مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         عاجل بالفيديو / إعتصام عدد من أبناء مدينة العيون بمطار محمد الخامس بعد تأخر طائرتهم ل 6 ساعات             حصري / سلطات الداخلة تستعد لترحيل عدد من المهاجرين السريين الى بلدهم الأصلي             الأميرة البلغارية وزوجها يقومان بزيارة تفقدية لمقر الجهة والمتحف ومجمع الصناعة التقليدية             إعلان / المجلس الجهوي يعلن عن موعد إنعقاد دورته الإستثنائية في شهر غشت             الصورة تتكلم / صورة جديدة من حي الأمل تثبت تحول الداخلة الى ''مدينة أزبال'' !!             بينما يهتم الجماني بصورته.. تتحول الداخلة لمدينة ''أزبال'' بإمتياز !!             مراسلة / احمد الصلاي يعلن عن إستقالته من حزب التجمع الوطني للأحرار بالداخلة             جماعة ''الحوثي'' تدعو المغرب الى الإنسحاب الفوري من الحرب على اليمن             أنباء عن تشكيل مجموعة لتدارس ملف الثروات بالصحراء داخل البرلمان الفرنسي             أنباء عن تشكيل مجموعة لتدارس ملف الثروات بالصحراء داخل البرلمان الفرنسي             النائب الأول ومدير المصالح بالجهة يستقبلان الأميرة البلغارية بمطار الداخلة             خطير / أغلب الوحدات الصناعية بالداخلة دون medecin du travail.. وحديث عن ''مفتش شغل'' يبتز الوحدات !!             ''أتليتيكو مدريد'' يختطف لقب السوبر الأوروبي على حساب ''ريال مدريد''             حكومة ''أمليلية'' المحتلة تعتبر قرار المغرب إغلاق الحدود التجارية عملا عدائيا             عاجل / أميرة بلغارية وزوجها يقضيان عطلتهما السياحية بمدينة الداخلة.. ونائب رئيس الجهة في إستقباله             كلمة السيد "الخطاط ينجا" بمناسبة ذكرى 14 غشت لاسترجاع اقليم وادي الذهب            بالفيديو / نداء إنساني عبر الداخلة الآن من مواطن الى ذوي القلوب الرحيمة            الداخلة الآن : تصريحات بعد خطاب جلالة الملك محمد السادس نصره الله            الداخلة الآن : جانب من خطاب جلالة الملك محمد السادس نصره الله بمقر ولاية الداخلة            نادي المستقبل للتنس بالداخلة يتجه الى لاس بالماس من اجل التدريب            معاناة تجار السمك بالسوق البلدي من تهميش ولا مبالاة المجلس البلدي            تصريح الناشط الجمعوي "محمد أعليات" حول ندوة الحكم الذاتي            تصريح رئيس الجهة "الخطاط ينجا" حول ندوة "الحكم الذاتي"            الرد الكامل للخطاط ينجا حول حادثة "الصفع" خلال دورة المجلس الجهوي            تصريح رئيس الجهة الخطاط ينجا عقب نهاية دورة شهر يوليوز            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : السبت 18 أغسطس 2018 02:11


أضيف في 13 يونيو 2018 الساعة 20:26

سابقة / 15 دولة عربية صوتت للمغرب و7 دول صوت دوله



الداخلة الآن


خَسر المغرب رهان تنظيم كأس العالم للمرة الخامسة في تاريخه، بعدما انهزم صباح اليوم أمام الملف الثلاثي المكوّن من الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، والمكسيك، بعدد الأصوات التي بلغت 134 صوتا لصالح "يونايتد" مقابل 65 فقط للمغرب.

واستسلمت مجموعة من الدول العربية لإغراءات لعبة الكواليس، وأخرى انحنت لتهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فاختارت التراجع عن دعم الملف المغربي في آخر اللحظات، وهو ما هوّل من وقع صدمة المسؤولين المغاربة، خاصةً وأن فارق الأصوات فاق الضعف.

ومنحت 15 دولة عربية صوتها للملف المغربي، ويتعلّق الأمر بكل من الجزائر، تونس، مصر، السودان، جنوب السودان، ليبيا، موريتانيا، الصومال، اليمن، عمان، سوريا، جيبوتي، قطر، فلسطين، وجزر القمر.

فيما اختارت سبع دول عربية أخرى منح صوتها للملف الأمريكي، لاعتبارات متباينة، لكنها تصب في نفس الاتجاه المتعلّق بالمصالح والخوف من عقوبات ترامب، ويتعلق الأمر بكل من العراق، الأردن، الإمارات، الكويت، لبنان، البحرين والسعودية. وسبق للأردن ولبنان، على سبيل المثال، أن أعلنتا عن دعمهما للملف المغربي، خلال جلسات متفرّقة للقائمين على "موروكو 2026" ومسؤولي هاتين الدولتين، قبل أن تتراجعا في آخر لحظة، لتضغطا على زر "يونايتد 2026".

وشكّلت القوة الدبلوماسية والسياسية وكذا الاقتصادية للملفين المتنافسين الفارق طيلة فترة الحملة الترويجية، التي وإن قام خلالها مسؤولو الملف المغرب بجهد كبير، إلا أنه لم يجد نفعا أمام جملة وحيدة دونها ترامب على حسابه في "تويتر".

وبدت علامات الذهول والصدمة على وجوه القائمين على الملف المغربي، بقيادة رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، ورئيس لجنة الترشيح، مولاي حفيظ العالمي، خاصةً وأن فارق الأصوات فاق الضعف.

ومن المفترض أن يخضع القائمون على الملف المغربي للمساءلة حول أسباب خسارة الرهان للمرة الخامسة، خاصةً وأن تكلفة الترشيح والترويج له كلف الملايير من المال العام، وأيضا حول سبب إصرار إدخال المغرب حربا فطن الجميع أنه سيخسرها أمام "البعبع" الأمريكي، الذي خرج حديثا من خسارة تنظيم كأس العالم 2022 لفائدة قطر، دون الحديث عن نفوذه التي تتوغل داخل ردهات "الفيفا" حد التحكم، ما جعل جياني إنفانتينو يعجز عن السيطرة على حياده المفترض ويبرز في غير ما مرة إعجابه واستحسانه للملف الأمريكي.

ولعبت المملكة العربية السعودية، بقيادة تركي آل شيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية، أدورا هامة في حشد دعم دول العالم لفائدة الملف الثلاثي الأمريكي، في "لعبة" ترشيح لتنظيم "المونديال" أجمع كل المراقبين على أن الحكم فيها كان "المصالح السياسية والاقتصادية".

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا