وتستنكر إقصائها من توزيع بعض المنازل دون وجه حق            بالفيديو / كسابة جهة الداخلة وادي الذهب يشكرون الخطاط ينجا على مساعدتهم            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الخميس 18 أبريل 2019 20:00


أضيف في 21 مارس 2019 الساعة 00:34

التعليم بالداخلة.. حق إنساني لايزال يحتاج تظافر الجهود لتحقيقه



الداخلة الآن




تنص المادة 13 من العهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية على ان "لكل فرد الحق في التربية والتعليم . وتشمل أهداف التعليم الإنماء الكامل للشخصية الإنسانية وصون كرامتها، وتمكين كل شخص من الإسهام بفعالية في المجتمع وتوطيد احترام حقوق الإنسان. يتسم التعليم بأهمية ذاتية وكثيرا ما يُوصف بالحق " المُضاعف " ، ذلك أن درجة الوصول إلى التعليم تؤثر في مستوى التمتع بحقوق الإنسان الأخرى".

ولعل التعليم بجهة الداخلة وادي الذهب بات يعاني مؤخرا من ارتدادات خطيرة عكسها الصخب الحاصل وطنيا في ملف الاساتذة المتعاقدين، حيث بات التلاميذ على بوابة سنة بيضاء بالداخلة تنضاف لتقهقر مستوى التعليم وتردي الخدمات التربوية.

ولعل القانون الدولي يجعل التعليم الابتدائي إلزاميا ومجانيًا للجميع ، وهذا يشمل الاعتبارات المباشرة وغير المباشرة المتعلقة بالتعليم، ويفرض محاربة الهدر المدرسي الذي بات بالداخلة يعرف نزيفا خطيرا طبقا للاحصائيات التي تفردها المندوبية السامية للتخطيط.

ان تناسل التعليم الخصوصي بالجهة وغياب اي هيكلة حقيقية للتعليم العمومي، وتوجه الحكومة الحالية والسابقة نحن نزع مجانية التعليم يطرح السؤال امام مصير الاف المواطنين والمواطنات المعرضين للهدر المدرسي بهذه الجهة.

ولعله ما يحسب للدولة بالداخلة هو توجهها نحو فتح كليات وجامعات جديدة قد تكون بوابة مستحدثة لولوج أبناء الصحراء للجامعات واسلاك التعليم العالي، غير انها مبادرات تحتاج كزيدا من تكثيف الجهود لزيادة اعداد الكليات والمعاهد الدولية والوطنية لزيادة العرض التعليمي بهذه الجهة.

ان التعليم هو اهم مقومات التنمية وأساس تقدم الشعوب، وبالصحراء عموما والداخلة خصوصا نحتاج مزيدا من تظافر الجهود لزيادة الاقبال على المدرسة العمومية وتبني مناهج تعليمية جديدة تتوافق ومتطلبات المدرسة العصرية بما يضمن صون الثقافة الحسانية بهذه المدرسة كمكون من مكونات المجتمع الحساني، وتماشيا كذلك مع سياسة الدولة العامة في السير بخطوات ثابتة نحو جهوية موسعة حقيقية.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا