مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         جطو: ديون الدولة تفوق التوقعات .. و''تقاعد'' المغاربة في خطر             اعلان / قابض كلميم يطالب الملزمين بالنفوذ الترابي لتأدية ما بذمتهم من ديون             حصري / الجماني يستعين بالواسطة لدى وزارة الداخلة لمنحه قروضا رغم عجز 5 مليارات             وكالة التنمية الجهوية تعلن عن تنظيم مباراة انتقائية لشغل عدد من المناصب الشاغرة             وفد الأقاليم الصحراوية ببروكسيل ينظم ورشات لإقناع البرلمان الأوروبي بتجديد اتفاقية الصيد             وزارة الوظيفة العمومية تحدد موعد الرجوع للساعة القانونية GMT بالمغرب             غوتيريس يسلم الى مجلس الأمن تقرير المفوضية الافريقية حول الصحراء             أمام الضغط الدولي الكبير، محمد بن سلمان قد يعلن تخليه عن ولاية العهد هذا الأسبوع             وويترز: الحريري تعرض اثناء احتجازه بالسعودية للضرب والاهانة على يد القحطاني             بالوثيقة / عبد الفتاح المكي يتفاعل مع مقال الداخلة الآن ويساءل أمزازي عن اعفاء ''عليين اهل باباها''             ‎أمطار الخير تغرق مدينة الداخلة.. والمجلس البلدي لا يحرك ساكنا بعد عجز 5 مليارات             سابقة / ثلاثة مؤسسات تعليمية خاصة بالداخلة ترفض تلميذ بسبب إعاقته البدنية             خطير وحصري / تفاصيل مخطط الجماني والوزير أمزازي لإسقاط ''عليين أهل باباها'' وتعويضه ''بعمر لعكير''             هام / أمطار الخير بالداخلة حسب نشرة خاصة لمديرية الأرصاد الجوية             بالصورة / ما المغزى من إقصاء وحدات الداخلة المعروفة بعملها في مجال تثمين وتصنيع الاخطبوط من التوقيع على البلاغ !!             بالفيديو/ مفتشي التعليم يؤطرون الأساتذة على المناهج التربوية بمدرسة المثابرة            فيديو / محمد لمين حرمة الله يكشف بالأرقام أمام البرلمان الأوروبي عدد الصحراويين            في غياب الخطاط ينجا.. المجلس الجهوي يختتم أشغال دورة أكتوبر العادية 2018            بالفيديو 2/ المعتصمون بالمعبر الحدودي الكركرات يردون على بلاغ جماعة بئركندوز            بالفيديو / المعتصمون بالمعبر الحدودي الكركرات يردون على بلاغ جماعة بئركندوز            الداخلة الآن : تفاصيل الدورة العادية للمجلس البلدي للداخلة شهر أكتوبر 2018            تصريح لارباس الشاذيلي بدورة الجهة حول فتح محل لبيع الخمور بحي النهضة            كلمة السيد رئيس الجهة الخطاط ينجا حول مبادرة الجهة لتوزيع الكتب            تفاصيل اطوار الدورة العادية للمجلس الجهوي شهر أكتوبر 2018            الداخلة الآن : تصريحات على هامش الملتقى الدولي للفلاحة بالداخلة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأربعاء 24 أكتوبر 2018 00:22


أضيف في 24 أبريل 2018 الساعة 21:41

صفعة تونسية للمغرب


احمد عصيد


الداخلة الآن: بقلم احمد عصيد


قامت السلطات المغربية بمنع كتاب "صحيح البخاري نهاية أسطورة" ومحاصرة كاتبه ومنعه من التواصل مع قرائه، وهلل المحافظون للمنع والحصار وكبروا لكفاءة السلطة والقضاء وتنسيقهما وتعاونهما من أجل اعتقال كتاب وإقصاء مؤلفه وحرمانه من الكلام.

 

بعد هذا قامت دار نشر تونسية بتبني الكتاب ونشره قبل أربعة أسابيع فقط، ونفذت الطبعة الأولى من الكتاب في تونس (3000 نسخة) ، وأعلنته الصحافة التونسية أكثر الكتب مبيعا في المعرض الدولي للكتاب بالعاصمة التونسية، واستدعي المؤلف إلى تونس ونظمت له لقاءات مع القراء وجمهور الكتاب، وقبل أن ينفض المعرض ويختتم أنشطته، قام الناشر بتوقيع عقدة جديدة مع المؤلف قبل عودته إلى بلده المغرب، من أجل طبعة ثانية لن يتأخر صدورها، بعد نفاذ الطبعة الأولى بالكامل.

 

هذه المعطيات تشعرنا بمشاعر مزدوجة ومتناقضة، مشاعر الفرح لنجاح الكاتب المحاصر في تسويق كتابه والحصول على فرص مناقشته مع جمهور القراء والمهتمين، ومنهم من ينتمي إلى التيار الإخواني أو السلفي، ومشاعر الألم والحسرة والغبن لما آل إليه حالنا في المغرب، بعد أن كنا نتوق إلى أن نرى بلدنا رائدا في التنمية والحوار الفكري والسياسي الرشيد والمسؤول، وإذا بنا نراه يتحول مرة أخرى إلى قلعة مظلمة بحراس غلاظ وجهلة، ديدنهم الحصار والظلم والتسلط.

 

لقد تنادى أعضاء الطبقة السياسية المغربية سنة 2011 بـ"الاستثناء المغربي" ، كما تسابقوا للتفصيل في شعار "التغيير في إطار الاستمرارية"، ونستطيع اليوم أن نقول بأننا فهمنا بأنّ المغرب استثناء حقيقي لأنه عصي على التغيير ، وأن الشيء الوحيد الذي يضمن فيه استمراريته هو السلطوية والانغلاق والتخلف.  

 

 

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا