مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         الصدفة الأليمة..حكاية ''صدفة'' و مدينة الموت...‎             بلاغ / وزارة التربية الوطنية تهدد بمعاقبة الأساتذة المتغيبين             جمعية الدويه للطرب الحساني تشتكي المدير الجهوي للثقافة الى الأعرج             اذا كان العثماني يخشى تزوير الداخلية.. فمن حق أخنوش أن يخشى التدخل القطري !!             انبعاث حزب؟             صراع أقطاب وسط بلدية الداخلة يؤدي بجل أعضاءها الى مقاطعة منتدى ''كرانس مونتانا''             منتدى كرانس مونتانا بالداخلة يكرم منسق برنامج الداخلة مبادرة ''الشيخ المامي أحمد بزيد''             الخطاط ولد ينجا : اسم سيحتفظ به التاريخ المعاصر لوادي الذهب             وفود منتدى كرانس مونتانا الدولي تجري زيارات لرواق جهة الداخلة وادي الذهب             عزيز الكريمي.. اطار تربوي مخضرم انتهى مع نهاية التعليم العمومي بالداخلة             ''كرانس مونتانا''.. دراسة الجدوى تؤكد أن النسخة الخامسة ستكون اخر نسخة من المنتدى بالداخلة             الداخلة.. اختتام الدورة الخامسة من منتدى ''كرانس مونتانا'' الدولي             العثماني ولفتيت.. جفاء واضح طبع مشاركة الاثنين في منتدى ''كرانس مونتانا''             تحقيق 4 / الكومبرادور ''مصطفى السماوي'' يفتح ورشات سرية لصناعة قوارب التهريب             زلزال حكومي جديد قد يطيح ''بأمباركة بوعيدة''و''رقية الدرهم'' من حكومة العثماني             بالفيديو / اجواء زيارة رئيس الحكومة ووزير الصحة لمستشفى الحسن الثاني            بالفيديو / اجواء الافتتاح الرسمي لمنتدى كرانس مونتانا بالداخلة            بالفيديو / مراسيم استقبال وزير الداخلية والسيدة الاولى بدولة غامبيا            بالفيديو / مادة اعلانية لإفتتاح مطعم جديد لوجبات السمك بالداخلة            بالفيديو / مراسيم افتتاح المعرض الوطني للصناعة التقليدية بالداخلة            بالفيديو / جمعيتي الممرضين واطباء جهة الداخلة تنظم قافلة طبية للمهاجرين الافارقة            أطوار الندوة الصحفية التي عقدتها المديرة الجهوية لأكاديمية التعليم بالداخلة            مراسيم استقبال زوجة الرئيس الغيني المشاركة بمنتدى "كرانس مونتانا"            بالفيديو / جمعية طيبة للأعمال الاجتماعية تختتم الملتقى الجهوي الثاني للأسرة            بالفيديو / مدرسة المثابرة الخاصة تحتفي بيوم المرأة العالمي            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 18 مارس 2019 21:14


أضيف في 28 دجنبر 2018 الساعة 18:47

الاتحاد الافريقي للتعاضد والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للاتحاد الإفريقي يتفقان على تعزيز العمل المشترك على المستوى القاري



الداخلة الآن


اتفق الاتحاد الإفريقي للتعاضد والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للاتحاد الإفريقي، بالرباط، على تعزيز العمل المشترك على المستوى القاري.

وخلال لقاء جمع، أمس الثلاثاء بالرباط، السيد عبد المولى عبد المومني، رئيس الاتحاد الإفريقي للتعاضد، والسيد خالد بودالي، نائب رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للاتحاد الإفريقي المسؤول عن شمال إفريقيا، اتفق الجانبان على دعوة التعاضديات الإفريقية للانخراط في الاتحاد الإفريقي للتعاضد، وهو هيئة فوق وطنية يوجد مقرها بالرباط، ويمثل أداة للتواصل بين الحركة التعاضدية في إفريقيا للدفاع عن تمثيل المصالح المشتركة للمنظمات الأعضاء وتقديم المساعدة التقنية من الدرجة الأولى في تحسين تغطية الضمان الاجتماعي وتيسير الوصول إلى الرعاية الصحية من خلال التضامن المتبادل.

وبهذه المناسبة، أكد السيد بودالي رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد على العمل من أجل انضمام الاتحاد الافريقي للتعاضد، في أقرب الآجال، إلى المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للاتحاد الإفريقي، للاستفادة من وضع متقدم في هذا السياق، بالنظر إلى دور هذه الهيئة الإفريقية في تعزيز التعاون جنوب/جنوب من خلال تبادل التجارب والخبرات في المجال التعاضدي، من اجل النهوض بالضمان الاجتماعي في القارة.

وأشار إلى أن المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للاتحاد الإفريقي يعتزم، في المستقبل القريب، تنظيم حدث في المغرب أو أي بلد آخر في القارة، بالشراكة مع الاتحاد الافريقي للتعاضد، حول دور التعاضد في الاقتصاد الاجتماعي والتضامني في إفريقيا، مشيرا إلى أن مثل هذا الحدث سيسمح بإدراج التعاضد في أعمال أجندة الاتحاد الإفريقي لسنة 2063.

ويمثل المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للاتحاد الإفريقي، الذي تم إنشاؤه سنة 2004، منصة للشراكات بين الحكومات وجميع مكونات المجتمع المدني الإفريقي، ويتكون هذا المجلس من مجموعات اجتماعية، ويمكن المجتمع المدني الإفريقي من الاضطلاع بدور نشيط في التخطيط لمستقبل القارة، والتنظيم بالشراكة مع الحكومات للمساهمة في تحديد مبادئ وسياسات وبرامج الاتحاد.

من جهته، أبرز السيد عبد المولى عبد المومني، وهو أيضا نائب الاتحاد الدولي للتعاضد المسؤول عن شمال إفريقيا والشرق الأوسط، الدور الذي يضطلع به الاتحاد الإفريقي للتعاضد الذي يترأسه في ما يتعلق بتطوير قطاع التعاضد بإفريقيا، داعيا إلى مقاربة دينامية وحيوية من أجل تعميم التغطية الاجتماعية لتشمل كافة شرائح المجتمع ولاسيما الفئات المعوزة.

وذكر السيد عبد المومني، وهو أيضا رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بالمغرب، بأن المملكة، الرائد في مجال التعاضد في إفريقيا، انخرط في دينامية تعاضدية مكنت من تحسين وتمديد التغطية الصحية، ما يمثل، حسبه، اعتزازا في مجال الحماية والضمان الاجتماعيين بإفريقيا والعالم.

وأشار إلى أن التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، باعتبارها حلقة أساسية في منظومة التعاضد بالمغرب، من خلال منخرطيها (435 ألف) والمستفيدين الذين تجاوزوا عتبة المليون ونصف، تمكنت من تنفيذ سلسلة من المشاريع التي استهدفت، بالخصوص، دعم وتعزيز التنمية البشرية المستدامة وتكريس العدالة الاجتماعية خاصة في تنزيل مشروع الجهوية وسياسة القرب وتيسير الولوج إلى العلاجات الطبية مع تنويع وتطوير الخدمات الصحية إلى جانب التخفيف من الأعباء المالية لفائدة المنخرطين وذوي حقوقهم، مضيفا أن هذه الخدمات جعلت المغرب بفضل التوجيهات السامية لجلالة الملك نصره الله رائدا في مجال التعاضد والتغطية الصحية على الصعيد القاري، كما أن تجربته والممارسات الجيدة التي راكمها المغرب في هذا المجال أصبحت مطلوبة من طرف العديد من هيئات التعاضد الإفريقية والدولية.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا