مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         جطو: ديون الدولة تفوق التوقعات .. و''تقاعد'' المغاربة في خطر             اعلان / قابض كلميم يطالب الملزمين بالنفوذ الترابي لتأدية ما بذمتهم من ديون             حصري / الجماني يستعين بالواسطة لدى وزارة الداخلة لمنحه قروضا رغم عجز 5 مليارات             وكالة التنمية الجهوية تعلن عن تنظيم مباراة انتقائية لشغل عدد من المناصب الشاغرة             وفد الأقاليم الصحراوية ببروكسيل ينظم ورشات لإقناع البرلمان الأوروبي بتجديد اتفاقية الصيد             وزارة الوظيفة العمومية تحدد موعد الرجوع للساعة القانونية GMT بالمغرب             غوتيريس يسلم الى مجلس الأمن تقرير المفوضية الافريقية حول الصحراء             أمام الضغط الدولي الكبير، محمد بن سلمان قد يعلن تخليه عن ولاية العهد هذا الأسبوع             وويترز: الحريري تعرض اثناء احتجازه بالسعودية للضرب والاهانة على يد القحطاني             بالوثيقة / عبد الفتاح المكي يتفاعل مع مقال الداخلة الآن ويساءل أمزازي عن اعفاء ''عليين اهل باباها''             ‎أمطار الخير تغرق مدينة الداخلة.. والمجلس البلدي لا يحرك ساكنا بعد عجز 5 مليارات             سابقة / ثلاثة مؤسسات تعليمية خاصة بالداخلة ترفض تلميذ بسبب إعاقته البدنية             خطير وحصري / تفاصيل مخطط الجماني والوزير أمزازي لإسقاط ''عليين أهل باباها'' وتعويضه ''بعمر لعكير''             هام / أمطار الخير بالداخلة حسب نشرة خاصة لمديرية الأرصاد الجوية             بالصورة / ما المغزى من إقصاء وحدات الداخلة المعروفة بعملها في مجال تثمين وتصنيع الاخطبوط من التوقيع على البلاغ !!             بالفيديو/ مفتشي التعليم يؤطرون الأساتذة على المناهج التربوية بمدرسة المثابرة            فيديو / محمد لمين حرمة الله يكشف بالأرقام أمام البرلمان الأوروبي عدد الصحراويين            في غياب الخطاط ينجا.. المجلس الجهوي يختتم أشغال دورة أكتوبر العادية 2018            بالفيديو 2/ المعتصمون بالمعبر الحدودي الكركرات يردون على بلاغ جماعة بئركندوز            بالفيديو / المعتصمون بالمعبر الحدودي الكركرات يردون على بلاغ جماعة بئركندوز            الداخلة الآن : تفاصيل الدورة العادية للمجلس البلدي للداخلة شهر أكتوبر 2018            تصريح لارباس الشاذيلي بدورة الجهة حول فتح محل لبيع الخمور بحي النهضة            كلمة السيد رئيس الجهة الخطاط ينجا حول مبادرة الجهة لتوزيع الكتب            تفاصيل اطوار الدورة العادية للمجلس الجهوي شهر أكتوبر 2018            الداخلة الآن : تصريحات على هامش الملتقى الدولي للفلاحة بالداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأربعاء 24 أكتوبر 2018 00:23


أضيف في 30 ماي 2018 الساعة 06:42

بوريطة في مؤتمر حل الازمة الليبية : ''المغرب مع حل سياسي دائم بليبيا''



الداخلة الآن


إنطلقت اليوم الثلاثاء، أشغال مؤتمر باريس الدولي، بمشاركة تسعة عشرة دولة، وأربعة منظمات دولية، في العاصمة الفرنسية، بحضور المملكة المغربية بوفد هام يرأسه وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة.

ويسعى المؤتمر الذي يحضره الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمبعوث الأممي للملف الليبي غسان سلامة، بالإضافة لقادة وممثلين عن دول شمال إفريقيا ودول خليجية، ثم الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، فضلا عن ممثلي منظمات الأمم المتحدة والجامعة العربية والإتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي، -يسعون- لبلورة خارطة طريق تمكن من التوصل لحل سياسي للأزمة الليبية، وتنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية نهاية العام الجاري في ليبيا، قصد الخروج من الأزمة التي تعيش على وقعها، وشغلت دول الجوار على غرار المملكة المغربية والمنتظم الدولي.

وأشاد وزير الشؤون الخارجية وللتعاون الدولي ناصر بوريطة، خلال كلمة موجهة للمؤتمر بالجهود الفرنسية المبذولة لإيجاد تسوية للأزمة الليبية، منوها في السياق ذاته بدينامية المبعوث الخاص للأمين العام غسان صالح سلامة.

واعتبر ناصر بوريطة في معرض كلمته الموجهة للحاضرين، أن المؤتمر جاء في الوقت المناسب لمواجهة حالة الجمود في ليبيا، والتي تحتم مضاعفة الجهود من أجل تقريب وجهات النظر الليبية، مبرزا تأسيس المملكة المغربية على الإلتزام بحل سياسي توافقي ودائم يمكن من إعادة الاستقرار في ليبيا، ضمن إطار وحدتها غير القابلة للتجزئة وسيادتها، مشددا على وجوب تكاتف الجهود من أجل تجاوز الأزمة، معتبرا أن تنظيم الانتخابات في ليبيا ليست غاية في حد ذاتها بل خطوة نحو الحل.

وأشار ناصر بوريطة أن المرحلة الانتقالية الآنية يجب أن تدار بحذر، مؤشرا على وجوب إنشاء آلية متابعة للالتزام لضمان احترام وتطبيق ما تم توقيعه، وكذا وقف التدخلات الخارجية لبعض الأطراف، مطالبا جميع المتدخلين بدعم  عمل المبعوث الخاص للأمين العام غسان سلامة.

وإختتم بوريطة مداخلته مسترسلا أن المغرب سيظل إلى جانب ليبيا وشعبها، متمنيا عودة السلام والاستقرار والتنمية لها، مستحضرا قيمة إستقرارها بالنسبة للمغرب ولأوروبا.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا