مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         موغيريني تحل بالمغرب للتباحث حول اتفاقية الصيد البحري والفلاحة             رجال الخيام يوقفون مشتبها به بالعيون على علاقة بتنظيم إرهابي             عندما لا يمكن لنا الفرق بين ابريل و ماي كل شيئ يصبح ممكن .             تصريح المستشار.. بين رد الوزير حول عدم برمجة مستشفى بالداخلة وشبهة الإتصال !!             امرأة غانية تتهم السفير المغربي بأكرا بالتحرش الجنسي             وفد عن جهة الداخلة وادي الذهب بإفران لتفعيل اتفاقية إطار مع جامعة الأخوين             الداخلة / تنصيب ''رضوان فارح'' رئيسا جديدا للمحكمة الابتدائية بالجهة             ملاك سيارات الدفع الرباعي بالداخلة ينظمون وقفة احتجاجية بسبب ارتفاع الضريبة             ايها (الاعيان).             المجلس الاقليمي لوادي الذهب يختتم دورة يناير بخرق واضح للمادة 66 من القانون التنظيمي             المجلس الاقليمي لأوسرد يعقد دورة يناير العادية ويصادق على كافة نقاط جدول أعماله             رسميا / المغرب والاتحاد الأوروبي يوقعان إتفاقية جديدة للصيد البحري تشمل الصحراء             بنكيران: ماء العينين ألمع سياسية في المغرب استهدفت لأفكارها وعلى الحزب مؤازرتها             تناسل الخمارات بالداخلة.. إفساد للمجتمع أم ضرورة سياحية !!             موجة إعفاءات في قطاع الصحة تطال المندوب الاقليمي للصحة بأوسرد             اطوار اشغال الدورة العادية للمجلس الاقليمي الداخلة لشهر يناير 2019            وثائقي يظهر مدى خطورة شباك GOV التي منعت إستخدامها وزارة الصيد البحري            وسط حضور وازن.."النعمة ميارة" و الخطاط ينجا" يترأسان لقاء تواصليا حاشدا مع مناضلات ومناضلي الاتحاد العام للشغالين بجهة الداخلة وادي الذهب            الداخلة الآن : مدرسة المثابرة تحتفل بحفل رأس السنة مع تلاميذ المؤسسة            تصريح رئيس شركة c3medical المتخصصة في الأمراض المستعصية بإفريقيا            افتتاح مختبر "النهضة" للتصوي الرقمي بحي النهضة بالداخلة            بالفيديو/ حريق مهول باحد المعامل بالحي الصناعي بالداخلة            بالفيديو / ولد الرشيد يرسم صورة سوداوية عن اختصاصات رئيس الجهة            بالفيديو / مواطن بمدينة الداخلة يشتكي بالوعات الجماني القاتلة            رئيس الجهة الخطاط ينجا يفتتح اللقاء التواصلي حول برنامج التشغيل الذاتي "قروض الشرف"            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأربعاء 16 يناير 2019 16:11


أضيف في 1 يناير 2019 الساعة 17:30

ليلة ''البوناني'' بالداخلة.. مناظر تغري السياح وبنية تحتية بعيدة عن المأمول




الداخلة الآن


في شبه جزيرة الداخلة تغري زرقة البحر وجمال سطوع الشمس على مرآته الزرقاء الاف السياح بالقدوم الى هذه المدينة التي يعطل ولوجها للعالمية نزاع الصحراء الشائك، بالداخلة حيث يبقى البحر والصحراء والجو المشجع على الرياضات البحرية قبلة الوافدين من كل دول العالم لزيارة تلك المدينة، تبقى البنية التحتية دون المستوى المطلوب. بل لا تشجع اطلاقا على زيادة اعداد الوافدين واستقطاب مزيد من العملة الصعبة لبلادنا.

 

بالداخلة حيث لم تسجل ولله الحمد على مر تاريخ المدينة أي عملية اجرامية أو إرهابية ضد الأجانب، وذلك بفضل الثقافة الدينية للمجتمع الحساني المتسامح مع الأجانب فقد عطلت قلة الفنادق وعدم أهتمام المجالس البلدية المتعاقبة بجمالية المدينة ورونقها زيادة الوافدين من السياح الاجانب. حيث لا نجد من الفنادق المصنفة غير 5 أو 6 فنادق تقريبا، فيما تبدو المخيمات السياحية دون المستوى المطلوب.

 

واذا كان والي الجهة الحالي قد شجع عملية الإستثمار في القطاع السياحي فقد بات لزاما التفكير في إضافة عدد كبير من الفنادق السياحية الراقية، وتنظيم قطاع النقل السياحي وهيكلته بالشكل المطلوب، إضافة لإعتماد برامج جهوية في إطار مخططات التهيئة الخاصة بالمجالس لتطوير البنية التحتية للمدينة وتهيئة "كورنيش" عصري يزيد من جمالية المدينة ويضفي صبغة عصرية على مظهرها الخارجي الذي لا يغري السياح بولوجها، اذ يقتصر تواجدهم على النقاط البحرية السياحية المتواجدة خارج المدينة .

 

ليلة البارحة مضى "البوناني" بالداخلة على عكس باقي المدن المغربية بشكل عادي، بينما تنشط الفنادق بشكل كبير وتمتلئ عن بكرة أبيها من مختلف الأجانب الراغبين في قضاء عطلة رأس السنة على ضفاف الخليج، حيث تنتعش أكثر المخيمات السياحية المتواجدة خارج المجال الحضري. غير أن نذرة الملاهي الليلية التي يبدو بأنها تقع خارج دائرة الثقافة المحلية للسكان، إلا أن ذلك ساهم بشكل كبير في توجه عدد من السياح لمدن أخرى بحثا عن "نشاط" مفقود.

 

فهل تفكر المجالس المنتخبة مستقبلا في تحويل المدينة لقبلة سياحية بإمتياز بدل تركها على خليطها الغير متجانس، وذلك ببقاءها في وضعها الحالي قبلة صناعية وتجارية وسياحية الامر الذي يفقدها بوصلة التوجه الأنسب لركيزتها الإقتصادية الأولى

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا