مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         وزارة الصحة تؤكد تسجيل إنخفاض في معدل أنتشار فيروس كورونا بالمغرب             وزارة الصحة تسجل 99 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة             الصحة العالمية تعلق استعمال دواء ''الكلوروكين'' في اختباراتها لعلاج وباء كورونا             المجلس الجهوي يشرع في توزيع الكمية الإضافية من المؤن الغذائية لفائدة ساكنة الداخلة.             بلاغ / وزارة الداخلية توقف رجل سلطة بعد تورطه في تحويل مساعدات غذائية للإستهلاك الشخصي             وزارة الصحة تسجل 62 إصابة مؤكدة جديدة خلال 18 ساعة الماضية             الأمن الوطني ينهي مسلسل تفشي السرقة بالداخلة بإعتقال أربعة متورطين             عاجل / المديرية الجهوية للصحة تؤكد حصر كافة المخالطين للحالات الثلاث ونتائجهم سلبية             عاجل/ المغرب يسجّل 27 إصابة جديدة بفيروس ''كورونا'' و 65 حالة شفاء في 24 ساعة             المندوب الاقليمي للصحة يؤكد بأن الوضعية الصحية للحالات الثلاثة مستقرة             جلالة الملك يؤدي صلاة عيد الفطر وسط احترام لإجراءات الحجر الصحي             الخطاط ينجا يهنئ ساكنة الداخلة بمناسبة عيد الفطر المبارك             بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.. ''الداخلة الآن'' تهنئ قرائها الكرام             عاجل / وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية تعلن رسميا الاحد اول أيام عيد الفطر بالمغرب             تزايد عمليات السرقة بالداخلة تساءل الاجهزة الامنية في حماية ممتلكات المواطنين             شاهد.. المحكمة الابتدائية بالداخلة تبدأ أولى جلسات المحاكمة عن بعد            شاهد .. مجموعة عكاشة تعلن عن توزيعها مساعدات غذائية خلال شهر رمضان            بالفيديو /#في زمان كورونا حالة انسانية تنتظر تدخل القلوب الرحيمة للمساعدة            شاهد.. المجلس الجهوي يوزع المواد الغذائية والمياه بقرية الصيد "انتيرفت"            شاهد.. تفاصيل العملية الامنية لإحباط محاولة للهجرة السرية بالداخلة            شاهد.. الجالية الافريقية بالداخلة تعبر عن بهجتها بالمساعدات الغذائية المقدمة من المجلس الجهوي            شاهد.. الخطاط ينجا يعطي انطلاقة عملية توزيع المساعدات على حوالي 25 ألف عائلة            شاهد.. حسان الطالبي يوضح بخصوص توزيع مجموعة عكاشة مساعدات غذائية            تابع.. مؤسسة كينغ بيلاجيك توزع مساعدات غذائية على ساكنة البوادي            كوفيد19.. أحمي راسك وأحمي عائلتك ومحيطك بإتباع تدابير الوقاية            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الإثنين 25 مايو 2020 21:08


أضيف في 22 ماي 2020 الساعة 04:41

مراسلة / جمعية رصد للتنمية الاجتماعية تستنكر الهجمات التي تستهدف والي الجهة



الداخلة الان


بيان استنكاري من جمعية رصد للتنمية الاجتماعية بجهة الداخلة وادي الذهب

منذ ايام ونحن نتابع حملة اعلامية شرسة يشهدها الفضاء الازرق، تستهدف شخص السيد "لامين بنعمر" والي جهة الداخلة وادي الذهب، حيث يحاول اصحابها السباحة عكس التيار.


ومنذ الاعلان عن حالة الحجر الصحي ببلادنا، والسيد الوالي، مرابط بالميدان، يجوب شوارع المدينة من شمالها الى جنوبها، ويعطي الاوامر، على كافة الاصعدة بالجهة، والضرب بيد من حديد على كل من خالف قواعد الحجر الصحي.

يحدث ذلك في في وقت ينام جل المسؤولين الرسمين عن ساكنة الجهة، وهم من يتحملون المسؤولية فيما حدث بالدرجة الاولى، اذ أن مسؤولية الحفاظ على سلامة ساكنة الجهة والحفاظ على مواردها الاقتصادية والاجتماعية، بدل التركيز على تضارب المصالح الخاصة فيما بينهم والحسابات الانتخابية الضيقة. وهم ابناء الاقليم بالدرجة الاولى وممثلي الساكنة الانتخابيين ، الشيء الذي يحتم عليهم، من باب المسؤولية التعبئة، والتجنيد لمحاربة هذه الجائحة والوقوف بوجه اللوبيات الاقتصادية التي تنخر جسد وموارد الجهة دون حسيب او رقيب.

وهكذا، فإنه ومنذ الوهلة الاولى لم نسمع ولم نرى، اي منتخب في الجهة واي ممثل حزبي يشارك في حملة التوعية بهذا الداء بجهتنا وكأن الامر لايعنيهم. ولعل خير دليل على ذلك، عدم اتخاذهم اي قرار لصالح افراد الجالية من ابناء الجهة العالقين بجزر الكناري في اسبانيا ومدينة انواذيبوا بموريتانيا.

ورغم كل ذلك فإنه تم السماح لبحارة اللوبيات الاقتصادية بالدخول الى الجهة بكل اريحية وكأن الامر لايهمهم مثل السيد الوالي ، الذي تحمل ولازال عبأ هذه الازمة منذ البداية الى الان ، إضافة الى رجال واعوان السلطة، ورجال الدرك الملكي، ورجال الامن، والقوات المساعدة، الذين هم دوما في الميدان.

وهكذا فإن الجمعية تهيب بجميع رواد شبكات التواصل الاجتماعي، على ان يضعوا اصابعهم على الحقيقة التي لا يمكن تجاهلها وهي :
ان منتخبي الجهة هم الحاضر الغائب في هذه الازمة
وبالتالي دل عليهم المثل الحساني القائل : " خير ، مراوه ، اسنيناتك فيك يحرك بي ال طامعو فيك "

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا