مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         سابقة / أربعينية تقدم على الانتحار شنقا في حي المطار بالداخلة             مؤتمر برلين للأزمة الليبية.. حضرت جميع الأطراف بإستثناء الليبيين             جلالة الملك محمد السادس يتلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس الفرنسي ''إيمانويل ماكرون''             بلاغ / المغرب يستغرب بشدة إقصاءه من مؤتمر برلين الخاص بالأزمة الليبية             بوريطة يؤكد احتضان مدينة العيون اجتماع وزراء خارجية المغرب ودول المحيط الهادي الشهر المقبل             في حضور بوريطة ونظيره الغابوني.. جمهورية الغابون تفتح قنصلية عامة لها بالعيون             أمير المؤمنين الملك محمد السادس، نصره الله، يؤدي صلاة الجمعة بـ''مسجد لالة أمينة'' بمدينة الصويرة             ناصر بوريطة يجري مباحثات ثنائية مع نظيره الغيني بحضور والي الجهة وغياب المنتخبين             الاتحاد الجزائري لكرة القدم يرفض المشاركة بالكان الخاص بالصالات المنظم بالعيون             ‎بوريطة ووزير الخارجية الغيني يشارك في الإفتتاح الرسمي للقنصلية العامة لجمهورية غينيا بالداخلة             الصويرة .. مشاريع مائية وهيدرو-فلاحية وخاصة بالماء الشروب تكرس الرؤية الملكية لتنمية مستدامة ومندمجة للعالم القروي             بلاغ / جلالة الملك يجري مباحثات ثنائية مع نظيره التونسي ''قيس سعيد''             رسميا / بوريطة غدا بالداخلة والعيون لإفتتاح قنصلية غينيا كوناكري والغابون             وزير الخارجية الاسبانية الجديدة تختار المغرب كأول محطة دولية لتحركها الديبلوماسي             النقابة الوطنية للصحافة المغربية تصف مقال الصباح عن مدينة الداخلة ''بالعنصري''             وسط حضور معتبر.. رفاق العثماني بالداخلة ينظمون ندوة عمومية بتأطير من عزيز الرباح            شاهد.. روبرتاج عن الندوة الوطنية حول الاقاليم الجنوبية التي احتضنتها الغرفة الفلاحية للداخلة            شاهد.. تفاصيل المؤتمر الثنائي بين ناصر بوريطة ونظيره الغيني "مامادي توري"            شاهد.. تفاصيل الافتتاح الرسمي للقنصلية العامة لجمهورية غينيا كوناكري            تفاصيل اللقاء التواصلي المنظم من طرف جمعيات الكسابة بالجهة            تصريح كل من الخطاط ينجا ووزير الخارجية الغامبي            تفاصيل حفل العشاء الذي أقامه الخطاط ينجا على شرف وزير الخارجية الغامبي            امرأة تقدم رسالة شكر وامتنان للسيد الخطاط ينجا رئيس جهة الداخلة وادي الذهب            امرأة تسمي إبنها "ينجا" شكرا وامتنانا لرئيس الجهة الخطاط ينجا            رئيس جهة الداخلة وادي الذهب يؤكد الدور المحوري للجهة في التنمية المندمجة            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأحد 19 يناير 2020 18:01


22 ماي 2017 الساعة 20:59

Gdeim Izik and the current popular protests in the Rif (social demands and the reaction of the state)


 

DAKHLA NOW


In many occasions, the American linguistphilosophercognitive scientisthistoriansocial critic, and political activist, Noam Chomsky, pointed to the October 2010 protests in Gdeim Izik in Laayoune as the beginning of the “Arab Spring.” Chomsky criticized the brutality of the security forces while dismantling the camp of Gdeim Izik and repressing the protests. No one will deny the brutality while dismantling the camp and the results of the aggressive policy the state pursued on October 2010. No one will deny the state's false accusations of separatism that were thrown all over the camp to mislead the national public opinion and later form a tremendous wave of hatred against citizens who went out to express their anger toward corruption, oppression and inequality.

On October 2010, people went out for their purely social demands, in a civilized, upscale and peaceful way. Unfortunately, the social demands have been dealt with in an irrational way, producing in a humanitarian disaster, which we are still witnessing its negative results today.

Few days ago, the minister of interior, commenting on the peaceful demonstrations and protests in the Rif, said: “It is the duty of the state to impose respect and the security of the state is a red line. There are people who take advantage of the social demands to achieve suspicious aims”.

Later, members of the government revealed that these social demands were nothing more than a cover for separatists in the Rif, accusing the angry citizens who went out to achieve their social demands, by the most unjust, irrational and dangerous accusation, "separatism".

If we consider the recent statements made by the Ministry of the Interior and the representatives of the majority parties in the current government, we will notice that the state's reaction to social protests in the Rif regions is taking the same direction comparing to what happened on October 2010.

Albert Einstein once said: “Insanity is doing the same thing, over and over again, but expecting different results”. Unfortunately, the state is excepting different results while facing all peaceful protests with the same aggressive security approach.

Instead of a responsible dialogue and creating a real strategy to solve people’s social demands, the state is practicing the same insane policy which will have negative consequences and destructive impact on the country.

Will the Rif’s protests be treated as Gdeim Izik’s?

Will the state continue its accusations of separatism to every social protest?

Who is benefiting from this insane policy of the state?

If you will keep accusing people’s anger as it was a cover for separatist protests, we will also offer you, our beloved government, a popular statement: “If we rethink for only a moment, we will realize that the statements of the different parts of the government which contained aggressive and unjust accusations are only a cover to protect the heads of corruption in this country”.

From our perspective as a local newspaper, the state must listen to the voice of the angry citizen. All political conflicts of parties and all individual destructive ambitions must stop. The state must put an end to its madness and pride and understand that the situation is seriously dangerous. The state must understand that there is only one way out; meeting and satisfying the social demands of the angry protesters all over the country.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا