مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         ترامب اقترح على اسبانيا بناء جدار عازل في الصحراء لمنع تسلل المهاجرين نحو أوروبا             ساكنة الداخلة تنتظر بشغف ما ستسفر عنه عملية توزيع بقع تجزئة النهضة 1             نتنياهو يعزي بوتين ويقترح إرسال قائد سلاح الجو مع معلومات حادث الطائرة             الداخلة / مستشارو العدالة والتنمية يقومون بجولة تفقدية لمستودع الأموات داخل مستشفى الحسن الثاني             متابعات / فتنة ''الخطاط ينجا'' تهدي معوزي الجهة اللوازم المدرسية التي كانت تثقل كاهلهم !!             الوفد الديبلوماسي الأجنبي يعقد لقاءا مطول مع رئيس وأعضاء اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان الداخلة- أوسرد             الوفد الديبلوماسي الأجنبي يجتمع بمنتخبي جهة الداخلة وادي الذهب بمقر الجهة             الوفد الديبلوماسي الأجنبي يعقد لقاءا مطول مع والي الجهة ''لامين بنعمر''             توقيع 3 اتفاقيات أمام الملك وأوسمة لـ 18 إطارا بوزارة التعليم             الوفد الديبلوماسي الأجنبي يقوم بزيارة لعدد من المؤسسات والمنشآت الحيوية بالداخلة             عاجل وحصري / إستدعاء رؤساء الجهات بشكل مستعجل للحضور غدا الى القصر الملكي             أمباركة بوعيدة نرفض أن تكون بنعرفة جديد بمجلس جهة كلميم وادنون             حزب ولد عبد العزيز يعلن تصدر المشهد السياسي بأغلبية مطلقة مريحة             عاجل وحصري / إستدعاء رؤساء الجهات بشكل عاجل للحضور غدا الى القصر الملكي             عاجل / العثور على جثة شاب عشريني مشنوقة وسط منزل بحي السلام             الداخلة الآن : بادرة "الخطاط ينجا" بتوزيع الكتب تلقى استقبالا حارا من ساكنة الداخلة            الداخلة الآن : جانب من جولة الوفد الديبلوماسي لمدينة الداخلة            بالفيديو / مناظر خلابة تظهر جمالية شبه جزيرة الداخلة            الداخلة الآن : تصريح "محمد أمبارك لعبيد" عقب نهاية أشغال المجلس الإقليمي لوادي الذهب            الداخلة الآن : تصريح أمبارك حمية حول أشغال دورة المجلس الإقليمي لوادي الذهب            فيديو / تصريح طبيب جناح الولادة على إثر الحريق الذي شب بالجناح            فيديو / تصريح أهل بابا لغظف بعد نشوب الحريق في مستشفى الحسن الثاني            كلمة الرئيس الخطاط ينجا عقب الاجتماع مع الوفد الاوروبي            تصريح محمد بوبكر عقب الاجتماع مع الوفدالاوروبي            تصريح رئيس غرفة الفلاحة عقب الاجتماع مع الوفد الاوروبي            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأربعاء 19 سبتمبر 2018 16:47


أضيف في 3 يوليوز 2018 الساعة 18:43

السيد الوالي : نرفض الانتكاسية


السملالي العبديل


الداخلة الآن: بقلم السملالي العبديل


على الرغم من استمرار الوالي في الإصرار على تهميشنا ومحاولاته اليائسة   لإضافتنا  إلى عدد أولئك الذين من خلال تعامل   مثل هذا  أرغموا أن ينتقلوا الى الجانب الآخر ، فإن جمعية  "الرأي"  تهنئ نفسها و  وتهنئ جميع ساكنة الداخلة و من وراء ذلك  الشعب المغربي بأكمله  على ألأداء الرفيع المستوى  لرئيس جهة الداخلة وادي الذهب ، السيد ينجا الخاطات ، ورئيس اللجنة الإقليمية للمجلس الوطني لحقوق الإنسان ، السيد محمد الأمين السملالي و ايضا  على مداخلاتهم الغنية   و أفكارهم الثاقبة اوان الاجتماعات مع المبعوث الاممي.

  هذان الشخصان الناضجون سياسياً و الذين لديهم معرفة واسعة بقضية الصحراء تميزوا بعروض استثنائية خلال الزيارة الأولى إلى المنطقة التي قام بها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء.

لهذا جمعية "الراي" توجه انتباه جميع أعضائها إلى أنها تضع نفسها بالكامل تحت تصرف المؤسسات التي يرأسها كل من أولائك الوحدويين المخلصين الخطاط ينجا و محمد لمين السملالي  لأي غرض مفيد من أجل خدمة الدولة والبلاد و الوطن كما عبروا   هم  عنه اليوم  و بتفاني خلال هذه الزيارة.

ليطمئن الوالي  ، لن نعد للعصيان. نحن نحب  و بقوة هذا المغرب لتبديله  ببلد آخر. سوف نظل مخلصين لهذا العرش  و الجالس عليه. لن تنجح هذه المناورات و لن نرضخ لها حتى  تخلق عندنا أي تمرض ضد دولة هذا البلد الجميل التي نعتبرها دولة الحق و القانون.

في مثل هذه الظروف ، ما دام هناك وجود رجال مثل ينجا الخطاط وسملالي محمد لامين فإننا مرتاحين  كما لو كنا حاضرين.

قد نجحوا الانفصاليون  في جلب انتباه الأمم المتحدة من خلال عملهم وتم تتويج ذلك  بأستقبالهم من طرف المبعوث الخاص ألأممي. و نحن كوحدويين  بأعمالنا لصالح الوطن قد اجتذبنا تم تتويجنا  بلعنة الولي و استبعادنا من هذا النشاط  الذي كنا على جد الاستعداد للقيام به على أحسن وجه.

 نعتبر أن هذا الخطأ في حقنا  ينبع من عدم مسؤولية شخص كان عليه ان يكون  مسؤول وليس من الدولة.لأنه ليس من المعقول و لا المنطق ان  تقوم دولة بعزل و تهميش مواطن تجول في العالم من اجل الدفاع عنها و قام بتدخلات و ندوات دولية  لصالحا  و ناضل ليلا و نهارا  في كل من منابر الأمم المتحدة  سوي كان  في جنيف او نويورك و كذلك في استراسبورك و ابروكسيل.  

لحسن الحظ ، بالنسبة لنا ، أننا تحت ظل مملكة عظيمة  يقودها ملك  ابن ملك ، جلالة الملك محمد السادس  حفظه الله . وإلا فإننا  سندفن جميعاً أو نكو نوا  عديمي الجنسية.

مرة أخرى خلال زيارة كوهر ، أعطيت درساً للشخص الذي لم يبخل جهد لا من حيث السلطة أو المال  من أجل القضاء على الشخص الذي اليوم هو  بجانبه  و الذي  بفضل مهاراته  و كرئيس للمنطقة ، عرف كيف يلعب دور كبير ألأهمية  في إنجاح هذه الزيارة.

 

 

Mr, le Wali :
NOUS   REJETONS    LA RECHUTE

 

 

Bien que le Wali s’entête  à perdurer  à nous marginaliser en  tentent à  nous   rajouter au nombre de ceux qui par de tels actes   ont, malgré eux , virés vers l’autre bord  ,l’Association ‘’Arrai’’ se félicite et félicite l’ensemble du peuple marocain sur les belles performances  du   Président de la Région de Dakhla Oued-Eddahab ,  Mr Yanja Elkhattat  et  celles du  président de la commission régional du conseil National des Droits de l’Homme Mr  Mohamed Lamine Semlali   ainsi qu’à leurs riches et perspicaces interventions lors des réunions avec l’envoyé onusien.

Ces deux honorables  personnalités   politiquement matures et omniscientes du dossier  du sahara se sont distinguées  par  d’extraordinaires   prestations lors de la première visite accordée à  la région   par  l’envoyé personnel du secrétaire général des Nations Unies pour le Sahara.

l’Association ‘’ARRAI’’ attire l’attention  de tous ses membres  qu’elle se met entièrement à la disposition des institutions  présidées par ses deux unionistes convaincus et ce  pour toute fin utile plus particulièrement   pour  servir l’Etat, le  Pays et  la Patrie comme ils viennent,  eux-mêmes , de donner l’exemple, aujourd’hui,  lors de cette visite .

Que le wali se rassure,  nous ne  récidiverons  pas. Nous aimons fort  bien trop  ce Maroc pour l’échanger avec un autre pays.  Nous resterons  Fideles  à  ce Trône  et au   Roi.  De telles manœuvres ne réussiront  pas   à créer  en  nous  la moindre désobéissance   à  l’égard de l’Etat  de ce beau pays que nous considérons  un Etat de droit.

Dans de pareilles circonstances tant qu’il y’ a  la présence  d’hommes  comme  Mr   Ynja El Khattat  et Mr Semlali Mohamed Lamine  nous  n’aurons  guère de soucis à  nous faire. C’est comme si nous étions présents.

Par leur travail les séparatistes ont attiré  l’attention de l’Onu et leurs efforts ont été couronnés  par  une audience avec l’envoyé spécial onusien. Par notre travail d’unionistes,  nous nous sommes attirés la malédiction d’un wali et nos efforts pour le pays ont été couronnés  par une  exclusion.

Partant,  nous considérons  que cette bavure émane de l’irresponsabilité d’un responsable et non d’un Etat. Car,  aucun Etat au monde ne marginalisera un citoyen qui a sillonné le monde pour sa défense et  passé plus de deux  décennies à pétitionner   en sa faveur  à Genève, New-York, Strasbourg, Bruxelles.

Heureusement, pour nous, que nous sommes sous  l’ombre d’une Monarchie Séculaire  commandée  par  un Roi  Fils d’un Roi  , Son Auguste  Majesté  Mohamed VI que Dieu l’assiste,  sinon nous serions, tous,  soit enterrés soit apatrides.

Encore une fois lors de la visite de Mr Horst Köhler  une leçon a été donnée  à celui  qui,  hier , n’a  en rien ménagé ni lésiné  soit par l’autorité ou  la fortune à éliminer celui qui aujourd’hui , à ses cotés  , grâce  à ses compétences à en qualité de président de la région  su  jouer un rôle de grande importance pour la réussite de cette visite.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا