مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         الصدفة الأليمة..حكاية ''صدفة'' و مدينة الموت...‎             بلاغ / وزارة التربية الوطنية تهدد بمعاقبة الأساتذة المتغيبين             جمعية الدويه للطرب الحساني تشتكي المدير الجهوي للثقافة الى الأعرج             اذا كان العثماني يخشى تزوير الداخلية.. فمن حق أخنوش أن يخشى التدخل القطري !!             انبعاث حزب؟             صراع أقطاب وسط بلدية الداخلة يؤدي بجل أعضاءها الى مقاطعة منتدى ''كرانس مونتانا''             منتدى كرانس مونتانا بالداخلة يكرم منسق برنامج الداخلة مبادرة ''الشيخ المامي أحمد بزيد''             الخطاط ولد ينجا : اسم سيحتفظ به التاريخ المعاصر لوادي الذهب             وفود منتدى كرانس مونتانا الدولي تجري زيارات لرواق جهة الداخلة وادي الذهب             عزيز الكريمي.. اطار تربوي مخضرم انتهى مع نهاية التعليم العمومي بالداخلة             ''كرانس مونتانا''.. دراسة الجدوى تؤكد أن النسخة الخامسة ستكون اخر نسخة من المنتدى بالداخلة             الداخلة.. اختتام الدورة الخامسة من منتدى ''كرانس مونتانا'' الدولي             العثماني ولفتيت.. جفاء واضح طبع مشاركة الاثنين في منتدى ''كرانس مونتانا''             تحقيق 4 / الكومبرادور ''مصطفى السماوي'' يفتح ورشات سرية لصناعة قوارب التهريب             زلزال حكومي جديد قد يطيح ''بأمباركة بوعيدة''و''رقية الدرهم'' من حكومة العثماني             بالفيديو / اجواء زيارة رئيس الحكومة ووزير الصحة لمستشفى الحسن الثاني            بالفيديو / اجواء الافتتاح الرسمي لمنتدى كرانس مونتانا بالداخلة            بالفيديو / مراسيم استقبال وزير الداخلية والسيدة الاولى بدولة غامبيا            بالفيديو / مادة اعلانية لإفتتاح مطعم جديد لوجبات السمك بالداخلة            بالفيديو / مراسيم افتتاح المعرض الوطني للصناعة التقليدية بالداخلة            بالفيديو / جمعيتي الممرضين واطباء جهة الداخلة تنظم قافلة طبية للمهاجرين الافارقة            أطوار الندوة الصحفية التي عقدتها المديرة الجهوية لأكاديمية التعليم بالداخلة            مراسيم استقبال زوجة الرئيس الغيني المشاركة بمنتدى "كرانس مونتانا"            بالفيديو / جمعية طيبة للأعمال الاجتماعية تختتم الملتقى الجهوي الثاني للأسرة            بالفيديو / مدرسة المثابرة الخاصة تحتفي بيوم المرأة العالمي            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 18 مارس 2019 21:15


أضيف في 23 يونيو 2018 الساعة 00:10

انطلاق الدورة 17 من مهرجان موازين بالرباط وسط دعوات لمقاطعته



الداخلة الآن


انطلقت مساء يوم الجمعة 22 يونيو الجاري، الدورة الـ 17 من مهرجان "موازين إيقاعات العالم" في المغرب، بمشاركة عدد من النجوم الغناء العرب والأجانب، ووسط ترقب لمعرفة مدى تأثير الدعوة لمقاطعة الحدث الفني الأبرز سنويا في المملكة المغربية.

وتأسس المهرجان الذي يقام تحت رعاية ملك المغرب محمد السادس في 2001، وجذب على مدى دوراته عشرات النجوم، أمثال وردة الجزائرية والشاب خالد وأصالة نصري وميادة الحناوي وجنيفر لوبيز وشاكيرا، وفقا لوكالة "رويترز" للأنباء

ويشارك في الدورة الـ 17 اللبنانية ماجدة الرومي والعراقي كاظم الساهر والإماراتية أحلام والتونسي صابر الرباعي والمصري محمد حماقي والسورية رويدا عطية والفلسطيني أمير دندن.

ويتعرض المهرجان كل عام لانتقادات تنصب على إنفاق الملايين لجلب فنانين من نجوم الصف الأول، وظهور بعض الفنانين الأجانب بملابس لا تناسب عادات المجتمع المغربي.

لكن وتيرة الانتقادات زادت هذا العام وتحولت إلى حملة على وسائل التواصل الاجتماعي لمقاطعة المهرجان، على غرار حملات شعبية شهدها المغرب خلال الأشهر القليلة الماضية لمقاطعة بعض السلع الاستهلاكية.

وقال الصحافي المغربي والناشط الحقوقي رشيد البلغيثي لوكالة أنباء "رويترز"، إن "مقاطعة موازين اليوم ليست هي مقاطعة موازين في باقي السنوات.. المقاطعة اليوم أصبحت سلوكا وعقيدة لدى المغربي لأنه بدأ يعرف بعضا من تأثيرها".

وأضاف: "الهدف من مقاطعة ثلاث شركات محتكرة للسوق المغربية كان بسبب الاحتكار والهيمنة وهذا هو نفس المبدأ لمهرجان موازين لأنه عندما بدأ موازين اندثر عدد من المهرجانات الرائدة في المغرب كمهرجان الرباط ومهرجان الورود في قلعة مكونة الذي يعاني صعوبات كبيرة في التمويل وكذلك مهرجان الفنون الشعبية بمراكش".

وأكدت "جمعية مغرب الثقافات" المنظمة للمهرجان في 2013 أن المهرجان حقق استقلاليته المالية من خلال الشركات الراعية ولا يأخذ تمويلات من المال العام.

وتتوزع أنشطة المهرجان على ستة مسارح فيما يقدر المنظمون عدد المترددين على الحدث الفني سنويا بنحو مليوني زائر. وفي الأغلب لن يتسن التأكد من مدى جدوى حملة مقاطعة المهرجان هذا العام إلا من خلال مستوى الإقبال على الحفلات أو العدد الإجمالي للزائرين.

وتستمر الدورة الـ 17 للمهرجان حتى الثلاثين من يونيو حزيران الجاري.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا