مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         هام / المرصد الوطني لمحاربة الرشوة يكشف عن جواب مدير شركة العمران حول تجزئة النهضة 1             رسميا / السلفادور تعلن سحب اعترافها بالبوليساريو بعد زيارة بوريطة             “البادجة” تثني عشرات البحارة عن الإلتحاق بمصايد الأخطبوط بالداخلة             العثماني يهاجم ''الحلفاء الأحرار'' ويشدد على إيجابية الحصيلة الحكومية             Série d’entretiens en Irlande d’une importante délégation d’élus des Provinces du Sud             حين ينسجم الانسان مع الاستبداد ''العبودية الاختيارية''             سابقة / مستشارو حزب العدالة والتنمية ببلدية الداخلة يعقدون ندوة صحفية بمقر الحزب             المجلس الجهوي يعلن عن لائحة المقبولين لإجتياز إمتحان شغل مناصب المسؤولية بالجهة             بقيادة الخطاط ينجا.. وفد من منتخبي الأقاليم الجنوبية يجري سلسلة من المباحثات بدبلن             جمعية الداخلة مبادرة تتواصل مع حاملي المشاريع بمركز بئر كندوز             الخطاط ينجا يترأس وفدا من منتخبي الأقاليم الجنوبية في جولة أوروبية للتباحث بخصوص ملف الصحراء             بلاغ / وزارة القصور الملكية تؤكد بأن احتفالات عيد العرش لهذه السنة ستمر في أجواء عادية             ثلاث إشكالات بعد المصادقة على قانون الأمازيغية بدون تعديله ؟             الحكومة تصادق على زيادة الأجور: الحد الأدنى 3300 درهم شهريا والمتوسط 8000 درهم شهريا             ''لاماب'' تؤكد رسميا استقالة ''عبد الرحيم بوعيدة'' من منصبه كرئيس لجهة كلميم وادنون             بالفيديو / عبد الرحيم بوعيدة ينفي خبر استقالته ويلمح الى طعن أمباركة بوعيدة له            تفاصيل دورة المجلس الاقليمي لشهر يونيو            موريتانيا: انطلاق الحملات الانتخابية للمرشحين الستة لمنصب الرئاسة            بالفيديو/ بوعيدة يوضح بخصوص ما يروج حول استقالته من رئاسة الجهة            تصريح كل من "الدوشة بكار" و"الحسين باتا" على هامش ندوة رابطة كاتبات المغرب بالداخلة            انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الداخلة للأمداح النبوي            رئيس الجهة "الخطاط ينجا" يعطي رسميا انطلاقة برنامج الدعم التربوي             حول برنامج تكوين الشباب الذي تشرف عليه مجموعة الكينغ بيلاجيك            تصريح ابراهيم عيا عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            تصريح امربيه ربو بوهالة عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأحد 16 يونيو 2019 22:20


أضيف في 1 يناير 2019 الساعة 17:30

ليلة ''البوناني'' بالداخلة.. مناظر تغري السياح وبنية تحتية بعيدة عن المأمول




الداخلة الآن


في شبه جزيرة الداخلة تغري زرقة البحر وجمال سطوع الشمس على مرآته الزرقاء الاف السياح بالقدوم الى هذه المدينة التي يعطل ولوجها للعالمية نزاع الصحراء الشائك، بالداخلة حيث يبقى البحر والصحراء والجو المشجع على الرياضات البحرية قبلة الوافدين من كل دول العالم لزيارة تلك المدينة، تبقى البنية التحتية دون المستوى المطلوب. بل لا تشجع اطلاقا على زيادة اعداد الوافدين واستقطاب مزيد من العملة الصعبة لبلادنا.

 

بالداخلة حيث لم تسجل ولله الحمد على مر تاريخ المدينة أي عملية اجرامية أو إرهابية ضد الأجانب، وذلك بفضل الثقافة الدينية للمجتمع الحساني المتسامح مع الأجانب فقد عطلت قلة الفنادق وعدم أهتمام المجالس البلدية المتعاقبة بجمالية المدينة ورونقها زيادة الوافدين من السياح الاجانب. حيث لا نجد من الفنادق المصنفة غير 5 أو 6 فنادق تقريبا، فيما تبدو المخيمات السياحية دون المستوى المطلوب.

 

واذا كان والي الجهة الحالي قد شجع عملية الإستثمار في القطاع السياحي فقد بات لزاما التفكير في إضافة عدد كبير من الفنادق السياحية الراقية، وتنظيم قطاع النقل السياحي وهيكلته بالشكل المطلوب، إضافة لإعتماد برامج جهوية في إطار مخططات التهيئة الخاصة بالمجالس لتطوير البنية التحتية للمدينة وتهيئة "كورنيش" عصري يزيد من جمالية المدينة ويضفي صبغة عصرية على مظهرها الخارجي الذي لا يغري السياح بولوجها، اذ يقتصر تواجدهم على النقاط البحرية السياحية المتواجدة خارج المدينة .

 

ليلة البارحة مضى "البوناني" بالداخلة على عكس باقي المدن المغربية بشكل عادي، بينما تنشط الفنادق بشكل كبير وتمتلئ عن بكرة أبيها من مختلف الأجانب الراغبين في قضاء عطلة رأس السنة على ضفاف الخليج، حيث تنتعش أكثر المخيمات السياحية المتواجدة خارج المجال الحضري. غير أن نذرة الملاهي الليلية التي يبدو بأنها تقع خارج دائرة الثقافة المحلية للسكان، إلا أن ذلك ساهم بشكل كبير في توجه عدد من السياح لمدن أخرى بحثا عن "نشاط" مفقود.

 

فهل تفكر المجالس المنتخبة مستقبلا في تحويل المدينة لقبلة سياحية بإمتياز بدل تركها على خليطها الغير متجانس، وذلك ببقاءها في وضعها الحالي قبلة صناعية وتجارية وسياحية الامر الذي يفقدها بوصلة التوجه الأنسب لركيزتها الإقتصادية الأولى

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا