مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         يد الوزير الطولى بنكهة الأنوثة.. الدريوش تنجح في فرض نجاحها خلال معرض ''أليوتيس''             اتليتيكو مدريد يهزم ضيفه يوفنتوس الايطالي في ذهاب الدور 16 من دوري الابطال             هورست كولر يدعو المغرب والبوليساريو الى اجتماع أولي ببرلين قبل محطة جنيف             انطلاق بطولة عصبة الصحراء لكرة القدم داخل القاعة             وزير الداخلية ''لفتيت'' يشرف على مناصب تعيين والي جهة العيون الساقية الحمراء الجديد             هام/ تعيين القائد الجهوي للدرك بالداخلة على رأس الدرك الحربي بالمنطقة الجنوبية             مشاركة فاعلة لعارضين من جهة الداخلة وادي الذهب.. تتقدهم مجموعة ''كينغ بيلاجيك'' وتعاونية نسائية             ألأقاليم الجنوبية : عزيز اخنوش يضاعف الايقاع             وزير الفلاحة والصيد البحري ''عزيز أخنوش'' يفتتح رسميا معرض ''اليوتيس'' بأكادير             روسيا والمغرب يناقشان سبل تجديد اتفاق الصيد البحري             النائب لرئيس الجهة يعقد اجتماعا للتنسيق مع جمعية tibu المغرب             الملك يستقبل الولاة والعمال المعينين بالمجلس الوزاري الاخير             حصري / مستشارون جماعيون يعربون عن امتعاظهم من محاباة بعض المنتخبين في منح الاراضي             جيرونا يسقط ريال مدريد في عقر داره ويبعده عن اللقب             بيان / الحزب الاشتراكي الموحد يعلن تضامنه مع عمال شركة ''s.jovik'' المطرودين             بالفيديو / تصريح المسؤول التجاري عن مجموعة "كينغ بيلاجيك" على هامش معرض اليوتيس            بالفيديو / الفاعلة "مصكولة بعمر" تعرض منتوجات تعاونيتها بمعرض "اليوتيس"            بالفيديو / "محمد عالي الدادي" يعرض منتوجات المحار بمعرض "اليوتيس"            بالفيديو / تصريح رئيس الجهة "الخطاط ينجا" على هامش معرض "أليوتيس" بأكادير            تصريحات عقب اشغال الدورة العادية للمجلس البلدي للداخلة لشهر فبراير 2019            اطوار اشغال الجلسة العادية للمجلس البلدي للداخلة لشهر فبراير 2019            خيمة صلح بين قبيلة شرفاء فيلالة وقبيلة الشرفاء لعروسيين            تصريح السيد امبارك حمية عقب اطوار الجلسة الاستثنائية للمجلس الاقليمي الداخلة لشهر يناير 2019            استكمال اطوار الجلسة الاستثنائية للمجلس الاقليمي للداخلة لشهر يناير 2019            تصريح المديرة الجهوية للصحة "سليمة صعصع" عقب الاجتماع مع رئيس الجهة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الخميس 21 فبراير 2019 13:47


أضيف في 2 فبراير 2019 الساعة 16:29

المحكمة الادارية بالرباط ترفض تأسيس حزب البديل التقدمي



الداخلة الآن


قضت محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط، أول أمس (الأربعاء) برفض تأسيس حزب البديل التقدمي، الذي يقوده مسعود أبوزيد، البرلماني الاتحادي السابق.

وأكدت مصادر”الصباح” أن المحكمة أبلغت أعضاء اللجنة التحضيرية قرارها القاضي بإلغاء الحكم الابتدائي، الذي رفض طلب الوكيل القضائي ببطلان تأسيس الحزب، ليدخل مشروع الحزب في دوامة جديدة، بعد سنتين من المعركة القانونية مع وزارة الداخلية.

وقال محمد الهلالي، عضو اللجنة التحضيرية، إنه ينتظر صدور نص القرار لمعرفة الحيثيات التي انبنى عليها الحكم، خاصة أن الوكيل القضائي أعاد الدفوعات نفسها التي تقدم بها في المرحلة الابتدائية، من أجل الدفع ببطلان التأسيس، والتي فندها دفاع البديل التقدمي، وأكد عدم قانونيتها.

وأوضح الهلالي في تصريح لـ”الصباح” أن اللجنة التحضيرية سوف تجتمع بعد التوصل بقرار الحكم، لتدارس سبل التعاطي معه، واتخاذ ما يلزم من مبادرات، من قبيل الذهاب إلى محكمة النقض، مؤكدا أن أعضاء البديل متشبثون بحقهم الدستوري في تأسيس الحزب، رغم كل العراقيل التي وضعت في طريقهم، منذ انطلاق المشروع في نسخته الأولى، وتأسيس حزب البديل الديمقراطي، وانتخاب علي اليازغي، كاتبا عاما.

وتساءل الهلالي، في حديث لـ” الصباح” عن الأسباب الحقيقية وراء إصرار الداخلية على رفض تأسيس الحزب الجديد، منذ البداية، إذ ظلت تتماطل في تسلم ملفه لأشهر، قبل أن يتدخل المجلس الوطني لحقوق الإنسان ووزارة العدل، ليتم قبوله، لكن من أجل إحالته مباشرة على المحكمة الإدارية.

ولم يخف الهلالي الخلفية السياسية وراء رفض تأسيس حزب تقدمي جديد، أغلب مؤسسيه من الاتحاد الاشتراكي، متسائلا ما إذا كانت هناك جهات مقربة من إدريس لشكر وراء هذا الاعتراض من قبل الداخلية، خاصة أن المبررات التي يتشبث بها الوكيل القضائي، سبق دحضها في المرحلة الابتدائية، لأنها لا تقوم على أساس، من قبيل القول بمرور ثلاثة أشهر على شهادات التزام الأعضاء المؤسسين، أو تقادم شهادات التسجيل في اللوائح الانتخابية.

وبهذا القرار الاستئنافي، تعمق أزمة الولادة العسيرة للبديل التقدمي، والذي كان يراهن على المشاركة في الانتخابات التشريعية الماضية، ليجد نفسه بعد ثلاث سنوات، في مواجهة وزارة الداخلية التي تتشبث برفض تأسيس الحزب الجديد.


 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا