مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         العثماني ووفد وزاري هام يحل بالداخلة الجمعة القادمة لتفقد المشاريع التنموية.. وهذا برنامج الزيارة !!             سابقة / مستشار برلماني من حلف الجماني يجرجر شاب بالمحاكم بسبب تدوينة فيسبوكية             بعدما كان احد أضلاع التهريب بالداخلة .. البطاح يعتبر شعار ''حماية الثروة بات متجاوزا''             التلاعب بالصفقات يزج ببرلماني البام في سجن عكاشة و لهيب التحقيقات يقترب من مسؤولين كبار !             “بي بي سي” تكشف بالوثائق شبهة فساد جديدة متورط فيها أحمد أحمد             ملوك الصيد الساحلي يجتمعون بأكادير.. وإقصاء شباب الصحراء من هذا الصنف يساءل اخنوش ؟؟             بسبب ميناء الداخلة.. الترمل يهدد خليج وادي الذهب بظاهرة التصحر             مراسلة/ تنقيل قابض كلميم السابق ''المحفوظ بداهي'' نحو مدينة تيزنيت             على ذمة قناة الرياضية.. الناخب الوطني ''هيرفي رونار'' يقدم إستقالته             رصاصة قاتلة من محرز في الدقيقة الأخيرة تقود الجزائر الى نهائي الكان الافريقي             بنيران صديقة.. تونس تمنح السنغال بطاقة نهائي كأس افريقيا للأمم             حمّى ''فايس آب''.. ''تطبيق ذكي'' يحوّل الشباب إلى شيوخ في ثوان             بوريطة يتجه بالسفراء المعينين مؤخرا نحو العيون للإضطلاع على تطورات ملف الصحراء             بالفيديو / حين يعبر مسلسل ''طاش ما طاش'' الشهير قبل عقود عن واقع الداخلة اليوم             العثماني يعتبر بأن مديونية المغرب لاتزال تحترم المعايير الدولية             وقفة إحتجاجية بمستشفى الحسن الثاني الجهوي بالداخلة            والي الجهة لمين بنعمر و رئيس الجهة الخطاط ينجا يفتتحان المعرض الوطني للصحافة بالداخلة             الخطاط ينجا يترأس لقاءا تواصليا مع جمعيات أباء وامهات وأولياء أمور التلاميذ والتلميذات            تصريح رئيس الجهة الخطاط ينجا على هامش دورة المجلس الجهوي            تصريح عضو المعارضة محمد بوبكر على هامش دورة الجهة العادية            أطوار جلسة مجلس جهة الداخلة وادي الذهب لدورة يوليوز العادية            كلمة رئيس الجهة السيد الخطاط ينجا الافتتاحية خلال دورة يوليوز العادية            الهيئة الوطنية للمحاسبين العموميين تنظم ندوة وطنية حول توصيات المناظرة الثالثة حول الجبايات            مدرسة المثابرة الخاصة تنظم حفل ختام الموسم الدراسي لتلاميذها            انطلاق الدورة الإستثنائية لبلدية الداخلة وسط غياب مستمر لرئيس المجلس            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الثلاثاء 16 يوليو 2019 19:59


أضيف في 11 غشت 2018 الساعة 18:09

ساكنة الصحراء تعرّف الاتحاد الأوروبي باستفادتها من اتفاقية الصيد



الداخلة الآن


تُواصل لجان الاتحاد الأوروبي مسلسل تفقدها ومعاينتها مدى استجابة المغرب لكل الشروط التي وُضعت قبل المصادقة على اتفاق الصيد البحري، حيث أجرت لقاء مع فعاليات حقوقية ونقابية ومدنية صحراوية لتدارس مشروع الاتفاق الذي وقع بالأحرف الأولى في شقه المتعلق بالصيد والاستثمارات التي سيطلقها الاتحاد الأوروبي في المنطقة.

اللقاء الذي حضره محمد الأمين حرمة الله، القيادي التجمعي ورئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة الداخلة، فضلا عن النعمة ميارة الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، عرف اقتراحات التنظيمات الحاضرة للعديد من السبل الكفيلة بضمان استفادة سكان الأقاليم الجنوبية من إيرادات الاتفاقية، فضلا عن تشديد الساكنة المحلية بالصحراء على ضرورة التزام السفن الأوروبية بالمعايير الدولية في مجال حماية البيئة البحرية.

ووعدت الأطراف الأوروبية بتوفير خبراء من الاتحاد تتكلف بدور المتابعة والمراقبة، لمعاينة مصير العائدات المالية لاتفاق الصيد البحري ومدى توصل الساكنة والمناطق الصحراوية بها، بعد أن استعرضت عليها الأطراف المغربية مسلسل التنمية الذي بوشر في الصحراء.

محمد الأمين حرمة الله، القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار، قال إنه "استعرض أمام الأوروبيين وبلغة الأرقام وجود 3000 شخصية صحراوية منتخبة بمعدل 95% إلى جانب تمثيلية للنساء تبلغ 26% تتجاوز المعدل الوطني (21% بالمجالس المنتخبة محليا وجهويا ووطنيا)، معتبرا الأمر دليلا صارخا يؤكد شرعية تمثيلية الساكنة.

وأضاف حرمة الله، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أنه "لفت إلى أن قرار محكمة العدل الأوروبية رفض وبشكل واضح تمثيلية جبهة البوليساريو للصحراويين فما بالك بالحديث باسمهم، بالنظر إلى وجود غالبية أهل الصحراء بالأقاليم الجنوبية للمملكة"، مشيرا إلى "المكاسب الاقتصادية للاتفاق وأهميته بالنسبة للمستثمرين ومهنيي قطاع الصيد البحري".

وأردف المتحدث أن مداخلته "رفضت طرح أي مصوغ قانوني لنسف الاتفاق"، مؤكدا أن "الصيغة الجديدة التي جرى التوقيع على بنودها بالأحرف الأولى تقدم مؤشرات جد إيجابية ينبغي استثمارها، تماشيا والملفات والقضايا الكبرى والتاريخ المشترك بين الرباط وبروكسيل".

وزاد حرمة الله أنه "بالرغم من أهمية الاتفاق وعائداته المالية فإن استثمارات الدولة بالأقاليم الصحراوية منذ 1975 تتجاوز وبأرقام فلكية مبلغ الاتفاق"، داعيا الوفد إلى "الاطلاع على البنيات التحتية والمنجزات بالمنطقة، لاكتشاف حجم الميزانيات الضخمة التي رصدت لتنمية المنطقة طيلة السنوات الماضية".

تجدر الإشارة إلى أن الاتحاد الأوروبي يروم، من خلال بعث اللجان الأوروبية التي تضم خبراء اقتصاديين وعلماء أنثروبولوجيا، رفع تقارير علمية ترصد إرادة الرباط السياسية في استثمار أقساط من عائدات الاتفاقية المزمع تجديدها مطلع شهر دجنبر المقبل بالأقاليم الجنوبية، تماشيا مع مقتضيات قرار محكمة العدل الأوروبية الذي يستثني المياه الإقليمية للصحراء بناء على براهين واهية تقدمت بها مؤسسات غير حكومية داعمة لطرح جبهة البوليساريو.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا