مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         متابعات / الخطاط ينجا يستعرض عضلات حزبه بالداخلة ويوجه رسائل قوية لخصومه !!             السعودية تعترف رسميا بمقتل ''جمال خاشقجي'' في شجار بالقنصلية..وحملة إعفاءات تطال عددا من المسؤولين             الملك يستقبل اخنوش ويدعوه إلى بلورة تصور استراتيجي شامل وطموح لتنمية القطاع الفلاحي             عاجل / انطلاق اشغال الدورة العادية للمجلس الإقليمي لحزب الإستقلال وادي الذهب وأوسرد             عاجل / للمرة الثانية.. أغلبية المجلس الإقليمي لأوسرد ترفض التصويت على ميزانية 2019             وفد من برلمان أمريكا الوسطى يحل بمقر الجهة.. ويعقد لقاءا مع الخطاط ينجا             دكار / الخطاط ينجا يعتبر أن الجهة هي الإطار الأكثر ملاءمة لمعالجة قضايا المدينة             المجلس الحكومي تصادق على تعيينات جديدة في مناصب عليا             تحقيق 4 / الداخلة الان تكشف تفاصيل فساد احد أباطرة الصيد التقليدي بالداخلة !!             الداخلة / إيقاف مساعدي صيدلي متورطان في عمليات تزوير وإجهاض غير قانوني             سي إن إن : ''مايك بومبيو'' يبلغ محمد بن سلمان بأن مستقبله كملك بات في خطر             ‎نعم للحب و ألإخاء ‎ لا للكراهية و الفتن             البوليساريو تحتج على رفض رئيس المينورسو الإجتماع معها بالمناطق التي تسميها ''محررة''             اللجنة الرابعة للأمم المتحدة تبقي نزاع الصحراء قيد نظرها دون المرور للتصويت             بلاغ / الجماني يرد على بلاغ مستشاري العدالة والتنمية بالمجلس البلدي             بالفيديو/ مفتشي التعليم يؤطرون الأساتذة على المناهج التربوية بمدرسة المثابرة            فيديو / محمد لمين حرمة الله يكشف بالأرقام أمام البرلمان الأوروبي عدد الصحراويين            في غياب الخطاط ينجا.. المجلس الجهوي يختتم أشغال دورة أكتوبر العادية 2018            بالفيديو 2/ المعتصمون بالمعبر الحدودي الكركرات يردون على بلاغ جماعة بئركندوز            بالفيديو / المعتصمون بالمعبر الحدودي الكركرات يردون على بلاغ جماعة بئركندوز            الداخلة الآن : تفاصيل الدورة العادية للمجلس البلدي للداخلة شهر أكتوبر 2018            تصريح لارباس الشاذيلي بدورة الجهة حول فتح محل لبيع الخمور بحي النهضة            كلمة السيد رئيس الجهة الخطاط ينجا حول مبادرة الجهة لتوزيع الكتب            تفاصيل اطوار الدورة العادية للمجلس الجهوي شهر أكتوبر 2018            الداخلة الآن : تصريحات على هامش الملتقى الدولي للفلاحة بالداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : السبت 20 أكتوبر 2018 18:42


9 فبراير 2017 الساعة 16:34

!! Uncle Sam wants us


DAKHLA NOW

 


Is it the Uncle Sam's new strategic vision after he was forced to share the Middle East spot with Russia and the oil business there; is no longer having the same American attention?  Many American officials have been coming to our region and there is some news that members of the American Republican Party are planning to visit Dakhla and Sahara in general. The United States has always been known as a curious seeker for resources in a world race against other powerful countries that have been the most serious threats on the American existence in the developing and underdeveloped countries.

 

Two months ago, in Dakhla, there was a confidential visit of a very high level official from Washington embassy in Rabat and he met with the pro-authority community, associations and councils’ members in order to give the same fake image of the reality to the American guest.

 

What was heard about these meetings is that the American official seeks to gather informations about the local economy, investments and the way the native population gets its benefit. He also, as some news said, went beyond the ordinary information and asked about several important issues which give an impression to be one of the main procedures before any American economic support for the region. 

 

As usual, the American official was followed up by the  local authority department  in all his meetings or moves,  however, the most important question to ask is : what is the secret beyond this American increasing attention to this region especially with the upcoming new American government  which seems through  its  international  moves that it has no good intentions  towards Morocco or  Moroccan attitudes about the Sahara conflict  especially when a well experienced man as JOHN  BOLTON is in charge.

 

According to Dakhla now and in the light of the recent American policy in the region , we assume that the American administration is seeking for exporting the American democracy and its notions of human rights though many institutes which will begin to appear permanently in the region. Who knows?  May be the upcoming geostrategic map of the  powerful  countries forced the USA to  fulfill the gaps of failure in the middle east by dominating north Africa and its sleeping bomb "western sahara" .... We will see.

 



تعليقاتكم

1- good

issam

interesting article

في 11 فبراير 2017 الساعة 26 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا