انت الآن تتصفح قسم : جهوية

الاشتباه في الاصابة بفيروس كورونا تضع إمرأة ورجلين وسط الحجر الصحي ببوجدور


الداخلة الان


أكدت مصادر اعلامية مطلعة ان مستشفى الحسن الثاني بإقليم بوجدور، عرف وضع سيدة ورجلين في العزل الصحي، للإشتباه بإصابتهما بفيروس “كورونا”، وذلك في انتظار ظهور نتائج التحاليل المخبرية.

ووفق المصدر ذاته، فإن المعنين ظهرت عليهما أعراض مشابهة لأعراض فيروس “كورونا”، وهو ما دفعهم إلى طلب تشخيص عن حالتهم الصحية بالمستشفى الإقليمي ببوجدور، حيث جرى وضعهم تحت الحجر الصحي في انتظار نتائج التحليل الفيروسي الذي سيجريه لاحفا معهد باستور بالدار البيضاء.