مرحبا بكم في موقع الداخلة الآن موقع اخباري مغربي         عبد الرحيم بوعيدة يكتب : مذكرات رئيس جهة فريدة..             ازمة الأخطبوط تستفحل.. والداخلة تتجه نحو المزيد الاحتقان الاجتماعي             أعضاء بلدية الجماني يتوافدون على المسبح البلدي.. فهل هي ترتيبات الافتتاح ام لغرض الاستجمام ؟             عاجل / قائد المقاطعة التاسعة يلقي القبض على سيارة محملة بخيار البحر بحي الوكالة             المغرب يعلن مشاركته في مؤتمر البحرين بتمثيلية محتشمة من خلال اطار في وزارة المالية             مجلس النواب يصادق بالإجماع على اتفاق الصيد البحري مع الإتحاد الأوربي             بلدية الرباط تفتتح لمواطنيها اكبر مسبح بإفريقيا.. وبلدية الداخلة تستمر في غلق ابوابه !!             بلاغ/ مستشارو العدالة والتنمية ببلدية الداخلة يصدرون بلاغا شديد اللهجة ضد ما أسموه محاولة أغلبية الجماني تكميم أفواههم             مرشح حزب أردوغان يقر بفوز منافسه أكرم إمام أوغلو برئاسة بلدية إسطنبول             مدريد قد تعين امرأة في منصب مديرة الاستخبارات ولدت في العيون بالصحراء ومتخصصة في المغرب             هل تفتح وزارة الداخلية تحقيقا بعد كشف العراك عن وجود شركات لزوجات الاعضاء مستفيدة من الصفقات ؟؟             اليهود المغاربة بعد زيارتهم الداخلة يؤكدون استعدادهم للمساهمة في طي نزاع الصحراء             المجلس الجهوي يكشف عن لائحة الناجحين لشغل مناصب المسؤولية بالجهة             موريتانيا تبدأ اختيار خليفة محمد ولد العزيز في انتخابات رئاسية جديدة             في افتتاح ''الكان''.. المنتخب المصري يهزم زيمبابوي بهدف ''تريزيغيه''             انطلاق الدورة الإستثنائية لبلدية الداخلة وسط غياب مستمر لرئيس المجلس            انطلاق الدورة الإستثنائية لبلدية الداخلة وسط غياب مستمر لرئيس المجلس            بالفيديو / المدير الجهوي للشبيبة والرياضة بالداخلة يحتمي بأخنوش في وجه أمرأة            بالفيديو / عبد الرحيم بوعيدة ينفي خبر استقالته ويلمح الى طعن أمباركة بوعيدة له            تفاصيل دورة المجلس الاقليمي لشهر يونيو            موريتانيا: انطلاق الحملات الانتخابية للمرشحين الستة لمنصب الرئاسة            بالفيديو/ بوعيدة يوضح بخصوص ما يروج حول استقالته من رئاسة الجهة            تصريح كل من "الدوشة بكار" و"الحسين باتا" على هامش ندوة رابطة كاتبات المغرب بالداخلة            انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الداخلة للأمداح النبوي            رئيس الجهة "الخطاط ينجا" يعطي رسميا انطلاقة برنامج الدعم التربوي             أن تنتخب أن تختار من يسرقك ديمقراطيا.            ماهي الشخصية السياسية الاكثر تاثيرا في مدينة الداخلة لسنة 2017 ؟            هل تعتقد أن الكركرات ستكون شرارة عودة الحرب الى الصحراء؟           
الداخلة الآن : الأربعاء 26 يونيو 2019 07:33


أضيف في 20 شتنبر 2018 الساعة 00:15

حزب التجمع الوطني للأحرار : حزب تاريخي ، زعيم حزبي مسلم به ، أهداف موثقة


السملالي العبديل


الداخلة الآن: بقلم العبديل السملالي


بالنسبة لرئيس التجمع الوطني للأحرار تجديد الحزب يتجلي في جلب الجديد بطريقة نظيفة وصحية. منذ أصبح رئيساً للحزب وضع السيد أخنوش هذا الأخير في مسار جديد لا يستطيع اقتراضه إلا من يتسم بالاستقامة والشفافية في عمله و لديه القلب مليء بالحب الصافي و الصادق للوطن.

هذه الدفعة الجديد لهذا الحزب السياسي التاريخي ستؤدي في نهاية المطاف إلى إخراج من المشهد كل الرجعيين المتزمتين الذين كانوا قد انزعجوا سابقا في أول انطلاقة هذه النهضة من قبل السيد اخنوش . بشعار ''أغراس'' ، ''أغراس'' و تحت قيادة زعيم الحزب لم تبقي مكانة لأوليائك الذين غير مؤهلين لمتابعة مسار ألأحداث في هذا المغرب المتنوع ، المتعدد و الديمقراطي.

كما تقرر في الحزب أن لن يكون هناك مجال لأولئك الذين لا يستطيعون تقديم مساهمة ، مهما كانت متواضعة ، بحيث يمكن لحزب التجمع الوطني للأحرار أن يحتل المكانة ألائقة بيه و بالدوام على الساحة السياسية للبلاد .

كباقي جميع مناطق المملكة فإن التنسقية الجهوية للجزب في واد الذهب ، تحت قيادة السيد حرمة الله و بإقاع جيد تعمل على أثر زعيم الحزب حتى أن تتمكن جهة الداخلة وادي الذهب الاستفادة أيضاً من هذا التغيير الواضح والإيجابي الذي قام به زعيم الحزب السيد أخنوش على مستوي وطني.

في وادي الذهب، ايضا ، يجب أن نرافق هذا الزخم الجديد والبنّاء لرئيسنا السيد أخنوش. من الواضح جداً أنه في هذه المبادرة الثورية لا يمكن تحقيق أفضل ما يتطلع إليه زعيمنا السياسي بدون تضحية. و لا يمكن أن تأتي هذه التضحية إ لا من الرجال الشرفاء ، الصادقين والمخلصين في التزاماتهم الحزبية.

إن السلوك الاستثنائي المشبع بالحكمة الذي أظهره السيد أخنوش عندما حاولوا بعض الذئاب المتعطشون والمحرضون عبثًا القيام بوصمه يأكد لنا حتمية انتصار حزب التجمع الوطنية للأحرار في جميع الميادين.

 

Le Parti du Rassemblement National des Indépendants:
UN PARTI HISTORIQUE,
UN INCONTESTABLE LEADER PARTISAN,
DES OBJECTIFS FIABLES

 

Pour le président du Rassemblement National des Indépendants rénover le parti c’est lui apporter du neuf de manière propre et authentiquement saine .
Depuis qu’il est à la tête du parti Mr Akhanouch a déposé ce dernier sur de nouveaux rails que seuls ceux peuvent emprunter ceux qui sont honnêtes, transparents dans leur action et ayant le cœur plein d’amour pure et sincère pour la patrie.

Cette nouvelle impulsion de cet historique parti politique finira par mettre hors de la scène les rétrogrades qui auparavant ont été dérangé dés le déclenchement de ce sursaut par Mr Akhannouch .
Avec son slogan « Akharass » , « Akharass » , le RNI , sous la conduite de Akhanouch, n’a plus de place pour ceux qui sont dans l’incompétence de suivre le cours des évènements dans ce Maroc de Diversité ,Pluriel et démocratique.

Au parti a été également décidé qu’il n’y aura plus de place pour ceux qui sont dans l’incapacité d’apporter une contribution, modeste soit –elle, afin que le Rassemblement des Indépendants puisse occuper et de manière sempiternelle la place qui lui échoit sur la scène politique du pays.

Pour arriver à concrétiser ses nobles objectifs, à moyen terme, le président du RNI s’inspirant des hautes orientations de Son Auguste Majesté, le Roi, Mohamed VI a donné la priorité des priorité à la jeunesse.

A l’instar de l’ensemble des régions du Royaume la coordination du parti à Oued Eddahab ,sous la direction de Mr Horomtalah, avec une cadence non négligeable est en œuvre sur le sillage du président du leader du parti afin que notre région , elle aussi, profite de ce changement notoire et positif entrepris par le leader du parti , Mr Akhannouch.

A Oued Eddahab nous nous devons d’accompagner le nouvel élan rénovateur et constructif de notre président Mr Akhannouch menée à l’échelle nationale .
Il est de grande évidence qu’en ce sursaut révolutionnaire et rénovateur le meilleur auquel aspire notre leader politique ne peut se voir concrétisé sans sacrifice. Ce sacrifice ne peut émaner que d’hommes intègres, honnêtes et sincères dans leur engagement partisans.

L’extraordinaire comportement imbibé de sagesse dont avait fait montre Mr Akhannouch lorsque certains loups affamés et des arrivistes ont en un moment tenté, vainement, de le stigmatiser et à travers lui le parti nous rassure de l’inéluctable triomphe du Rassemblement National des Indépendants et ce dans tous les domaines
.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا