مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         الخطاط ينجا ضيف الليلة الثانية من مهرجان الداخلة للأمداح النبوية المنظم من طرف المجلس الجهوي             شاب صحراوي يقدم على اغلاق معبر الكركرات بشكل تام.. والمينورسو تتدخل             البلدية تضع حاويات للأزبال في شارع رسمي وتخنق ساكنة بئرأنزران بالروائح الكريهة             الحق في الإيمان والحق في الإلحاد             القبض على قارب صيد تقليدي محمل بالمخدرات في سواحل قرية الصيد ''انتيرفت''             وزارة الداخلية تنتظر تأشير لفتيت على ترقية أزيد من 300 رجل سلطة             الخطاط ينجا يفتتح النسخة الاولى من مهرجان الداخلة للأمداح النبوية             خطير / المحافظة توجه اخبارا بتحفيظ ملك عمومي جرى الترامي عليه .. فهل تتعرض الجمعيات والساكنة ؟             انطلاق فعاليات مهرجان الداخلة للأمداح النبوية اليوم الجمعة             عاجل / شباب صحراويين يعتصمون على ظهر الباخرة ''mayor'' بعد طردهم من رئيس الباخرة دون تعليل             أسرة الشرطة تخلد الذكرى 63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني بالداخلة             ثلاثة اقتراحات لتجاوز أزمة ''البام'' ضمن ''نداء المستقبل'' الذي تقوده المنصوري             الفوضى بمعبر الكركرات وفرنسا تحذر رعاياها من زيارة الاقاليم الجنوبية.. اي ارتباط ؟؟             الداخلية ترفض التجاوب مع ملتمسات الجماعات الترابية حول تنظيم مباريات التوظيف             حكومة العثماني تشهد تعديلا حكوميا وشيكا يشمل عدة وزراء             انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الداخلة للأمداح النبوي            رئيس الجهة "الخطاط ينجا" يعطي رسميا انطلاقة برنامج الدعم التربوي             حول برنامج تكوين الشباب الذي تشرف عليه مجموعة الكينغ بيلاجيك            تصريح ابراهيم عيا عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            تصريح امربيه ربو بوهالة عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            جـانب من أشغال الجلسة الاولى لدورة المجلس الجماعي للداخلة لشهر ماي 2019             هيسبريس / الخطاط ينجا في نقاش حول مستجدات قضية الصحراء            وسط حضور رسمي.. مجموعة "السنتيسي" تقيم حفل ختامي للمستفيدات من برنامج "محو الامية"            تصريح رئيسة وفد مراكش بعد لقاء مجلس الجهة             تصريح الخطاط ينجا رئيس مجلس الجهة بعد لقاء وفد مراكش            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأحد 19 مايو 2019 07:05


أضيف في 9 يونيو 2018 الساعة 05:01

وقفة أمام الملك.. هل يقف العماري خلف وقفة طنجة التنديدية بأخنوش ؟!



الداخلة الآن


يبدو أن أقطاب السياسة على المستوى الوطني قد إنتقلوا للضرب من أسفل الحزام والقصف على جبهات مختلفة، فعزيز اخنوش رجل المال والاعمال قد دخل غمار السياسة عبر رفع سقف النزال من خلال حمامة "التجمع الوطني للأحرار"، والعماري الذي خرج بخفي حنين من بعد أن دحره إخوان بنكيران وأوقفوه عند عتبة 102 برلمانيا. يريد لعب آخر اوراقه لإرجاع حزبه للمشهد.


وقفة طنجة التي وقعت أمام انظار الملك وفي موكب رسمي يروم من خلاله صاحب الجلالة تدشين مشاريع تمس المواطنين هو لعب بالنار وقصف غير محسوب العواقب، فمن يريد مصارعة اخنوش فليصارعه في الميدان وبالعمل وليس بتحشيد الشارع أمام أنظار رمز من رموز البلاد السيادية "الملك"، ومن يعرف فاليوم أخنوش وغدا قد ينحون نحو شعارات تمس بشخص الملك شخصيا.

اخنوش الذي عمل وزيرا للفلاحة والصيد والبحري كان من بين اكثر الاشخاص كفاءة وحنكة في هيكلة وتنظيم قطاعاته الوزارية، غير أن ما يجري الآن من تحريض غير محسوب ضده هو نتاج دخوله السياسة وتزعمه حزبا من بين الأحزاب المكونة للمشهد السياسي بالمملكة. ولعل دخوله هذا قد يكون مقدمة لإزاحة اطراف اخرى تخشى المواجهة مع الرجل.

اصوات كثيرة تنحو نحو تزعم العماري او وقوفه وراء الحشد المندد بأخنوش أمام انظار الملك، فالعماري الذي طالته غضبة ملكية اخرجته صاغرا من قيادة التراكتور وكادت ان تخرجه من ترأس جهة طنجة الحسيمة، يريد جر أخنوش معه لمشنقة الغضبات الملكية بالمغرب. لكن لا احد يعتقد بأن القصر سيمنح العماري ولاعبيه ما يريدون من أوراق مع اطراف اخرى إسلامية تريد الإستحواذ على المشهد السياسي.

إن حل المقاطعة الذي تبناه جزء غير يسير من المغاربة قد إتضح بالملموس بعد وقفة طنجة أن وراءه اطرافا سيلسية معروفة تريد التكالب على وزير الفلاحة والصيد البحري لقطف رأسه سياسيا قبل أن يظهر ما في يديه من برامج واهداف قد يقدمها للناخبين.. وهذا هو اللعب غير النظيف بقانون كرة القدم.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا