مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         خطير / وزارة الخارجية الفرنسية تحذر رعاياها من المرور من معبر ''الكركرات''             مقررة الأمم المتحدة في ملف الصحفي السعودي ''جمال خاشقجي'' تدعو لإستجواب محمد بن سلمان             ''غلة باهية'' تبرز بنيويورك مشاركة المرأة والشباب بنشاط في الحكامة المحلية بالصحراء             جمعية الداخلة للمعاقين تجلب فريقا للترويض الطبي من مدريد لرفع كفاءات الجمعية             بالصور/ مدرسة المثابرة الخاصة تنظم حفل ختام الموسم الدراسي لتلاميذها             حصري / الخطاط ينجا يتكلف بعلاج احد ضحايا الحروق الخطيرة.. والمريض يتماثل للشفاء             في تصريح مقتضب.. العثماني: “رحم الله مرسي ورحم جميع موتانا”             خطير / الجماني يرد على مستشاري العدالة والتنمية بتعديل المواد التي تسمح بمناقشته             مباركة بوعيدة تفصح عن وعود بتعويض رئيس جهة كلميم وادنون المستقيل بمنصب سامي             وفاة الرئيس المصري السابق ''محمد مرسي'' في جلسة محاكمته             المغاربة والمرض النفسي .. الاعتقاد بالمسّ وضعف ثقافة العلاج             هام / المرصد الوطني لمحاربة الرشوة يكشف عن جواب مدير شركة العمران حول تجزئة النهضة 1             رسميا / السلفادور تعلن سحب اعترافها بالبوليساريو بعد زيارة بوريطة             “البادجة” تثني عشرات البحارة عن الإلتحاق بمصايد الأخطبوط بالداخلة             العثماني يهاجم ''الحلفاء الأحرار'' ويشدد على إيجابية الحصيلة الحكومية             بالفيديو / عبد الرحيم بوعيدة ينفي خبر استقالته ويلمح الى طعن أمباركة بوعيدة له            تفاصيل دورة المجلس الاقليمي لشهر يونيو            موريتانيا: انطلاق الحملات الانتخابية للمرشحين الستة لمنصب الرئاسة            بالفيديو/ بوعيدة يوضح بخصوص ما يروج حول استقالته من رئاسة الجهة            تصريح كل من "الدوشة بكار" و"الحسين باتا" على هامش ندوة رابطة كاتبات المغرب بالداخلة            انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الداخلة للأمداح النبوي            رئيس الجهة "الخطاط ينجا" يعطي رسميا انطلاقة برنامج الدعم التربوي             حول برنامج تكوين الشباب الذي تشرف عليه مجموعة الكينغ بيلاجيك            تصريح ابراهيم عيا عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            تصريح امربيه ربو بوهالة عقب دورة المجلس البلدي العادية لشهر ماي            أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأربعاء 19 يونيو 2019 20:54


أضيف في 13 مارس 2019 الساعة 17:19

زكية الدريوش وصراع تماسيح القطاع.. هيمنة على الاقتصاد وتواري عند الحاجة للديبلوماسية !!


 

الداخلة الان






السيدة زكية الدريوش هي من مواليد  الدار البيضاء حاصلة على باكلوريا علوم تجريبية سنة1981 ، تابعت دراستها ببلجيكا ،حاصلة على دبلوم مهندس في التكنولوجيا الحيوية سنة1986 ببلجيكا، تابعت دراستها التحضيرية لنيل دبلوم الدراسات العليا  في الصيدلة بباريس  و بالشركة الدولية للبحث الأفكار والمفاهيم (CIRIC) سنتي 1986 و1987.

انخرطت في سلك الوظيفة العمومية سنة 1988 و كانت أول امرأة يتم تعيينها كإطار لإدارة الصناعات السمكية و منذ ذلك الحين اطلقت العنان لكفاءتها و مؤهلاتها حتى اوكلت لها سنة 2005 مهام مديرة الصناعات السمكية  ثم مديرة الصيد و الاحياء المائية سنة 2008.

الدريوش التي تولت الكتابة العامة لوزارة الصيد البحري مع مجيئ عزيز اخنوش على رأس وزارة الصيد البحري، لتخلف بذلك الكاتب العام السابق عبد الجبار اليوسفي، اخذت زمام الامور بقبضة من حديد وبرؤية العارفة بخبايا الوزارة وجيوبها ومستنقعاتها القاتلة التي تضم تماسيح عصية على الترويض تريد اكل الاخضر واليابس.

زكية الدريوش كانت كذلك من اهم المهندسين لمخططات الوزارة مثل مخطط التهيئة لسنة 2004 ومخطط أليوتيس وغيره من المخططات الناجحة لوزارة عزيز اخنوش. غير ان تماسيح المستنقعات ظلت تروم حربها ما جعلها تذعن احيانا لمطالبهم الى حين ترويضهم على الانصياع لتوجهات الوزارة.

اليوم يبدو بأن هناك من تماسيح المستنقعات من يريد بلع ثروة الداخلة وبلع ما وراءها، وضرب سمعة البلاد دوليا من خلال الاستحواذ على لوائح التناوب في الصيد الساحلي والهيمنة على حصص الجهة في اعالي البحار والصيد التقليدي.

لقد علمنا كيف جاءت مفاوضات الاتفاق التجاري مع الاتحاد الاوروبي ودخل المغرب صراعا لمحو اثار حكم جائر على استثناء الصحراء من اتفاقه مع الاوروبيين، فتوارى التماسيح خلف الستار وتركوا للدريوش وابناء الصحراء الصراع على اقناع الاوروبي بتجديد الاتفاق.

اليوم يصارع التماسيح ايضا لمحو اثار ابناء المنطقة من عصب الاقتصاد بالجنوب وهو قطاع الصيد البحري، وينعتون لأوروبا ان استثماراتهم جزء من استفادة الساكنة، وهي استفادة واهية لطالما تفطن لها الاوروبيين وهم يرون جل تلك التماسيح المستفيدة من القطاع يحملون سمات وترميز جهات اخرى من خارج جهات الصحراء.

اذا على السيدة الكاتبة العامة بحنكتها لجم تماسيح القطاع قبل ان تفترس الجميع بما فيه منصبها الذي يقض مضجعهم، ودون دعمها لأبناء المنطقة فقد لا تسلم جرة الاتفاق مع الاوروبيين في كل مرة كما سلمت هذه المرة.. وقد اعذر من انذر ..

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا